الأحد 23 سبتمبر 2018 م - ١٣ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / الكوريتان تناقشان لم شمل العائلات ورفات الأميركيين في طريق العودة
الكوريتان تناقشان لم شمل العائلات ورفات الأميركيين في طريق العودة

الكوريتان تناقشان لم شمل العائلات ورفات الأميركيين في طريق العودة

سيئول ـ عواصم ـ وكالات: التقت منظمتا الصليب الأحمر لدى الكوريتين لمناقشة استئناف لقاءات العائلات التي فرقتها الحرب (1950-1953)، وتعد هذه الخطوة آخر مثال على حالة الوفاق في شبه الجزيرة فيما ذكر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن رفات جنود أميركيين مفقودين منذ الحرب الكورية في طريقها للعودة إلى الولايات المتحدة من كوريا الشمالية.
وكان النزاع الذي أدى الى تقسيم شبه الجزيرة، تسبب بانفصال ملايين الاشخاص قبل حوالي 70 سنة.
وقد مات معظمهم من دون ان يتمكنوا من رؤية ذويهم، ولا حتى الحصول على أخبار عنهم. فكل الاتصالات عبر الحدود بين المدنيين ممنوعة.
وخلال قمتهما في آواخر ابريل، اتفق الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن، على أمور عدة منها استئناف لقاءات العائلات، التي كان آخرها في 2015.
وما زال على قيد الحياة 57 الف شخص فقط مسجلون لدى الصليب الأحمر الكوري الجنوبي لرؤية اقاربهم. وتفوق أعمار معظمهم 70عاما.
وحتى لو عقدت الاجتماعات، فسيتم اختيار حوالى مئة شخص فقط من المشاركين من الجانبين.
وغالبا ما تكون هذه اللقاءات مشحونة بالعواطف ولا يسمح لهم سوى بثلاثة أيام غياب مستمر منذ عقود، وينتهي الحدث بفراق جديد قد يكون نهائيا هذه المرة.
وفي واشنطن ذكر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن رفات جنود أميركيين مفقودين منذ الحرب الكورية في طريقها للعودة إلى الولايات المتحدة من كوريا الشمالية وذلك في تصحيح لبيان أدلى به الأربعاء.
وقال في اجتماع لإدارته “وأفهم… أنهم أعادوا بالفعل أو بدأوا عملية إعادة رفات إبطالنا العظماء الذين قضوا في كوريا الشمالية خلال الحرب”.
وكان ترامب قال الأربعاء إن رفات 200 جندي أميركي أعيدت.
وقال مسؤولان أميركيان، تحدثا شريطة عدم الكشف عن هويتهما، إن من المتوقع أن تعيد كوريا الشمالية رفات الجنود خلال الأيام المقبلة لكن ذلك لم يحدث حتى الآن.
وذكر أحد المسؤولين أن من المتوقع تسليم “عدد كبير” من الرفات. وقال إن من الصعب تحديد عدد الجنود الأميركيين الذين سيعاد رفاتهم، إذ سيتطلب ذلك فحوص يجريها الطب الشرعي لتحديد هويتهم.
وتشير بيانات الجيش الأميركي إلى أن مصير نحو 7700 جندي أميركي لا يزال غير معروف منذ الحرب الكورية التي دارت بين عامي 1950 و1953. وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون) إن مسؤولي كوريا الشمالية أشاروا في الماضي إلى أن بحوزتهم رفات 200 جندي أميركي.

إلى الأعلى