الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م - ٥ ربيع الثاني ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / السلطنة تحتفي باليوم العالمي لليوجا في 14 موقعا مختلفا
السلطنة تحتفي باليوم العالمي لليوجا في 14 موقعا مختلفا

السلطنة تحتفي باليوم العالمي لليوجا في 14 موقعا مختلفا

بحضور أكثر من ألف مشارك
شارك أكثر من 1000 مواطن ومقيم يوم الخميس الماضي في الفعالية التي نظمتها اللجنة الأولمبية العُمانية ممثلة باللجنة العُمانية للرياضة والمجتمع النشط لممارسة اليوجا وذلك احتفالاً باليوم العالمي لليوغا الذي يوافق 21 يونيو من كل عام.
وقد أقيمت الفعالية بالشراكة والتعاون مع منظمة فن الحياة العالمية حيث تم توفير مجموعة من المدربين المتخصصين لممارسة التمارين الخاصة بهذه الرياضة في 14 موقعا مختلفا بمحافظات مسقط وظفار وشمال الباطنة والظاهرة والداخلية وجنوب الشرقية من بينها مركز سيتي سنتر السيب، والواحة مول (مسقط)، والأفنيوز مول (مسقط)، ومركز اللولو بدارسيت، ومركز اللولو بولاية صحار والسفير مول بصحار، ومركز سيتي سنتر بولاية صلالة، ومركز اللولو بصلالة، ومركز اللولو بولاية عبري، بالإضافة إلى مركز اللولو بولاية نزوى، ومركز اللولو بولاية صور.
وتهدفت الفعالية إلى التعريف برياضة اليوجا وتشجيع شرائح المجتمع المختلفة لممارستها نظراً لفوائدها العديدة في تقوية الجسد وتحسين عملية الهضم وتنشيط الدورة الدموية، بالإضافة إلى دورها في تخفيف الإجهاد وتهدئة العقل. وقد أعرب المشاركون عن ارتياحهم بعد ممارسة اليوجا ورغبتهم الدائمة في مزاولتها مطالبين أن يتم ذلك في جلسات أخرى في الهواء الطلق كالمنتزهات أو الشواطئ.
الجدير بالذكر أن العديد من الدول حول العالم احتفلت يوم الخميس الماضي باليوم العالمي لليوجا تحت شعار “اليوجا من أجل السلام” , حيث تعد أحد أهم الرياضات القديمة التي تجمع بين تقنيات التنفس، والاسترخاء، والتأمل، والحركات الجسدية. وأصبح لليوجا اليوم شعبية كبيرة كونها تعد شكلاً من أشكال التمارين الجسدية التى تعتمد على وضعيات جسدية معينة، بهدف تحسين السيطرة على العقل، والجسم، والحصول على الراحة. واعترافا بشعبيتها العالمية وأهميتها قررت الأمم المتحدة أن يكون يوم 21 يونيو من كل عام يوما عالميا لليوجا.

إلى الأعلى