الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق: نزوح جماعي من مناطق (داعش) ومجلس الأمن إلى تشاور عاجل
العراق: نزوح جماعي من مناطق (داعش) ومجلس الأمن إلى تشاور عاجل

العراق: نزوح جماعي من مناطق (داعش) ومجلس الأمن إلى تشاور عاجل

بغداد ـ وكالات:
شهدت المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش نزوحا جماعيا، فيما يجري مجلس الأمن الدولي مساء أمس الخميس بنيويورك مشاورات عاجلة حول الوضع في العراق بطلب من فرنسا، بحسب ما أعلن دبلوماسيون. فيما انطلقت حملة عسكرية واسعة للجيش العراقي من أجل فك الحصار التي يفرضه عناصر ما يسمى بالدولة الإسلامية على بلدة امرلي منذ نحو شهرين، حسبما أفاد مسؤول محلي. وقال شلال عبدول قائمقام طوزخرماتو إن “قوات من الجيش الاتحادي مدججة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بمساندة طيران الجيش شنت حملة عسكرية مكثفة لكسر الحصار على بلدة امرلي وتطهير سليمان بيك المجاورة”. على صعيد متصل صدت قوات البشمرجة الكردية التي تحمي سد الموصل الخميس هجوما نفذه عناصر الدولة الإسلامية على السد الذي يعتبر من أكبر سدود العراق، بحسب مصادر أمنية كردية. وقتل ثمانية أشخاص على الأقل واصيب العشرات بتفجير سيارة مفخخة استهدفت مسجدا يأوي عشرات النازحين وسط مدينة كركوك، على صعيد اخر احكم المسلحون سيطرتهم على بلدة قره قوش في محافظة نينوى مما دفع اكثر مئة الف من سكان البلدات المجاورة الاخرى الى النزوح اربيل فيما وصلت عشرات الاسر اليازيدية النازحة من سنجار الى تركيا. من جهته ندد البيت الأبيض بشدة الخميس بالهجوم الاخير للجهاديين في شمال العراق معتبرا ان الوضع “قريب من الكارثة الانسانية” ومؤكدا انه يراقب الوضع الميداني من كثب. وقال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست “نعمل في شكل مكثف مع الحكومة العراقية لمساعدتها في مواجهة الوضع الإنساني”، رافضا الحديث عن توجيه ضربات محتملة أو استخدام طائرات أميركية لإيصال المواد الغذائية والأدوية إلى الأشخاص المتضررين.

إلى الأعلى