الخميس 18 يوليو 2019 م - ١٥ ذي القعدة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: (الهجرة الدولية) ترصد نزوح 50 ألف أسرة من الحديدة
اليمن: (الهجرة الدولية) ترصد نزوح 50 ألف أسرة من الحديدة

اليمن: (الهجرة الدولية) ترصد نزوح 50 ألف أسرة من الحديدة

البابا يثني على جهود كوريا لحماية اللاجئين بها

صنعاء ـ سيئول ـ وكالات: أعلنت منظمة الهجرة الدولية عن نزوح أكثر من 50 ألف أسرة، من محافظة الحديدة الساحلية غربي اليمن.
وقالت المنظمة في بيان صحفي أمس إنه تم تسجيل 50 ألفا و990 أسرة نازحة من محافظة الحديدة، منذ الأول من شهر يونيو الماضي.
وأشارت إلى أن عدد هؤلاء النازحين في هذه الأسر، بلغ 306 آلاف، أكثر من 100 ألف منهم، نزحوا إلى العاصمة صنعاء.
وقالت إن 96 ألفا و120 شخصا، نزحوا من عدة مناطق في الحديدة إلى مناطق أخرى آمنة، في المحافظة ذاتها.
ونزح عشرات آلاف آخرين، من إجمالي هؤلاء، إلى محافظات تعز وذمار ولحج والمحويت وحجة، وفقا للمنظمة.
ولفتت إلى أن محافظات الجوف وحضرموت والمهرة وشبوة، استقبلت عددا أقل من النازحين، القادمين من محافظة الحديدة.
وأشارت المنظمة إلى أنها تستخدم أداة تتبع الطوارئ لجمع المعلومات اليومية، حول النازحين في اليمن، من مختلف الشركاء، بما في ذلك المنظمات غير الحكومية المحلية والدولية والسلطات المحلية والوطنية.
وقبل أيام، كانت المنظمة نفسها، قد أعلنت عن نزوح أكثر من 47 ألف أسرة، من محافظة الحديدة، جراء الأوضاع القتالية هناك.
يشار إلى أن قوات الجيش اليمني الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، أطلقت في يونيو الماضي عملية عسكرية، تحت مسمى (النصر الذهبي) بإسناد كبير من قوات التحالف العربي بهدف السيطرة على مدينة وميناء الحديدة الواقعين تحت سيطرة مسلحي جماعة أنصار الله ، ما أدى إلى موجة نزوح كبيرة .
وفي سيئول نقل ممثل الفاتيكان في كوريا الجنوبية ، السفير ألفريد سويريف، تأييد البابا فرنسيس الأول لحماية اليمنيين الموجودين في الدولة ، وذلك أثناء زيارته لجزيرة جيجو جنوبي كوريا الجنوبية.
وأفادت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء بأن زيارة السفير ألفريد للكنيسة الكاثوليكية في جيجو هي الأولى من نوعها ، وفقا لما ذكرته جمعية اتحاد الكنائس الكاثوليكية بكوريا الجنوبية.
ولدى زيارته إلى جيجو ،التقي سفير دولة الفاتيكان بالنازحين المقيمين بالجزيرة التي شهدت تدفقا كبيرا من اليمنيين الذين دخلوها التماسا للجوء في كوريا الجنوبية.
وأوضح السفير أن غرض زيارته لجزيرة جيجو هو نقل رسالة من البابا إلى أسقف الكنيسة الكاثولكية في جيجو ،كانج وو-إيل، والتي أعرب فيها عن تأييده لجهود حماية اللاجئين اليمنيين.
يشار إلى أن الأسقف (كانج) ظل يقوم بأنشطة تدعو لاحتضان النازحين اليمنيين الذين دخلوا جيجو وللكرم في التعاملات معهم .
وذكرت يونهاب أن السفير ألفريد سلَّم للأسقف كانج تبرعا ماليا قيمته 10 آلاف يورو ،وهو مرسل من بابا الفاتيكان لدعم نشاط كانج من أجل اليمنيين في جيجو.
وأبدى البابا فرنسيس اهتمامه الخاص بقضية النازحين، حيث أطلق عدة مرات رسائل تدعو لاستقبال النازحين واحتضانهم في العالم.
يشار إلى أن السفير ألفريد يعتبر أحد المقربين لبابا الفاتيكان ، حيث كان يعمل كسكرتير له ، وبدأ عمله في كوريا الجنوبية منذ مايو الماضي.

إلى الأعلى