الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / ختام فعاليات ومناشط برنامج الأسبوع الاجتماعي بولاية صور
ختام فعاليات ومناشط برنامج الأسبوع الاجتماعي بولاية صور

ختام فعاليات ومناشط برنامج الأسبوع الاجتماعي بولاية صور

نظمته التنمية الاجتماعية
البرنامج استهدف شريحة الشباب وركز على العمل التطوعي وإبرازه
حملات نظافة للشواطئ وزيارات للمسنين وتوزيع الأجهزة المساعدة لمحتاجيها
صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي:
اختتمت يوم أمس بقاعة صور بمنتجع شاطئ صور بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية فعاليات برنامج الأسبوع الاجتماعي في محطته الثالثة والذي نظمته وزارة التنمية الاجتماعية ممثلة بالمديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية خلال الفترة من 4-7/8/2014م واحتضنته ولاية صور واستهدف شريحة من الشباب من عمر 18 وحتى 25 سنة.
هدف الأسبوع الاجتماعي الى شغل أوقات الفراغ لدى الشباب خلال فترات الصيف لاستثمار أوقاتهم بما يعود بالنفع والفائدة عليهم بشكل خاص وعلى المجتمع بشكل عام إضافة الى تقديم الفائدة للشباب من خلال إكسابهم المعارف والمعلومات عن طريق الحوار والنقاش في مجالات محددة ذات طابع اجتماعي والمهتمين بالحياة الأسرية حيث ارتكز البرنامج على ثلاثة محاور رئيسية هي الإرشاد الزواجي والعمل التطوعي والمخدرات وتخصصت الدورات الثلاث لاحتواء تلك الظواهر والمشكلات بهدف توعية الشباب وتوسعة مداركهم وتنمية اتجاهاتهم الإيجابية نحو قضايا الدور الاجتماعي في المحيط الأسري وتمكينهم وتدريبهم في عمل مشاريع تطوعية لفائدة المجتمع والوطن والحد من مشكلة المخدرات بالتوعية بمخاطرها وأضرارها. تجدر الإشارة إلى أن فعاليات الأسبوع الاجتماعي تنطلق من الأسبوع المقبل في ولاية شناص ضمن الجدول المعد للمحافظات من قبل وزارة التنمية الاجتماعية.

ختام البرنامج
وشهد اليوم الختامي تنظيم حلقة عمل توعوية تناولت قضية المخدرات والتعريف بأضرارها الصحية والاجتماعية وآثارها على الفرد والمجتمع حيث ألقت زينب بنت عبدالله العجمية من اللجنة الوطنية لشؤون المخدرات محاضرة حول الآثار الصحية لتعاطي المخدرات فيما قدم النقيب يحيى البوسعيدي من قيادة شرطة عمان السلطانية بجنوب الشرقية المحاضرة الثانية تناول فيها تعريف المخدرات وأنواعها وأسباب وجودها في السلطنة وكيفية الإدمان عليها وتأثيرها على متعاطيها، ثم تطرق إلى أسباب الوفاة الناتجة عن المخدرات وأوضح بعدها طرقا من عمليات تهريب المخدرات في السلطنة أما المحاضرة الثالثة فجاءت حول الآثار الاجتماعية لتعاطي المخدرات قدمها الدكتور خلفان الفهدي من وزارة التنمية الاجتماعية.
وقال سالم بن جمعة الطاهري المكلف بتسيير أعمال المديرية العامة للتنمية الاجتماعية لمحافظتي جنوب وشمال الشرقية أن هذا الأسبوع أتى بناء على تعليمات مجلس الوزراء حرصا على إرشاد فئة الشباب لما يعود عليهم بالنفع من خلال المواضيع التي يتناولها الأسبوع الاجتماعي وقد دأبت المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بتشكيل عدد من اللجان التنظيمية ومخاطبة كافة الجهات ذات العلاقة بهذا الشأن حيث اشتمل الأسبوع الاجتماعي على برنامج الإرشاد الزواجي وبرنامج العمل التطوعي النظري والميداني و آفة الإدمان على المخدرات.

دورة الإرشاد الاجتماعي
وتم خلال الأسبوع تقديم جملة من الفعاليات والبرامج التوعوية حيث اقيمت في اليوم الأول دورة الإرشاد الزواجي واستهدفت شريحة الشباب المقبلين على الزواج أو ممن تزوجوا حديثا نفذتها كلا من نقاء بنت جمعة اللواتي وسعيد بن راشد المكتومي أخصائي برامج توعوية مجتمعية بدائرة الإرشاد والاستشارة الأسرية بوزارة التنمية الاجتماعية بينا من خلالها عن كيفية بناء الاسرة والعوامل التي تساعد الاخرين المقبلين على الزواج في الاختيار الصحيح والاشياء الأساسية التي ينص عليها الدين الاسلامي والاساليب التي تساعد الاخرين على النجاح خلال الاقبال على بناء اسرة متماسكة وصحية وتكون على نهج وفهم ووعي واضح في المستقبل وقد تخللت المحاضرات قصصا واقعية وتدريبات عملية.

العمل التطوعي
كما تم تنظيم محاضرة نظرية عن العمل التطوعي وأهدافه قدمها محمد بن عبدالله الهنائي من الجمعية العمانية للمتطوعين تطرق من خلالها حول مفاهيم وأهداف العمل التطوعي ومبادئ التطوع وأشكال ومجالات العمل التطوعي والمهارات والقيادات في العمل التطوعي وعوامل المحافظة على المتطوعين ووسائل التحفيز والمكافآت وتنمية المهارات الشخصية للمتطوع كما قام ربيع بن عنبر العريمي بعرض تجربته في العمل التطوعي كأحد النماذج المحلية في العمل التطوعي.

الأعمال الميدانية التطوعية
وفي الجانب العملي قام المشاركون بالأعمال التطوعية الميدانية في كل من ولايات صور وجعلان بمشاركة من مؤسسات المجتمع مثل منتجع صور هوليداي وبلدية صور ومديرية الخدمات الصحية وبقية المؤسسات وأعضاء الأندية والفرق التطوعية والشباب الراغبين في التطوع حيث تم تقسيم العمل على مجموعات تم خلالها توزيع أجهزة طبية للمسنين والمعاقين تمثلت في الكراسي المتحركة والأسرة الطبية وقام فريق العمل بتوعية الأسر عن كيفية تركيب واستخدام الأجهزة وهي خطوة تبادر بها وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع المديرية العامة للخدمات الصحية بعد رصد حالات من المجتمع بحاجة إلى المعونة عن طريق توفير المستلزمات الطبية للمسنين والمعاقين من فئة الضمان الاجتماعي كما كانت هنالك حملة التبرع بالدم بالتعاون مع مديرية الخدمات الصحية بالمحافظة والتي شهدت إقبالا من المتبرعين بالدم وفي الجانب الآخر اتجه فريق آخر من المتطوعين للعمل على حملة تنظيف الشواطئ بولاية صور.

المشاركون
وحول اراء المشاركين في البرنامج قالت أمينة بنت حامد العلوية متطوعة من جماعة الدعم الصحي بوزارة الصحة: ان مشاركتي كانت من خلال الزيارة الميدانية للمسنين والمعاقين للوقوف على احتياجات الحالات ومنحهم الأجهزة الطبية المقررة لهم من قبل وزارة التنمية مشيرة الى ان هذا البرنامج أضاف لي الكثير في تطوير مهاراتي في التواصل مع بعض الفئات المحتاجة في المجتمع بالإضافة إلى رغبتي في التعمق أكثر في العمل التطوعي عبر المؤسسة التي تطوعت فيها.
أما أحمد بن عبدالمجيد العلوي من مدرسة سلطان بن مرشد يقول: مشاركتي في برنامج العمل التطوعي الذي يأتي ضمن فعاليات الأسبوع الاجتماعي الأول أكسبني الرغبة في استغلال وقت فراغي في الأعمال التطوعية، والعمل التطوعي تكمن فائدة أولا في التجمع الشبابي وتبادل الخبرات وهو ضروري لبث روح التعاون سواء على الصعيد الأسري أو المجتمعي. فيما قال المعتصم الشماخي من مدرسة المتنبي بولاية إبراء أتيت ضمن فريق الوعد الثقافي حيث نشارك في دورات وحملات تطوعية من أجل مساعدة الناس وبث روح التعاون، وقد أتينا من أجل المشاركة في برنامج العمل التطوعي بولاية صُور سعيا إلى تطوير مهاراتنا في البذل ومساعدة الآخرين.

إلى الأعلى