الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - ١٥ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / الدوري «24» لقوات السلطان المسلحة لكرة القدم
الدوري «24» لقوات السلطان المسلحة لكرة القدم

الدوري «24» لقوات السلطان المسلحة لكرة القدم

اليوم الراحة الأخيرة بالبطولة … وغدا لقاء تحديد المركز الثالث

الجيش السـلطاني العماني وشؤون البلاط السلطاني أكثر الفرق تسجيلا لحالات الفوز .. وفريق البحرية السلطانية العمانية الوحيد الذي خسر جميع مبارياته

صلالة ـ من صالح البارحي:
تخضع هذا اليوم فرق المربع الذهبي المتأهل منها للنهائي والخاسر منها للراحة الإجبارية هي الأخيرة بالدوري (24) لقوات السلطان المسلحة لكرة القدم 2018م قبل أن يسدل الستار عن البطولة مساء الأربعاء القادم إن شاء الله تعالى، على أن تعود المنافسة مجددا عبر مباراة تحديد المركز الثالث والتي ستقام في تمام الساعة الرابعة وخمس وأربعين دقيقة مساء الغد على ساحة مجمع صلالة الرياضي في عوقد، حيث سيتجه مدربو الفرق الأربعة إلى التجهيز التام لفرقهم، سواء من حيث المنافسة على اللقب للفريقين المتأهلين للنهائي أو من خلال الحصول على البرونز والترضية للفريق الحاصل على المركز الثالث، وبالتالي فإن كل ما قدمته هذه الفرق بالدور الأول سيكون حصاده في المواجهتين المتبقيتين من عمر البطولة التي نجحت من كافة الجوانب وبجدارة تامة .

عمل دؤوب
ما شدني كثيرا هو تواصل العمل بالنسبة لكافة اللجان على نفس الرتم العالي من النجاح، فالعمل الدؤوب المكثف والاجتماعات شبه اليومية وتسجيل الملاحظات وتدوين الأخطاء التي تحدث في اللجان والإسراع على تصحيحها دون تأخير هو من أهم الاسباب التي جعلت من البطولة ناجحة بشهادة الجميع، فتناغم العمل بين المسؤولين عن البطولة والمشرفين على اللجان وأعضاؤها كان السمة الرئيسية في سهولة العمل وتنفيذ المهام بالشكل المطلوب والذي يوازي الهدف المنشود من إقامة البطولة في مدينة صلالة خلال هذه الفترة، ومن باب أولى فإن اليومين المتبقيين من عمر البطولة ستشهد حراكا أكثر عن ذي قبل، وذلك من أجل التجهيز للحفل الختامي وكيفية إظهاره بالمظهر اللائق الذي يسعى الجميع لرسمه في المشهد الأخير للبطولة، حيث إن ذلك يعني اكتمال اللوحة المنتظرة من خلال طريقة التتويج والتجهيزات التي ستكون حاضرة في النهائي والضيوف المدعوين وكل ما يعنى بهذه الأمسية التي ينتظر لها أن تكون مسك الختام نظرا لخبرة الفريقين المتأهلين للنهائي وما يضمانه من نجوم قادرة على منح الجمالية في داخل الميدان وخارجه بتواجد روابط تشجيع تلهب حماس الحضور قبل اللاعبين.

الجابري يلتحق
وصل صباح أمس العقيد الركن خالد بن علي الجابري المشرف العام على البطولة إلى صلالة، وذلك من أجل الإشراف على المرحلة المتبقية من البطولة بما فيها مباراتا المربع الذهبي ومباراة تحديد المركز الثالث والمباراة النهائية، وكذلك الوقوف على آخر الاستعدادات والتجهيزات لحفل الختام المرتقب مساء الأربعاء القادم إن شاء الله تعالى.
الجدير بالذكر، بأن الجابري حضر افتتاح البطولة ولكنه غادر بعدها إلى جمهورية أذربيجان لرئاسة بعثة الفريق الوطني للرماية في جمهورية أذربيجان (باكو) والذي يخوض معسكرا تدريبيا استعدادا للمشاركة في الآسياد بإندونيسيا.

إحصائيات الدور التمهيدي
بعد نهاية الدور التمهيدي (دور المجموعات) قدمت لنا اللجنة الفنية للبطولة برئاسة مهنا العدوي مساعد مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم ومدرب منتخبنا العسكري الحائز على لقب كأس العالم العسكرية الثانية (السيزم) في العام الماضي من مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر تقريرا مفصلا احتوى على كافة الجوانب التي تخص المباريات الاثنتي عشرة بهذا الدور، حيث تضمن التقرير عدد المباريات التي خاضها كل فريق وهي (4) مباريات، سجلت خلالها الفرق (26) هدفا، سجلت الفرق (11) هدفا في الشوط الأول، وسجلت (15) هدفا في الشوط الثاني.
أما الفريقان الأكثر تحقيقا للفوز هما فريقا الجيش السلطاني العماني وشؤون البلاط السلطاني بعدد (3) حالات، أما فريق البحرية فهو الفريق الوحيد الذي لم يحقق أي حالة فوز ولا تعادل حيث خسر جميع مبارياته ولم يحصل على أي نقطة، أما الفرق الأقل خسارة في البطولة فهي فرق الجيش السلطاني العماني والحرس السلطاني العماني وشؤون البلاط السلطاني والخدمات الهندسية بعد أن خسرت هذه الفرق مرة واحدة فقط.
ويأتي فريق الجيش السلطاني العماني كأكثر الفرق تسجيلا للأهداف (8) أهداف أي بمعدل هدفين في كل مباراة، وفريق سلاح الجو السلطاني العماني هو أقل الفرق تسجيلا للأهداف بعد أن سجل هدفا واحدا فقط، أما فريق الخدمات الهندسية فهو صاحب أقوى خط دفاع فلم يدخل مرماه سوى هدف واحد، وفريق البحرية السلطانية العمانية هو صاحب أضعف خط دفاع بعد أن دخل مرماه (7) أهداف في المباريات الأربع التي خاضها بالدور التمهيدي.

استعانة
أقدمت بعض الفرق المتأهلة للمربع الذهبي للبطولة إلى الاستعانة بخدمات اللاعبين القدامى الذين تواجدوا في صفوف هذه الفرق في الفترات السابقة وحققوا معها الكثير من الألقاب، حيث وصل مساء أمس الأول عدد كبير من هؤلاء اللاعبين عبر مطار صلالة الدولي، وذلك من أجل الوقوف خلف فرقهم وتقديم الدعم النفسي والمعنوي للاعبين قبل مواجهتي الأمس (المربع الذهبي)، وتعد هذه الخطوة رائعة جدا من المسؤولين عن هذه الفرق، حيث إن وجود هؤلاء اللاعبين المدعومين بخبرة ميدانية وإدارية كبيرة مع اللاعبين ليلة المباراة وقبل المباراة بساعات يقدم جرعة كبيرة من الثقة والحافز المعنوي، حيث إن معظم هؤلاء اللاعبين لا زالوا قليلي الخبرة في التعامل مع مباريات خروج المغلوب.
الجدير بالذكر، بأن عددا كبيرا من هؤلاء اللاعبين تواجدوا في مدرجات المباراة رفقة روابط المشجعين لتحفيز اللاعبين في الميدان، فكرة تستحق الإشادة بطبيعة الحال.
………………………

اللجنة الإعلامية والعمل الاستثنائي
العديد من الأعمال البارزة تقدمها اللجان العاملة في هذه البطولة التي لم يكن هناك خطأ في تسميتها بطولة استثنائية، فمنذ الوهلة الأولى لتشكيل اللجان كان هناك هدف رئيسي أمام ناظر الجميع وهو تنظيم بطولة كروية ذات طابع متميز من جميع الجوانب لتظهر صورة المؤسسة العسكرية في سلطنة عمان كما هو واقعها من تنظيم منقطع النظير، وقد يتضح ذلك من عدة جوانب منها ما هو ظاهر للجميع في واقع أعمال اللجنة الإعلامية على سبيل المثال، فقد صاحب منافسات البطولة زخم وانتشار إعلامي لجميع تفاصيل مباريات هذا الدوري والذي شكل دعما مهماً لجميع تفاصيل ومنافسات هذا الحدث الكروي وذلك عن طريق اللجنة الإعلامية التي تكفلت في ايجاد بيئة مناسبة للعمل الإعلامي على مختلف المنصات الإعلامية الورقية والمسموعة والمرئية بالإضافة للإعلام الإلكتروني الذي بات يفرد مساحات واسعة لتغطية مباريات دوري قوات السلطان المسلحة، والتغطية الكبيرة للصفحات الرياضية في جريدة الوطن والصحف اليومية الأخرى، بالإضافة لإدارة المؤتمرات الصحفية بعد كل مباراة، وتنفيذ أدوار المعلق الداخلي في كل المباريات، ومد الجهات الإعلامية بالصور والمقاطع الفيلمية ورفع ملخصات المباريات والأهداف على شبكة المعلومات، وكذلك تميز أعضاء اللجنة في تصميم البوسترات التي تقدم معلومات شاملة عن كل مباراة، وتميزهم كذلك بتوفير بث مباشر للمباريات على حساب البطولة على موقع الانستجرام، والتنسيق مع القائمين على قناة عمان الرياضية التي تبث مباريات الأدوار النهائية للبطولة، ولإدراك اللجنة المنظمة بأهمية الإعلام في إنجاح البطولة جاء رصد عدد من الجوائز لأفصل تغطية إعلامية لهذا الحدث بالإضافة لرصد خمسة جوائز لأفضل خمسة صور ضوئية، وأفضل خمس تغريدات على موقع تويتر وهذا الرصد ما هو إلا دعم لهذه الجهود الإعلامية المضنية التي تقدم من الجميع.

……………………..

عاشور والسعدي الأقدم
يبرز نجم وسط فريق الحرس السلطاني العماني يوسف عمبر السعدي ونجم خط دفاع الخدمات الهندسية نبيل عاشور كأقدم وأكبر اللاعبين في البطولة ، حيث سبق لهما وأن شاركا في الكثير من البطولات في النسخ الماضية ، حيث حقق السعدي عددا من الألقاب رفقة فريقه ، بينما لا زال نبيل عاشور يبحث عن اللقب الأول ، علما بأن الاثنين لا زالا يقدمان عطاءات كبيرة حتى الآن .

……………………………

وليد السعدي في الصدارة

بعد نهاية مباريات الدور التمهيدي للبطولة ، تربع مهاجم فريق الجيش السلطاني العماني وليد السعدي على قائمة صدارة الهدافين برصيد (5) اهداف ، يليه كل من سعود الفارسي (الخدمات الهندسية) وخليل العوادي (الحرس السلطاني العماني) وسعيد الرزيقي (شؤون البلاط) ولكل منهم هدفان .الجدير بالذكر ، أن اللاعبين الأربعة يمثلون الفرق الأربعة المتأهله للمربع الذهبي ، والفرصة قائمة لهم بزيادة الغلة من خلال مباراتي المربع الذهبي (أمس) ومباراة تحديد المركز الثالث والمباراة النهائية كذلك .

إلى الأعلى