الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / جمعية التصوير الضوئي تحتفي بالفائزين في النسخة التاسعة من معرض مسابقة يوم النهضة 2014 “بانوراما عمانية”
جمعية التصوير الضوئي تحتفي بالفائزين في النسخة التاسعة من معرض مسابقة يوم النهضة 2014 “بانوراما عمانية”

جمعية التصوير الضوئي تحتفي بالفائزين في النسخة التاسعة من معرض مسابقة يوم النهضة 2014 “بانوراما عمانية”

المركز الأول لقاسم الفارسي .. والثاني لأحمد الطوقي .. والثالث لحسين البحراني .. وشرفيتان لأحمد الشكيلي وحمد المنوري
قاسم الفارسي: شرف لي أن أفوز بمسابقة تحمل اسم مناسبة غالية على كل عماني وعمانية
كتب ـ إيهاب مباشر:
احتفت جمعية التصوير الضوئي التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم، بالفوتوغرافيين الفائزين بمعرض المسابقة التاسعة للتصوير الضوئي يوم النهضة 2014 (بانوراما عمانية)، الذي رعى افتتاحه مساء أمس، سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي، وكيل وزارة التعليم العالي، بصالة مسقط، في مبنى وزارة التعليم العالي، بمرتفعات المطار.

وقد أعلنت الجمعية أسماء الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، بالإضافة إلى فائزين بجائزتين شرفيتين، وقد أسفرت نتائج المسابقة عن فوز فنان الفياب، قاسم بن محمد الفارسي بالمركز الأول، فيما حاز على المركز الثاني أحمد بن محمد الطوقي، وحاز على المركز الثالث حسين بن جاسم البحراني، وحصل على الجائزتين الشرفيتين كل من: مجيد الفياب أحمد بن عبدالله الشكيلي، وفنان الفياب حمد بن سالم المنوري.

معالم طبيعية وتراثية وحضارية

وكانت جمعية التصوير الضوئي قد أطلقت المسابقة للمصورين العمانيين وغير العمانيين من المقيمين بالسلطنة، وكان محور المسابقة لهذا العام (بانوراما عمانية) ويمثل هذا المحور الصور العرضية الملتقطة في سلطنة عمان لأهم المعالم الطبيعية والتراثية والإنسانية والحضارية التي تزخر بها السلطنة. والتصوير البانورامي هو نوع من أنواع التصوير يأخذ النسق العريض نوعا ما عن طريق العدسات أو عن طريق دمج مجموعة من الصور ببرامج معالجة الصور الرقمية للحصول على صور عرضية.
وأعلنت الجمعية وقتها أنه يحق لكل مشارك تقديم 4 صور ضوئية كحد أقصى ويتم تقديمها بصيغة رقمية وبجودة عالية وتقبل الصور الملتقطة بالكاميرات الرقمية والمعالجة رقميا كما لا تقبل الصور الملتقطة بالهاتف.

تحكيم .. وجوائز

وقد تم تشكيل لجنة تحكيم مكونة من مجيد الفياب أسعد بن هلال الخروصي ومجيد الفياب عمر بن أحمد البوسعيدي وفنان الفياب ماجد بن عبيد العامري. وفي هذه النسخة استقبلت لجنة تحكيم المسابقة 293 عملا فوتوغرافيا لـ 83 مصورا ومصورة. وقد قبلت اللجنة 35 عملا فوتوغرافيا لـ 23 مصورا ومصورة وخصصت المسابقة خمس جوائز للفائزين بالمراكز الأولى: المركز الأول (1000) ريال عماني والمركز الثاني (750) ريالا عمانيا والمركز الثالث (500) ريال عماني وجائزتين تقديريتين مقدار كل واحده (200) ريال عماني.

انطباع

وللوقوف على انطباع أحد الفوتوغرافيين الفائزين بالمسابقة كان لـ”الوطن” لقاء مع المصور الضوئي قاسم بن محمد الفارسي الفائز بالمركز الأول بالمسابقة فقال: أنا فرح جدا بهذا الفوز، وأعتبره تكليلا وتجسيدا للجهود التي بذلتها في تصوير الطبيعة العمانية، وشرف لي أن أفوز بهذه المسابقة التي تحمل اسم مناسبة غالية على كل عماني وعمانية وهي يوم النهضة المباركة، وسعادتي لا توصف أيضا بهذه الجائزة لأنها نتاج مسابقة نظمتها جمعية التصوير الضوئي صاحبة الفضل على كل مصور عماني.
وفي معرض إجابته عن سؤال “الوطن” حول الجوائز التي سبق وأن حصدها على المستويين المحلي والعالمي قال الفوتوغرافي قاسم الفارسي: سبق أن فزت بجائزة الرؤية للإبداع الشبابي وجائزة شرفية من وزارة السياحة، بالإضافة إلى جائزة شرفية دولية بمسابقة صربيا الدولية للتصوير الضوئي، بالإضافة إلى العديد من الجوائز على المستويين المحلي والدولي.

أهمية
وعن أهمية مسابقة يوم النهضة 2014 “بانوراما عمانية” يقول الفارسي: أنا أعتبر هذه المسابقة من أهم المسابقات المحلية في التصوير الضوئي، التي يتمنى أن ينال شرف الفوز بها كل عماني وعمانية من عشاق الضوء والعدسة.

أمنية
وعن أمنياته وخطواته المستقبلية في التصوير الضوئي قال الفوتوغرافي قاسم الفارسي: أتمنى أن أواصل التصوير، وأجتهد في تسويق أعمالي الفوتوغرافية محليا ودوليا.

** راعي حفل افتتاح المعرض يوزع الجوائز على أحد الفائزين بالمسابقة

إلى الأعلى