الجمعة 21 سبتمبر 2018 م - ١١ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق عمان لسباقات السيارات يسجل أفضل توقيت وينطلق سابعا في الكأس الفضية
فريق عمان لسباقات السيارات يسجل أفضل توقيت وينطلق سابعا في الكأس الفضية

فريق عمان لسباقات السيارات يسجل أفضل توقيت وينطلق سابعا في الكأس الفضية

في بطولة بلانك بان الأوروبية

سجل فريق عمان لسباقات السيارات بقيادة بطل سباقات السيارات العماني أحمد الحارثي وعلى متن سيارة استون مارتن جي تي 3 سابع أفضل توقيت في التأهيلات الرسمية لسباق الجولة الرابعة لبطولة بلانك بان الاوروبية للتحمل التي جرت على حلبة سبا فرانكوشامب البلجيكية بعد أن تم جمع تواقيت الأسرع في التأهيلات بالنسبة للمتسابقين الأربعة بالفريق.
وكانت التأهيلات الصباحية للفريق أفضل نسبيا من المسائية بعدما سجل الرباعي أفضل رابع نتيجة، كما تسبب أحد المتسابقين المنافسين في الاحتكاك بسيارة المتسابق أحمد الحارثي، لكن فريق تي الفني قام بجهد وافر من أجل صيانة السيارة وتجهيزها قبل انطلاق التأهيلات الرسمية المسائية والتي حقق فيه الفريق سابع أفضل توقيت عند الانطلاقة الرسمية للسباق.
وكانت الجولة قد بدأت بالمسير الرسمي حولة منطقة الحلبة في سبا قبل أن تقام في اليوم التالي التأهيلات ما قبل الرسمية والمعروفة بالاختبارات ومن ثم دخلت السيارات المشاركة التي تجاوز عددها حوالي 60 سيارة التأهيلات الرسمية في الفترة المسائية لتحديد مركزها بالانطلاقة.
سائق فريق عمان لسباقات السيارات أحمد الحارثي أكد ان طموحات الفريق في التأهيلات كانت أكبر من المركز الرابع وأن زملاءه بالفريق الاسكتلنديان تشارلي ايستود وايوان مكاي بالإضافه إلى السائق الجديد روز غان بذلوا قصارى جهدهم في التأهيلات لتسجيل زمن مميز، لكن هذه هي السباقات ويبقى أن نقول بان كل شيء يتغير في السباق الرسمي خاصة وأن هذا السباق هو الأطول ولا مجال لأية أخطاء محتملة فيه.
فريق عمان لسباقات السيارات المدعوم من قبل وزارة الشؤون الرياضية والطيران العماني والبنك الوطني العماني وعمانتل وبر الجصة وامواج للعطور يسعى هذه المرة للوصول إلى أحد مراكز المقدمة حيث يحتل حاليا المركز الرابع في ترتيب الكأس الفضية ويحتاج إلى عدة نقاط ومركز جيد في هذا السباق كي يصل إلى المركز الثالث، ومن هنا عمل الفريق الفني بقيادة توم فيرر بعد نتيجة التأهيلات لوضع استراتيجية مغايرة عن السابق لتحقيق طموحات الفريق.
وكان البطل أحمد الحارثي اول من جلس خلف مقود سيارة استون مارتن جي تي 3 وسجل زمن بلغ 2 دقيقة و22 ثانية فاصل 345 جزءا من الاف من الثانية وقاد السيارة عقب ذلك لمدة ربع ساعة في الربع الثاني السائق ايوان مكاي في التاهيلات وسجل زمن بلغ دقيقتين و22 ثانية فاصل 67 جزءا ثم السائق تشارلي ايستود وسجل سابع أفضل توقيت فتلاه السائق السائق الجديد روز غان.
وعقب ختام التأهيلات قال المتسابق أحمد الحارثي “تركيزنا الان على السباق نفسه أنهينا التأهيلات ونعمل الان على كيفية التعامل مع السيارة والتجانس والوقت وكل الترتيبات الخاصة بالسباق، السباق هو الأطول وبالنسبة لنا السباق هو أهم من التأهيلات حاليا ويجب دراسة كل الخطوات لإنجاح المهمة وبمشيئة الله سوف نكون قادرين على إنجاز المهة والوصول للهدف وهو أحد المراكز الاولى بالكأس الفضية”.

إلى الأعلى