الخميس 15 نوفمبر 2018 م - ٧ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / “فك كربة” تنجح في الافراج عن 510 محبوسين من 36 محكمة بمختلف المحافظات
“فك كربة” تنجح في الافراج عن 510 محبوسين من 36 محكمة بمختلف المحافظات

“فك كربة” تنجح في الافراج عن 510 محبوسين من 36 محكمة بمختلف المحافظات

400 ألف ريال عماني مجموع التبرعات المحصلة منذ 2012م

كتب ـ عيسى بن سلام اليعقوبي:
عقدت صباح أمس جمعية المحامين مؤتمراً صحفياً لاستعراض ما تم انجازه من خلال مبادرة “فك كربة” الانسانية في نسختها الخامسة.
حضر المؤتمر سعادة الدكتور محمد بن ابراهيم الزدجالي رئيس مجلس إدارة الجمعية وعدد من أعضاء مجلس الادارة والاعلاميين من مختلف المؤسسات الاعلامية وذلك بفندق سندس روتانا مسقط.
وتحدث سعادة رئيس مجلس الادارة في بيان الجمعية عن أبرز انجازات الجمعية عن طريق مبادرتها فك كربة حيث قال: تأتي مبادرة ” فك كربة” الإنسانية لترسم الأمل والحرية لأكبر عدد ممكن من السجناء المعسرين ممن صدرت بحقهم أوامر حبس منفذة، إيماناً من القائمين على هذه المبادرة بأن تلك الفئة تستحق فرصة جديدة للوقوف من جديد والعمل على التقدم الشخصي و المجتمعي.
وأضاف : لقد انطلقت المبادرة في نسختها الأولى عام 2012 من قبل 10 محامين عمانيين ساهموا بالافراج عن 44 محبوساً على ذمة قضايا مالية (مدنية ـ تجارية ـ شرعية ـ عمالية) واستطعنا أن نحقق انجازات نمت وكبرت خلال السنوات اللاحقة، ففي عام 2014 انطلقت النسخة الثانية وجاءت بشكل أوسع من سابقتها ، غطت معظم محاكم السلطنة ، وترافقت مع تنظيم معرض قانوني بهدف توعية المجتمع قانونياً، فتم الإفراج عن 304 من المعسرين، وفي عام 2015 نفذت النسخة الثالثة والتي اشتملت على ثلاثة معارض توعوية في كل من:(مسقط، صحار، وصلالة) وغطت كافة محاكم السلطنة، واستطاعت المبادرة المساهمة في الإفراج عن 432 محبوساً وتوج المشروع في نسخته الثالثة بالمركز الثاني في مسابقة السلطان قابوس للعمل التطوعي.
وفي عام 2017 نفذت النسخة الرابعة والتي اشتملت أيضاً على ثلاثة معارض توعوية في كل من:(مسقط، صحار، وصلالة) حملت عنوان: مخاطر اصدار الشيكات من غير رصيد وغطت كافة محاكم السلطنة، واستطاعت المبادرة المساهمة في الإفراج عن 252 محبوساً رغم الاوضاع الاقتصادية.
وأضاف: في هذا العام حرصنا على أن نلامس شريحة اكبر من المعسرين، وكان هدفنا إغلاق أكبر عدد من ملفات التنفيذ، حيث شكلت لجنة تقوم بعملية فرز الملفات بالتعاون مع الادارة العامة لشؤون التنفيذ متمثلة بأقسام التنفيذ في كافة المحافظات التي قدمت كشوف بالحالات التي تضمن الشروط المحددة من قبل الجمعية تتمثل أولويتها بمبلغ 2000 ريال عماني كحد أقصى لكل ملف تنفيذي حسب الأولوية والحالة الإنسانية، وسعينا لدى المؤسسات الخاصة والأفراد من أجل دعم هذا العمل الخيري باستخدام وسائل مختلفة.
وأكد سعادته خلال البيان أن جمعية المحامين نجحت في الافراج عن 510 محبوسين من 36 محكمة من مختلف محافظات السلطنة من أصل ٤٤ محكمة وانطلقت المبادرة في 10 مايو الماضي واستمرت لمدة ما يقارب الثلاثة أشهر وقد بلغ مجموع التبرعات المتحصل عليها بشكل تقريبي 405 آلاف و838 ريالاً عمانياً الذي يُعد مبلغاً جيداً.
وتم جمع هذه التبرعات من خلال الإيداع المباشر في الحساب المصرفي الخاص بالمبادرة ومن خلال صناديق التبرعات في المعارض التي شهدتها المبادرة في كُلٍ من مسقط وصحار وصلالة، وبواسطة الشيكات التي تحرر باسم جمعية المحامين بالاضافة الى المبالغ النقدية التي ترد الى مقر الجمعية.
تجدر الاشارة إلى أن الحملة شهدت خلال هذا العام العديد مما يستحق تسليط الضوء عليه ومنها تكفل فاعل خير بالافراج عن جميع الحالات التي تنطبق عليها شروط المبادرة في محاكم محافظة الظاهرة والتي بلغ عددها 30 حالة كما ان اول حالة يُتَكفَل بها كانت من قبل امرأة من صلالة بدفعها للمبادرة مبلغ وقدره 5000 ريال عماني وانشاء مجموعات على موقع التواصل الاجتماعي (واتساب) للتكفل بعدد من الحالات، كما قام مجموعة من موظفي (عمانتل) بجمع التبرعات وذلك للمساعدة بالافراج عن عدد من المعسرين، كما قام بنك مسقط بالتكفل في الافراج عن 190 حالة.

إلى الأعلى