الأحد 18 نوفمبر 2018 م - ١٠ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / الجيش السلطاني العماني وشؤون البلاط السلطاني يضربان موعدا مع النهائي الحلم

الجيش السلطاني العماني وشؤون البلاط السلطاني يضربان موعدا مع النهائي الحلم

صلالة ـ صالح البارحي :
تصوير / محمد البلوشي وعبدالرحمن الكندي:

ضرب فريق شؤون البلاط السلطاني ونظيره فريق الجيش السلطاني العماني موعدا مع نهائي الدوري (24) لقوات السلطان المسلحة لكرة القدم 2018م الذي سيقام مساء الغد إن شاء الله تعالى ، وذلك بعد أن أنهيا مباراتيهما في المربع الذهبي مساء أمس الأول بالفوز رغم تأخره للطرفين ، إلا أنه وكما يقال – من يضحك أخيرا يضحك كثيرا – وهذا ما حدث بالنسبة لهما في أمسية مثيرة كانت بمثابة سهرة كروية رائعة من ساحة مجمع صلالة …
جاء تأهل فريق شؤون البلاط السلطاني بعد أن تخطى عقبة نظيره فريق الحرس السلطاني العماني (حامل اللقب) بهدف قاتل للمتألق سعيد الرزيقي عند الدقيقة (88) ، بينما تأهل فريق الجيش السلطاني العماني بعد تخطيه عقبة نظيره فريق الخدمات الهندسية بركلات الجزاء الترجيحية بنتيجة (4/2) ، وبذلك يعود الفريقان للمواجهة للمرة الثالثة في البطولة بعد أن صعدا معا من نفس المجموعة (الثانية) بصدارة مستحقة للجيش على حساب منافسه على اللقب في أمسية الثلاثية النظيفة بنهاية دور المجموعات .
برونزية الترضية
يدخل فريقا الحرس السلطاني العماني والخدمات الهندسية في تمام الساعة الرابعة وخمس وأربعون دقيقة مساء اليوم مباراة تحديد المركز الثالث ، حيث فقد الفريقان فرصة التواجد في اللقاء النهائي بعد الخسارة في المربع الذهبي مساء أمس الأول ، الفريقان يعرفان بعضهما تماما وليس هناك ما يمكن تسميته بالغموض ، فالفريقان تواجدا جنبا إلى جنب في المجموعة الأولى ، إلا أن نتيجتي مواجهتهما في الدور التمهيدي تصب في مصلحة الخدمات الهندسية بعد أن تفوق برباعية نظيفة في القسم الأول ، فيما انتهى لقاء الإياب بينهما بالتعادل السلبي في القسم الثاني للدور التمهيدي .
الوضع الحالي يشير إلى أنه ليس هناك فرصة أخرى لتسجيل اسم الفريق الفائز في سجل الشرف للبطولة سوى مباراة اليوم ، والتي من خلالها سيكون المركز الثالث بمثابة الترضية للفريق الفائز بعد مرارة خسارة الوصول للنهائي ، بطبيعة الحال فإن المركز الثالث سيكون مرضيا نوعا ما للخدمات الهندسية ، لكنه غير ذلك تماما بالنسبة لفريق الحرس السلطاني العماني حامل اللقب في البطولة الماضية والذي دخل هذه البطولة مدافعا عن لقبه ، لكنه فقده في أمسية عصيبة جدا في الوقت القاتل أمام شؤون البلاط .
الجهد البدني المبذول بالنسبة للاعبي الخدمات الهندسية ربما يكون سببا في تراجع عطاءاتهم في أمسية اليوم ، حيث إن اللاعبين خاضوا أشواطا إضافية قبل أن يتوجهوا لتسديد ركلات الجزاء في لقاء المربع الذهبي ، وبالتالي فإن الطاقة التي بذلها اللاعبون أكبر بكثير عن نظرائهم في فريق الحرس السلطاني العماني الذي انتهت مباراته في الوقت الأصلي بنتيجة صفر/1 ، عموما كل هذا يجب أن يكون خارج الحسابات إن أراد الفريقان التواجد في منصة الشرف … فمن ينجح في خطف البرونز !!!
حكام المباراة
يدير مباراة اليوم طاقم تحكيم مكون من الحكم علي الحارثي حكم وسط ويساعده على الخطوط عزان القطيطي مساعد أول وإسحاق الصبحي مساعد ثاني وحمد الغافري حكما رابعا ، وجمال العبيداني حكم اضافي أول ، ومازن المشيخي حكم اضافي ثاني ، ويتولى الدولي أبوبكر العمري مهمة مقيم الحكام ، ويراقب المباراة طارق شمبيه البلوشي .
===================================

في المؤتمر الصحفي لمباراة الحرس السلطاني العماني وشؤون البلاط السلطاني
أكرم حبريش : حسمنا المباراة بتفاصيل دقيقة ونسعى للقب الأول
قال أكرم حبريش مدرب فريق شؤون البلاط السلطاني : نبارك لفريقنا بالتأهل ، وهاردلك لفريق الحرس السلطاني العماني ، المباراة حسمتها تفاصيل دقيقة ، دخلنا المباراة بثلاث مراحل ، الوقت الأصلي والوقتان الإضافيان وركلات الترجيح ، هذه المراحل الثلاث وضعناها نصب أعيننا ، تحدثت مع اللاعبين بأنه لا يجب أن نفتح الملعب لأن لديهم مرتدات سريعة ، قرأناهم جيدا وتابعنا الفريق خطوة بخطوة حتى نصل إلى مرحلة خطف هدف وبعدها نغير التكتيك الخاص بالوقت المتبقي ، تأخرنا في التسجيل لكن جاء هدفنا في الوقت المناسب نتيجة التنظيم الدفاعي لفريق الحرس السلطاني .
واضاف مدرب فريق شؤون البلاط السلطاني : بالنسبة لهدفنا الرئيسي فقد حققناه وهو الوصول للنهائي ، والآن نحن أمام تحقيق إنجاز غير مسبوق للفريق ، نحاول أن نعالج الفريق بالاستشفاء فقط ، لعدم وجود وقت كافي لأي تكتيك مغاير .
الرزيقي : الصبر سبب الفوز
سعيد الرزيقي : الحمد لله رب العالمين ، توفقنا اليوم في المباراة ، نفذنا ما قاله لنا الكابتن أكرم بحذافيره ، أول ما طلب منا هو الصبر ، عرفنا كيف نصبر في المباراة ، الله وفقنا بهدف في الوقت القاتل ، والآن هدفنا اللقب الأول في مسيرة الفريق ، وسنعمل على تحقيقه .
لاحق الرشيدي : فقدنا التركيز في أهم الأوقات
قال لاحق الرشيدي مدرب فريق الحرس السلطاني العماني : نبارك لفريق شؤون البلاط بالتأهل للنهائي ، المباراة كانت محتاجة إلى تركيز وصبر وأي فرصة ممكن تنهي المباراة وهذا ما فقدناه في الدقائق الأخيرة دفاعيا وهجوميا ، حاولنا استغلال الفرص بالعودة للمباراة ولكن كرة أمجد الحارثي رفضت دخول المرمى .
وأضاف الرشيدي : خروج حسن ربيع في الوقت القاتل من المباراة رغم الخسارة بهدف لم يكن طبيعيا وإنما كان بسبب شعوره بالألم ، قدم الكثير في المباراة أفضل من العديد من اللاعبين لكنه لم يستطع تكملة المباراة ، وخسرنا جهوده في الوقت الذي كنا نحتاجه .
محمد الغافري : قدمنا ما علينا والحظ وقف ضدنا
قال محمد الغافري لاعب فريق الحرس السلطاني العماني : أغلقنا الأطراف ، ولعبنا على إمكانياتنا ، وفق ما طلبه منا المدرب ، لكن الحظ وقف ضدنا ولم نوفق ، وهذه هي حال الكرة ، ونأمل في التعويض بالمناسبات القادمة إن شاء الله تعالى .

إلى الأعلى