الجمعة 19 أكتوبر 2018 م - ١٠ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / جيش الاحتلال يلوح بشن عملية عسكرية على غزة
جيش الاحتلال يلوح بشن عملية عسكرية على غزة

جيش الاحتلال يلوح بشن عملية عسكرية على غزة

الأمم المتحدة: نحن على بعد خطوات من تدهور كارثي بالقطاع
القدس المحتلة ـ الوطن :
بعثت القيادة السياسية الإسرائيلية، رسالة إلى الجيش مفادها “إذا لم يتم إيقاف الطائرات المشتعلة، فلن يكون هناك خيار سوى الشروع في عملية عسكرية في قطاع غزة. وتشير التقديرات وفق القناة العاشرة الإسرائيلية إلى أن إسرائيل قد وضعت يوم الجمعة المقبل آخر موعد نهائي لوضع حد للطائرات المشتعلة التي يطلقها الشبان الفلسطينيون على حدود غزة. “إذا لم يحدث ذلك، فان الجيش سوف يشن حملة عسكرية في قطاع غزة”. وأضاف التقرير أن حركة حماس سلمت إسرائيل رسالة مماثلة من خلال مصادر الاستخبارات المصرية. ووفقاً لمسؤولين أمنيين إسرائيليين فإن الانطباع في الجيش الإسرائيلي هو أن الرسالة قد وصلت الجانب الآخر وأن حماس قد أعلنت أن العديد من قواتها تتمركز بالفعل من أجل وقف اطلاق الطائرات المشتعلة، وأنه بحلول يوم الجمعة سوف يتوقفون تماماً”.وأضافت القناة الإسرائيلية المتلفزة أن حماس تنوي وقف اطلاق الطائرات الورقية المشتعلة تماماً مقابل فتح معبر رفح من قبل مصر، وابرام تفاهمات مع إسرائيل فيما يتعلق بتحسين الوضع في قطاع غزة”.
الى ذلك، حذر منسق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة جيمي ماكغولدريك، من أن قطاع غزة يقف على بعد خطوات من التدهور الكارثي مع تأثيرات واسعة محتملة ليس فقط على الفلسطينيين في غزة بل على المنطقة ككل، وذلك بسبب إجراءات الحصار الإسرائيلية الجديدة التي فرضتها قوات الاحتلال خلال الأيام القليلة الماضية. وقال ماكغولدريك الذي زار قطاع غزة، إن القيود الجديدة التي فرضتها السلطات الإسرائيلية في 9 يوليو وتلك التي فرضتها يوم 16 يوليو أدت إلى منع دخول كافة البضائع باستثناء الإمدادات الطبية والغذائية، وحظر خروج كافة البضائع وتقييد منطقة الصيد على طول ساحل غزة إلى ثلاثة أميال بحرية.
وأعرب المسؤول الأممي عن قلقه بشكل خاص من تأثير النقص في الوقود على توفير الخدمات الصحية والماء والصرف الصحي في غزة، مع انقطاع التيار الكهربائي لمدة تصل إلى 20 ساعة في اليوم، مشيراً إلى أن أكثر من 220 مرفقا صحيا ومرافق مياه الشرب والصرف الصحي في قطاع غزة يعتمدون على وقود الطوارئ الممول من الجهات المانحة لتشغيل المولدات الاحتياطية لتوفير الخدمات الأساسية، ولا تملك مرافق المياه والصرف الصحي حالياً سوى ما بين 7 إلى 10 أيام من الإمداد فقط.

إلى الأعلى