الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م - ٩ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / المجلس الأعلى للتخطيط يناقش مشروع المنطقة الاقتصادية الخاصة بالظاهرة ويؤكد استمرار تحسن الوضع الاقتصادي للسلطنة
المجلس الأعلى للتخطيط يناقش مشروع المنطقة الاقتصادية الخاصة بالظاهرة ويؤكد استمرار تحسن الوضع الاقتصادي للسلطنة

المجلس الأعلى للتخطيط يناقش مشروع المنطقة الاقتصادية الخاصة بالظاهرة ويؤكد استمرار تحسن الوضع الاقتصادي للسلطنة

أكد ضرورة ترك أحرامات كافية لمجاري الأودية والشواطئ ومعالجة التعديات
مسقط ـ الوطن:
عقد المجلس الأعلى للتخطيط أمس اجتماعه الثاني لهذا العام برئاسة معالي الدكتور علي بن مسعود بن علي السنيدي وزير التجارة والصناعة نائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط.
استعرض المجلس تقرير فريق الخبراء المكلف من الأمانة العامة للمجلس حول آثار الانواء المناخية الاستثنائية الاخيرة التي تعرضت لها محافظتا ظفار والوسطى والأضرار التي لحقت بالبنية الأساسية من جراء ذلك.
وثمن المجلس الجهود التي بذلتها الجهات الحكومية المعنية (المدنية والعسكرية) والمشاركة المجتمعية، والتي ساهمت بشكل بالغ في التخفيف من آثار تلك الأنواء، كما وجه المجلس بإعطاء الأولوية لإعادة توصيل الخدمات الاساسية بصفة عاجلة، مؤكداً على تضمين الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية لنتائج تقرير الخبراء المعنيين والمتعلقة بالسدود والطرق وغيرها من الخدمات بالإضافة الى التأكيد على ترك احرامات كافية لمجاري الأودية والشواطئ ضمن تحديثات مشروع الاستراتيجية مع الأخذ في الاعتبار إيجاد حلول ومعالجة للتعديات على احرامات ومجاري الأودية.
وأطلع المجلس على تقرير أداء الاقتصاد العماني، الذي أشار الى استمرار تحسن الاقتصاد الوطني مقارنة بعامي 2015م و 2016م والتي وصلت الى حوالي (8%) بالأسعار الجارية بفعل تحسن أسعار النفط العالمية بالإضافة الى نمو القطاعات غير النفطية بحوالي (3%) وذلك نتيجة لسياسات التنويع الاقتصادي.
واستعرض المجلس سير تنفيذ المشاريع التنموية ضمن خطة التنمية الخمسية التاسعة (2016 – 2020م) والمشاريع الجديدة المزمع تنفيذها خلال العامين القادمين (2019 – 2020م)،هذا بالإضافة الى مناقشة تعزيز دور القطاع الخاص في تنفيذ وإدارة بعض المشاريع التنموية الرئيسية وذلك في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص.
وناقش المجلس الدراسة التفصيلية لمشروع المنطقة الاقتصادية الخاصة في محافظة الظاهرة والتي تضمنت تحديد مكونات وحجم الانشطة الاقتصادية المستهدفة والعوائد الاقتصادية والاجتماعية المتوقعة التي ستعزز التبادل التجاري وزيادة النشاط الاقتصادي والتنموي لمحافظة الظاهرة، بالإضافة إلى مناقشة عدد من المواضيع الأخرى، واتخذ المجلس بشأنها القرارات المناسبة.

إلى الأعلى