الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م - ١٢ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / وزارة التراث والثقافة تصدر «حصاد ندوة رحلة السفينة صحار»
وزارة التراث والثقافة تصدر «حصاد ندوة رحلة السفينة صحار»

وزارة التراث والثقافة تصدر «حصاد ندوة رحلة السفينة صحار»

مسقط ـ «الوطن»:
أصدرت وزارة التراث والثقافة كتاباً بعنوان «حصاد ندوة رحلة السفينة صحار: دلالات واستشراف»، جمعت فيه أوراق العمل التي قُدمت في ندوة رحلة السفينة صحار التي نظمتها الوزارة بتاريخ 5 -6 ديسمبر 2016م؛ وذلك تزامناً مع ذكرى مرور 35 عاماً على الرحلة التي قامت بها هذه السفينة إلى الصين، وقد ركزت أوراق العمل البحثية على شرح أهداف رحلة السفينة التي أبحرت من مسقط في الثالث والعشرين من نوفمبر عام 1980م لتقطع 6000 ميل بحري، وتصل إلى مدينة كانتون «جوانزو» الصينية في العاشر من يوليو 1981م بعد أن مرَّت على موانئ الهند وسيريلانكا وأندونيسيا وماليزيا.

ضمّ الكتاب كلمة الوزارة وكلمة سعادة حسن اللواتي رئيس لجنة الإعداد والتحضير للندوة، وبرنامج الندوة وكلمة السفارة الصينية، بعدها تم إدراج الأوراق البحثية وهي «أهداف رحلة السفينة صحار والجهود التي بذلت في سبيل الإعداد لها للباحث محمد بن سعيد الوهيبي، وملخص حول «بدايات العلاقات العمانية الصينية وفترات ازدهارها» للدكتور بدر بن هلال العلوي، ومقتطفات من ورقة «دراسة مقارنة للرحلات الاستكشافية البحرية الثلاثة في القرن 15» للدكتور ليو شين لو، وورقة «رحلة التاجر العماني أبو عبيدة عبدالله بن القاسم إلى الصين» للدكتور خالد بن خلفان الوهيبي، وورقة «The construction of the sewn-plank ship Sohar»للباحث الدكتور Tom Vosmer، ومقتطفات من ورقة «آفاق العلاقات الاقتصادية العمانية الصينية» للدكتور دينغ لونغ، وورقة «تحديات وأسرار الرحلة» للدكتور تيم سيفيرين، ومقتطفات من ورقة «آفاق العلاقات الاقتصادية العمانية الصينية» للدكتور عامر بن عوض الرواس، وورقة «التبادلات التجارية بين الصين وعمان على طريق الحرير البحري: ماضيها وحاضرها ومستقبلها» للأستاذ الدكتور لوه لين، وورقة «استعراض المنصة الرقمية لشبكة اليونسكو الدولية لطرق الحرير على شبكة الانترنت منصة لـ: الحوار – التنوع – التطوير» لرحمة بنت قاسم الفارسية. وقد أوصت الندوة بعدة توصيات، منها إنشاء قاعة خاصة برحلة السفينة صحار في أحد المتاحف، وإنتاج فيلم وثائقي يسجل بصيغة فنية محترفة تفاصيل الرحلة ومنجزاتها، وإنشاء موقع الكتروني خاص بالرحلة، وترجمة المقالات والبحوث التي كتبت عن الرحلة، وتضمين المناهج الدراسية العمانية مادة علمية عن رحلة السفينة صحار، وغيرها من التوصيات التي تضمنها الكتاب.

كما احتوى الكتاب على وثيقتين هامتين وهما مطوية تعريفية للرحلة صدرت عام 1980م، وكلمة صاحب السمو السيد المرحوم فيصل بن علي آل سعيد وزير التراث القومي والثقافة آنذاك بمناسبة وصول السفينة صحار إلى الصين بتاريخ 11 يوليو 1981م.
وجدير بالذكر أن الندوة كانت تحت رعاية صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة،

وحظيت بكثير من التغطية الإعلامية الموسَّعة عبر وسائل الإعلام المحلية العربية والأجنبية وهو ما وثّقه الكتاب، إضافة إلى كثير من الصور المتعلقة برحلة السفينة أو بالفعالية نفسها.

إلى الأعلى