الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا : ترشح الأسد للرئاسة ليس مطروحا بـ(جنيف)2

سوريا : ترشح الأسد للرئاسة ليس مطروحا بـ(جنيف)2

دمشق ـ الوطن ـ وكالات:
أكدت دمشق أن ترشح الأسد للرئاسة ليس له علاقة بمؤتمر “جنيف2″ فيما اعتبرت الأمم المتحدة أن عمليات الإعدام التي تقوم بها مجموعات معارضة قد تعتبر “جرائم حرب”.وفي الوقت الذي أكدت موسكو أنها ستعمل لإنجاح “جنيف 2″ وإيقاف سفك الدماء في سوريا. أعلنت واشنطن أسماء وفدها إلى جنيف.قال وزير الإعلام عمران الزعبي، أمس،إن ترشح الأسد للرئاسة ليس له علاقة بمؤتمر “جنيف2″، مشيرا إلى أن هناك إرادة سياسية دولية جدية لعقد المؤتمر.وفي موضوع متصل بدأت أمس أعمال “المؤتمر التحضيري الأول للاتفاق على مصالحة حقيقية بين جميع السوريين”والذي يقيمه ملتقى”حماة قاسيون الوطني والعشائر السورية” تحت شعار “يدا بيد من دمشق ينطلق جنيف 2″ وذلك على مدرج مكتبة الأسد الوطني. من جانبها حذرت مفوضة الأمم المتحدة،نافي بيلاي،أمس،من أن عمليات الإعدام التي تقوم بها مجموعات معارضة في شمال سوريا،لاسيما الدولة الإسلامية في العراق والشام
(داعش)،قد تعتبر”جرائم حرب ويمكن أن يتعرض منفذوها لملاحقة قضائية”.وفي موضوع متصل أعلنت الخارجية الأميركية أن وزير الخارجية جون كيري سيترأس الوفد الأميركي إلى مؤتمر “جنيف-2″. وقالت مساعدة المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف “ننطلق من مبدأ أنها (المعارضة) ستشارك.لاأجرؤ على تصور ماذا سيحدث إذا لم تشارك” مشيرة إلى أن “مشاركة (المعارضة) لا تصب فقط في مصلحتنا بل أيضا في مصلحتها ومصلحة الشعب السوري”.من جانبه قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس،إن بلاده ستعمل كل ما بوسعها كي ينجح مؤتمر “جنيف 2″ للسلام الخاص بسوريا، في إطلاق الحوار بين الأطراف السورية وإيقاف سفك الدماء في تلك البلاد. ودعا بوتين، إلى دعم جهود المجتمع الدولي الرامية إلى التحضير للمؤتمر الدولي الخاص بسوريا،قائلاًً “نأمل أن تشارك جميع الأطراف القادرة على المساهمة بشكل إيجابي في تسوية النزاع”.

إلى الأعلى