الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - ١٥ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الدين الحياة / (والليل إذا عسعس)

(والليل إذا عسعس)

ـ رأينا في الليل على الظالم الويل، (أمهلهم حتى حين)، ما كنا عن الدعاء غافلين.
ـ رأيت في الليل مواكب النور تغذي المستور.
ـ رأيت في الليل صفحة الصّفاء، وصحائف الولاء.
ـ رأيت في الليل الركوع منائر الضلوع!.
ـ رأيت في الليل من الرحابة ما أغلق على الهوى بابه.
ـ رأيت في الليل مقامات الحبّ في ضراعة من ينتحب.
ـ رأيت في الليل مناخ الشّوق كسر للهوى الطوق.
ـ قيام الليل يمنحنا العَزّة والعزاء.
ـ أتيت لقربكم أسأل، أسار الليل أم أقبل، أتشرق شمس إصباحي، ومن أنوارها أُذهل، لصيق الباب لا أرحل، ولن أرحل، كيف البعد رباه، وفي بعدي يكون القتل؟.
ـ أتيت الليل أبتهل، بساح الحب أغبط كل من نزلوا، فهل أحظى بمنزلة؟ فنار الشوق تشتعل.
ـ وأطرق بابكم ربي، أرى الأيام تنزلق، أتيت إليك مولاي بالأشواق أستبق، أنا رحماك أحترق، أحبكم، لكم أسعى، وأهل الحبّ من غرقوا في بحر الشوق، يعانق روحنا الأفقُ.

أم عاصم الدهمانية

إلى الأعلى