الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / انطلاق معسكر شباب الأندية الثالث بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية
انطلاق معسكر شباب الأندية الثالث بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية

انطلاق معسكر شباب الأندية الثالث بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية

بمشاركة 140 شابا من مختلف أندية السلطنة

عبدالله المخيني:
المعسكر يأتي امتداداً لسلسة البرامج والفعاليات والأنشطة الصيفية التي تنفذها الوزارة
تنفيذ العديد من البرامج والأنشطة النوعية لتلبي احتياجات الشباب في مختلف المجالات
صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي:
انطلق صباح أمس بالمجمع الرياضي بصور فعاليات المعسكر الثالث لشباب الأندية الذي تنظمه وزارة الشؤون الرياضية ويستمر حتى 16 أغسطس الجاري وذلك تحت رعاية الشيخ حمد بن سلطان البوسعيدي نائب والي صور وبحضور هلال بن عبدالله المعمري مدير دائرة الهيئات الخاصة بوزارة الشؤون الرياضية وعبدالله بن مبارك المخيني المشرف العام على معسكر شباب الأندية بصور وعدد من المسئولين بوزارة الشؤون الرياضية واللجنة المشرفة على معسكرات شباب الأندية
كلمة الوزارة
بدأت مراسل حفل الافتتاح بدخول طابور عرض المشاركين يتقدمهم علم السلطنة وشعار المعسكرات ثم ألقى عبدالله بن مبارك المخيني المشرف العام على معسكر شباب الأندية بصور كلمة وزارة الشؤون الرياضية رحب من خلالها براعي الحفل والحضور وقال إن افتتاح برنامج معسكر شباب الأندية بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية يأتي امتداداً لسلسلة من البرامج والفعاليات والأنشطة الصيفية التي تنفذها وزارة الشؤون الرياضية في إطار حزمة من البرامج المتكاملة بهدف استثمار أوقات الشباب خلال الإجازة الصيفية.
استثمار الشباب
مضيفا في كلمته بأن الاستثمار في الشباب هو استثمار حقيقي لبناء الوطن حيث تأتي معسكرات شباب الأندية كأحد المداخل التي تسهم في استثمار طاقات الشباب وتنمية قدراتهم الإبداعية في كافة المجالات وإن معسكر شباب الأندية بمحافظة جنوب الشرقية الذي تستمر فعالياته حتى 16 من شهر أغسطس الجاري بمشاركة ما يقارب 140 شابا مكملا لما تحقق من نجاح لمعسكرات شباب الأندية ،وتهدف وزارة الشؤون الرياضية من إقامة هذه المعسكرات الى توفير بيئة مثالية لاستثمار أوقات فراغ الشباب خلال الإجازة الصيفية بما يعود عليهم بالنفع والفائدة وتلبية احتياجاتهم ورغباتهم بما يسهم في صقل مواهبهم الإبداعية وبناء شخصياتهم وتنميتها وتعزيز روح المبادرة والعطاء تجاه الوطن وقائده المفدى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد ـ حفظه الله ورعاه ـ ،وإيجاد أجواء من التنافس الشريف بين الشباب المشاركين،إلى جانب تنمية روح المشاركة والحوار البناء والهادف من خلال مناقشة عدد من تجارب الشباب الرائدة والمواضيع التي تهم الشباب في مختلف المجالات، والعمل على ترسيخ قيم التطوع لخدمة المجتمع، وتنمية روح القيادة والإدارة لدى الشباب من خلال مجموعات العمل بالمعسكر إلى جانب التعرف على المنجزات الحضارية والتاريخية بالمحافظات التي تقام فيها المعسكرات.
برامج وأنشطة متنوعة
وتطرق المخيني في كلمته إن معسكر شباب الأندية بمحافظة جنوب الشرقية يحفل بالعديد من البرامج والأنشطة النوعية التي تلبي احتياجات الشباب في مختلف المجالات العلمية والثقافية والفنية والرياضية منها تنظيم حلقات عمل يتم تنفيذها بواسطة محاضرين مختصين في مجالات الإلكترونيات والتصوير الضوئي والمونتاج وتصميم المواقع الإلكترونية والفوتوشوب والسباكة والكهرباء والميكانيكية والفنون التشكيلية وغيرها ، حيث ستوفر هذه الحلقات مساحة أكبر للشباب من أجل اختيار الحلقة التي تتناسب مع إمكانياتهم وقدراتهم لتثري ابداعاتهم في تلك المجالات، كما سيتضمن المعسكر محاضرات، ولقاءات حوارية مع عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة، كما سيكون هناك برنامج لزيارة بعض من المعالم التراثية والثقافية والحضارية والعلمية بالمحافظة ، وهنا أدعو الشباب المشاركين للاستفادة من جميع الأنشطة والبرامج وحلقات العمل التي يتضمنها برنامج المعسكر.
شكر وتقدير
وفي ختام كلمته توجه بالشكر لراعي الحفل ولكافة المؤسسات والجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني التي تعاونت في تنفيذ أنشطة المعسكر ولكافة شركائنا من مؤسسات القطاع الخاص ممثلة في الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وشركة بي بي وشركة كوكا كولا بالإضافة إلى الرعاة الإعلاميين ولكافة وسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمقروءة ولأعضاء اللجنة المشرفة على المعسكرات وفرق العمل والمتعاونين على جهودهم في الإعداد والتحضير لهذا المعسكر.
فقرات الاحتفال وإزاحة الستار
بعدها قدمت فرقة الأجيال للفنون الشعبية بعض الفنون الشعبية البحرية المغناة ثم قام الشيخ حمد بن سلطان البوسعيدي نائب والي صور وبمعيته هلال بن عبدالله المعمري مدير دائرة الهيئات الخاصة بوزارة الشؤون الرياضية وعبدالله بن مبارك المخيني المشرف العام على معسكر شباب الأندية بصور بإزاحة الستار عن شعار المعسكرات إعلانا للانطلاق الرسمي لفعاليات معسكر شباب الأندية بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية ثم قدمت هدية تذكارية لراعي الاحتفال بهذه المناسبة وأخذت الصور التذكارية مع المشاركين
حمد البوسعيدي نائب والي صور: المعسكر فرصة للتعارف وتبادل الأفكار
وقد تحدث الشيخ حمد بن سلطان البوسعيدي نائب والي صور راعي الافتتاح بسعادته لرعاية حفل افتتاح المعسكر والذي يجمع شباب الأندية بمختلف محافظات السلطنة في هذه الولاية العريقة وذلك لتبادل الآراء والأفكار وممارسة الأنشطة الثقافية والرياضية والعلمية والمعسكر بحد ذاته فرصة للشباب للتعارف فيما بينهم والاطلاع على المعالم والثأر التي تزخر بها ولاية صور
مؤكدا للمشاركين بالاستفادة بما يقدم لهم من برامج وانشطة وبما هو متاح وتطوير مهاراتهم وقدراتهم في مختلف المجالات العلمية والثقافية والفنية والرياضية متمنيا لهم التوفيق.
بدء حلقات العمل
وفي الفترة المسائية انطلقت حلقات العمل المتنوعة في الإلكترونيات والكهرباء والسباكة والميكانيك والتصوير والمونتاج وتصميم المواقع والرسم وتدوير المخلفات والسعفيات يقدمها عدد من المتخصصين في هذا الجانب، وجلسة لتدريب المشاركين على مهارات وفنون رحلة الاستكشاف والمغامرة ثم قدمت مجموعه من الإبداعات الشبابية بمشاركة شباب المعسكر .
برامج متنوعة
وكانت اللجنة المشرفة على معسكرات شباب الاندية قد وضعت العديد من البرامج والأنشطة الثقافية والاجتماعية والرياضية والأعمال التطوعية الأخرى التي تعزز المهارات والمعارف حيث سيتضمن المعسكر حزمة من البرامج والأنشطة والحوارات والمحاضرات والورش التدريبية متمثلة في السباكة والكهرباء والميكانيكا والتصوير الضوئي والمونتاج وتصميم المواقع والابتكارات العلمية والسعفيات وإعادة التدوير واللقاءات المختلفة إلى جانب الأنشطة الرياضية والثقافية والعلمية والمواهب الشبابية ورحلات الاستكشاف والمغامرة وزيارة لأبرز المواقع والمناطق السياحية التي تشتهر بها المحافظة
برنامج حواري مفتوح
كما سيتضمن المعسكر استضافة المتسابق أحمد الحارثي الذي سيتحدث مع شباب المعسكر عن مسيرته حيث سيكون برنامجا حواريا مفتوحا يديره الشباب أنفسهم وسيتضمن عددا من المحاور والأسئلة التي تتحدث عن مسيرته في سباقات السيارات كما ستقام محاضرة بعنوان كيف أخطط لحياتي وعن البرمجة اللغوية العصبية اضافة إلى جلسة حوارية مع مسئول بصندوق الرفد وعن مكافحة المخدرات ولقاء المبدعين وعرض بعض التجارب الشبابية.
مسيرة المعسكرات
ويبلغ عدد المعسكرات التي تنفذها الوزارة 4 معسكرات لشباب الأندية حيث انطلقت أولى المعسكرات في الأول من يونيو بالمجمع الرياضي بولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة فيما واحتضنت محافظة مسقط المعسكر الثاني في ال 14 من يونيو الماضي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر والمعسكر الثالث حاليا بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية خلال الفترة من 9 إلى 16 أغسطس وتتوج المعسكرات بإقامة المعسكر الرابع بمحافظة ظفار والذي سيقام خلال الفترة من 23 إلى 30 أغسطس الحالي حيث تستهدف المعسكرات الشباب من عمر المشارك لا يقل عن 18 سنة ولا يزيد عن 25 سنة
بيئة ملائمة للشباب.
وتعد معسكرات شباب الأندية التي تنظمها وزارة الشؤون الرياضية من البرامج المهمة نظرا لأهميتها ودورها في إيجاد بيئة ملائمة للشباب لاستثمار أوقات فراغهم خلال الإجازة الصيفية وجاءت معسكرات شباب الأندية برؤى وأهداف وبرامج نوعية جديدة عن المعسكرات الصيفية الماضية بهدف المساهمة في إعداد جيل من الشباب القادر على العطاء والبناء وتعزيز روح العمل الجماعي وإزكاء قيمة التضامن والتآزر من خلال خدمة الفرد لمجتمعة وتلبية الاحتياجات الأساسية للشباب من تعلم وترفيه وإكساب المهارات الحياتية والاجتماعية وتكريس قيم العمل التطوعي لدى الشباب واستثمار طاقاتهم وغرس قيم التعاون في نفوسهم وصقل مهارات الشباب وقدراتهم الإبداعية وإتاحة الفرص أمامهم لممارسة هواياتهم المحببة في المجالات الثقافية والاجتماعية والفنية والعلمية والرياضية وفق برامج معدة خصيصا لهذا الغرض وتنمية روح المشاركة والحوار الهادف لدى الشباب وخدمة المجتمع من خلال برامج العمل التطوعي الميداني وإذكاء روح التحدي والمنافسة الشريفة في نفوس الشباب وتنمية روح القيادة لديهم الى جانب توفير فرص ل تكوين علاقات ود وصداقة بين شباب السلطنة من كافة محافظاتها.
فرص حقيقية لترشيح المجيدين
وتمثل هذه المعسكرات فرصة حقيقة لاختيار وترشيح المجيدين في مختلف المعسكرات لتمثيل السلطنة في المعسكرات الشبابية التي تقام على المستوى الخليجي والعربي والدولي لذلك فإنها بيئة للشباب من أجل التنافس على هذه الفرص وإثبات قدراتهم بما يمكنهم من اقتناص الفرص للاستفادة من هذا الأمر لذلك فمن المؤمل أن تقوم المعسكرات بدورها المرتقب في تعزيز روح العمل الجماعي وإزكاء قيمة التضامن والتآزر من خلال خدمة الفرد لمجتمعه من خلال برامج العمل التطوعي الميداني وتلبية الاحتياجات الأساسية للشباب وصقل مهارات الشباب وقدراتهم الإبداعية.

إلى الأعلى