الخميس 19 يوليو 2018 م - ٦ ذي القعدة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السوق المركزي للخضروات والفواكه في كامل الجاهزية لاستقبال عيد الفطر المبارك
السوق المركزي للخضروات والفواكه في كامل الجاهزية لاستقبال عيد الفطر المبارك

السوق المركزي للخضروات والفواكه في كامل الجاهزية لاستقبال عيد الفطر المبارك

من خلال تكثيف الجهود لزيادة الاستيراد وتنظيم دخول المركبات والتفتيش والرقابة

مدير الإدارة:
السوق استقبل 1553 شاحنة منذ بداية رمضان حتى أمس الأول بما مجموعه 34 ألف طن

التأكيد على الشركات العاملة بالسوق لزيادة الاستيراد المباشر من دول المنشأ

التنسيق مع الجهات المختصة لضبط الباعة المتجولين

متابعة ـ هاشم الهاشمي:
أعلنت إدارة السوق المركزي للخضروات والفواكه عن تكثيف جهودها مع اقتراب عيد الفطر السعيد والمتمثلة في تنظيم دخول المركبات ونظافة السوق وفك الاختناقات المرورية وتوفير المواقف لمرتادي السوق، حيث قامت بتهيئة الأرض المجاورة للسوق من الجهة الأمامية وجهة الغرب والتي تتسع لأكثر من 350 موقفا.
وأوضح مسلم بن خميس العريمي مدير إدارة السوق المركزي للخضروات والفواكه أن الإدارة اجتمعت مع تجار السوق وحثتهم على زيادة الاستيراد من دول المنشأ، مشيرا إلى أن الإدارة قد أكدت على الشركات العاملة بالسوق بتوفير الكميات المناسبة من مختلف الأصناف لتلبية احتياجات المستهلكين ومواكبة لحركة الشراء التي يشهدها السوق قبل أيام العيد واستجابة لهذا المطلب شرعت الشركات في زيادة عدد الشحنات الواردة للسوق، حيث بلغ عدد الشاحنات القادمة للسوق خلال الفترة من 17/5/2018 إلى 11/6/2018 عدد 1553 شاحنة، محملة بما مجموعه 34 ألف طن من الخضار والفواكه.

تكثيف
وأشار العريمي إلى أن السوق استقبل خلال الأيام الثلاثة الماضية 275 شاحنة بإجمالي وصل إلى 6 آلاف طن من الفواكه والخضروات، مضيفا أن إدارة السوق قامت بتكثيف الرقابة الفنية والصحية على المحلات والمنشآت الغذائية وكذلك تنفيذ حملات التفتيش على مخازن الخضروات والفواكه لضمان توفر البيئة المناسبة لتداول الخضروات والفواكه والتأكد من جاهزية كافة مرافق السوق من الناحية الفنية وبعض أجهزة التبريد الخاصة بمخازن وبرادات الخضروات والفواكه ضمانا لاستمرار عملها بالشكل المطلوب.
وأضاف العريمي: أن إدارة السوق قامت بالتنسيق مع الجهات الحكومية الأخرى العاملة بالسوق المركزي مثل شرطة عمان السلطانية ممثلة بالإدارة العامة للجمارك ووزارة الزراعة والثروة السمكية ممثلة في قسم الحجر الزراعي، من أجل مضاعفة الجهود ورفع مستوى الجاهزية للتعامل مع العدد المتزايد من البرادات القادمة للسوق والمحملة بشتى الأنواع والعمل على سرعة إنجاز الإجراءات اللازمة بكل سهولة ويسر لضمان وصول البضائع للمستهلك دون تأخير بعد التأكد من جودتها وخلوها من متبقيات المبيدات، حيث تم تشكيل فريق عمل لتحليل متبقيات المبيدات في الخضروات والفواكه ممثلا بالجهات الحكومية العاملة بالسوق وبالتعاون مع مختبر وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه.
وأكد مدير إدارة السوق أن الإدارة قامت بالتنسيق مع الجهات المختصة لضبط أسعار الخضروات والفواكه المتداولة في السوق، لضمان عدم استغلال بعض التجار للحاجة المتزايدة لتلك البضائع والتنسيق مع الجهات المختصة لضبط الباعة المتجولين من عرض بضاعتهم داخل السوق لعدم توافر الاشتراطات الصحية بها.

اتلاف
وحول حرص إدارة السوق على توفير البيئة الصحية المناسبة لتداول الخضروات والفواكه لضمان وصولها للمستهلك طازجة وسليمة، أوضح العريمي أن إدارة السوق قد كثفت حملات التفتيش على المحلات والبرادات والمخازن، حيث أتلفت فرق التفتيش خلال الفترة من 17/5 إلى 12/6/2018 أكثر من 302 طن من الخضروات والفواكه، كما تم تحرير 3 مخالفات تتعلق بصحة الأغذية خلال هذه الفترة، مضيفا أنه تم تشكيل فريق عمل مناوبة طوال فترات العمل بالسوق، كما تم تكثيف الرقابة على المطاعم والمقاهي ومخازن المواد الغذائية الموجودة داخل السوق للتأكد من مدى التقيد بالاشتراطات الصحية الواجب الالتزام بها عند إعداد الطعام لمرتادي السوق، إلى جانب اهتمام الإدارة بأعمال النظافة العامة داخل السوق والعمل على التخلص من النفايات من خلال نقلها لخارج السوق.

تمديد
وكشف العريمي عن تمديد إدارة السوق ساعات العمل خلال فترة الاستعداد لعيد الفطر السعيد، حيث يبدأ عمل المظلة الرئيسية ومحلات بيع الجملة ومحلات البيع بالتجزئة من الساعة 4:30 فجرا وحتى الساعة 11 ليلا وذلك اعتبارا من يوم الاثنين 26 من رمضان إلى يوم الخميس 29 من الشهر الفضيل الموافق 14 يونيو الحالي، كما سيتم تعطيل العمل بالسوق أول وثاني أيام عيد الفطر على أن يستأنف العمل ثالث أيام العيد حسب المواعيد المعمول بها سابقا، مشيرا إلى أنه سيقتصر دخول الشاحنات للسوق من الساعة 4:30 فجرا إلى الساعة 10 صباحا وكذلك شاحنات تجار الجملة وأما السيارات الصغيرة فقد خصصت لها مواقف في خارج السوق، تفاديا للاختناقات المرورية.

إلى الأعلى