الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م - ١٢ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / اكتمال كافة التجهيزات لانطلاق النسخة الرابعة والعشرين لدوري قوات السلطان المسلحة
اكتمال كافة التجهيزات لانطلاق النسخة الرابعة والعشرين لدوري قوات السلطان المسلحة

اكتمال كافة التجهيزات لانطلاق النسخة الرابعة والعشرين لدوري قوات السلطان المسلحة

بمشاركة 6 فرق
تواجد «5» حكام … وتنظيم مسـابقة للعب الفعلي في كل مباراة أهم ما يميز الدوري في هذه النسخة

خالد الكلباني : اختيار ظفار دعما للسـياحة المحلية والدوري رافد جيد للمنتخبات الوطنية

متابعة ـ صالح البارحي :
من مدينة اللبان … وبصحبة أجواء كروية رائعة … ومن ساحة مجمع صلالة الرياضي بعوقد … وبمشاركة (6) فرق تمثل الحرس السلطاني العماني ، الجيش السلطاني العماني ، سلاح الجو السلطاني العماني ، شؤون البلاط السلطاني ، الخدمات الهندسية ، البحرية السلطانية العمانية ، تنطلق صافرة دوري القوات المسلحة بنسخته الرابعة والعشرين عند الساعة الرابعة وخمس وأربعون دقيقة مساء بعد غد السبت ، حيث يقص شريط افتتاح البطولة بلقائين ، يجمع الأول بين فريق الحرس السلطاني العماني ونظيره سلاح الجو السلطاني العماني عند الساعة الرابعة وخمس وأربعين دقيقة ، فيما يعقبه اللقاء الثاني الذي يجمع بين الجيش السلطاني العماني ومنافسه شؤون البلاط السلطاني عند الساعة السابعة والنصف مساء ، حيث سيظهر الوهج الأول للدوري الذي يشهد منافسة حامية الوطيس بين الفرق المشاركة إستمرت على مدار البطولات الماضية التي يتزعمها الجيش السلطاني العماني صاحب الرقم القياسي لها ، ومن المتوقع أن تشهد المنافسات متابعة جماهيرية نظرا لما تضمه الفرق المشاركة من لاعبين دوليين على مستوى كبير من الإجادة بالكرة العمانية .

لجان البطولة
أوكلت مهمة المشرف العام على البطولة للعقيد الركن خالد بن علي الجابري ، ويشغل منصب مدير البطولة المقدم الركن فيصل بن إبراهيم الزعابي ، ويتولى النقيب علي بن راشد الغيثي مهمة نائب مدير البطولة ، ويترأس اللجنة الإعلامية والمتحدث الرسمي باسم الدوري النقيب خالد بن سالم الكلباني ، والحكم الدولي السابق عبدالله الهلالي رئيسا للجنة الحكام ، فيما يترأس المدرب الوطني مهنا بن سعيد العدوي رئاسة اللجنة الفنية .

جاهزية تامة
قال النقيب علي بن راشد الغيثي نائب مدير البطولة : لله الحمد أنهت رئاسة أركان قوات السلطان المسلحة ممثلة بمديرية الرياضة العسكرية كافة الاستعدادات لانطلاقة هذا الحدث الكروي العسكري والمتمثل في الدوري (٢٤) لقوات السلطان المسلحة لكرة القدم ٢٠١٨م، فكل لجان البطولة أنهت تحضيراتها والجميع يعلم أن البطولة ستقام ولأول مرة في محافظة ظفار وتحت مظلة فعاليات مهرجان خريف صلالة السياحي، ونأمل أن تحقق البطولة الأهداف المنشودة إذا ما علمنا أن معظم لاعبي منتخباتنا الوطنية يتواجدون في بطولة القوات المسلحة.

رفد المنتخبات
قال النقيب خالد بن سالم الكلباني رئيس اللجنة الإعلامية والمتحدث الرسمي للدوري : رفدا للمنتخبات الوطنية ودعما للأندية الأهلية مضافا الى ذلك تعزيز سمعة السلطنة اقليميا ودوليا خاصة بعد الحصول على كأس آسيا العسكرية لكرة القدم المؤهلة إلى كأس العالم بالاضافة إلى الحصول على كأس العالم العسكرية الثانية لكرة القدم والتي استضافتها السلطنة ، تستمر الجهود الحثيثة والمساعي المضنية في ادامة النشاطات والفعاليات الكروية في قوات السلطان المسلحة ، ومنذ الوهلة الأولى والتي تم الإفصاح فيها عن تنظيم النسخة 24 من دوري قوات السلطان المسلحة لكرة القدم لعام 2018 للميلاد عملت اللجان المنظمة على مختلف تخصصاتها بشكل مضنٍ من أجل ايصال هذه النسخة من البطولة لشكلها المأمول من حيث التنظيم والمنافسات والحضور الجماهيري ، ايضا جاء اختيار محافظة ظفار وبالتحديد في ولاية صلالة لاستضافة هذه النسخة من البطولة بغاية الدعم السياحة المحلية ودعم ايضا شقها الرياضي بشكل خاص من حيث توفير بيئة خصبة للحضور الجماهيري الرياضي لهذه المنافسات وبخاصة أن فرق قوات السلطان المسلحة ممثلة في الجيش وسلاح الجو والبحرية والحرس والخدمات الهندسية وشؤون البلاط السلطاني جميعها تزخر بمجموعة جيدة من اللاعبين الدوليين والمحليين ذوي الإمكانيات والكفاءة والمهارة العالية .واضاف رئيس اللجنة الإعلامية : بالإضافة الى ذلك فإن الأجواء المتواجدة في ولاية صلالة خلال هذه الفترة هي أجواء مناسبة لممارسة الرياضة وتنظيم مثل هذه المنافسات مثل كرة القدم وهذا أمر إيجابي سوف يساهم في رفع المستوى الفني للبطولة ، واجتهدت جميع اللجان خلال هذه الفترة لتقديم ما هو جديد في هذه البطولة تمثل ذلك في عدة جوانب من بداية توفير 5 حكام لكل مباراة وحكم سادس موجود خارج الملعب وهناك حكمان مساعدان اضافيان لثلاثة حكام رئيسيين وهذا أمر يطبق لأول مرة في البطولات المحلية في السلطنة بالإضافة إلى ذلك هناك مسابقة تم استهدافها وهي مسابقة خاصة باللعب الفعلي بحيث إن أي مباراة يتم تسجيل فيها لعب فعلي يوازي الأربعين دقيقة ستكون هناك جائزة للفريقين المتنافسين في المباراة وهذا يطبق أيضا لأول مرة في السلطنة .واستطرد الكلباني حديثه قائلا : من أجل محاولة إبراز الجهود الإعلامية خاصة بالجهات الإعلامية المختلفة تم رصد أفضل تغطية إعلامية يتم رصدها من قبل اللجنة الإعلامية وهناك أيضا جوائز أخرى تتمثل في 5 جوائز لأفضل 5 صور فوتوغرافية او ضوئية تتناول منافسات البطولة وهناك جائزة لأفضل 5 تغريدات تتناول مجريات وأحداث البطولة على موقع تويتر واللجنة الإعلامية حرصت على أن تطرح العديد من الحسابات الالكترونية التي تساهم في نشر أحداث وفعاليات البطولة على تويتر وانستجرام والفيس بوك واليوتيوب بالإضافة إلى ذلك هناك تعاون من جميع الجهات الإعلامية الصحافية، ناهيك عن الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون والقنوات التلفزيونية الخاصة طبعا سيكون هناك نقل تلفزيوني للمباراة النهائية للبطولة بالإضافة إلى إن هناك جهودا حثيثة من أجل نقل المباريات في الدور الربع نهائي إن شاء الله .وفي الختام ، قال المتحدث الرسمي للبطولة : نهاية نتنمى أن تكون هذه البطولة داعمة للمنتخبات الوطنية والأندية المحلية وتساهم في استعدادات الأندية للمنافسات القادمة ناهيك أن مدرب المنتخب الوطني والجهاز الفني سوف يكونون ضمن المتابعين والحضور لمنافسات البطولة للاقتراب بشكل كبير من مستويات اللاعبين الذين يتواجدون في الصف الأول مع فرقهم التي تمثل الأسلحة المتنافسة في هذه البطولة وأتمنى التوفيق للجميع .

مسؤولية كبيرة

وقال رئيس لجنة الحكام الدولي السابق عبدالله بن محمد الهلالي : بالنسبة للاستعدادات لهذه البطولة في البداية اشكر كافة القائمين على منحي هذه الفرصة بأن أكون في لجنة التحكيم وهذه إشادة ونتمنى ان نكون على قدر المسؤولية الموكلة بالنسبة لنا أنا وزملائي الحكام بالنسبة لاختيار الحكام تم بشكل دقيق والمشاركين خاصة في جميع الأسلحة المشاركة وقد اخترنا أفضلهم للمشاركة في هذه البطولة والذي بلغ عددهم 7 حكام دوليين وهم حكام نخبة بالإضافة إلى أن الحكام المتواجدين كلهم حكام من دوري الدرجة الأولى وحكام من دوري عمانتل .واضاف الهلالي : تعتبر هذه البطولة الأولى على مستوى السلطنة بما أن اللاعبين الموجودين من صفوة اللاعبين المتواجدين في دوريات السلطنة ودوري عمانتل يضم 14 ناديا ولكن البطولة تضم 6 فرق من مستوى السلطنة تضم من افضل اللاعبين والحكام والإداريين والمدربين ونحن يسعدنا ان نكون من ضمن فريق العمل لإنجاح هذه البطولة .وتحدث عن الأمور الجديدة التي ستشهدها البطولة قائلا : الجديد في هذه البطولة سيتم تدشين 40 دقيقة للعب الفعلي ، ونحن كحكام مساندين لإنجاح وتطوير ومساعدة اللاعبين لتكملة هذا الرقم وهو ليس بالرقم السهل ، ان شاء الله يدنا مع الجميع حتى نخرج هذه البطولة باللعب النظيف ، والجديد ايضا وجودها في محافظة ظفار ، والكل سعيد بوجود الجو الخريفي ولها الحق محافظة ظفار انها تنظم دوري قوات السلطان المسلحة لأول مرة تقام في هذا الجو الرائع وسوف نرى أرقى المستويات في اللعب والتحكيم وهذا سوف يعكس انطباع ايجابي للحضور، بالإضافة الجيدة لأول مرة في السلطنة وجود حكام اضافيين خلف المرمى وهذا طبعا يستحدث لأول مرة وعملنا في مسقط بمعسكر داخلي لمدة 10 أيام حتى نتمكن من تطبيق هذا الجانب وعندنا يوم 13 تدريبا نهائيا ومباراة ودية وسوف نطبق تطبيقا فعليا للاستحداث الجديد في مهمة الحكم الاضافي والحكام المساعدين ، بالنسبة للحكام والمنظمين والقائمين على مستوى البطولة منذ ان وصلنا والأمور اللوجستية متوفرة مثل السكن والنقل وهذا لم يأت من فراغ وانما باعداد مسبق وعيون ساهرة ونتمنى التوفيق للجميع ونتمنى ان ترتقي الى الافضل كل عام بطولة قوات السلطان المسلحة وهذا عمل مساعد للمنتخبات الوطنية والأندية المحلية.

إلى الأعلى