الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / نبض واحد .. رسالة إلى مجلس الوزراء

نبض واحد .. رسالة إلى مجلس الوزراء

يعتبر المواطن في هذا الوطن هو الهدف وهو الغاية وهو الوسيلة في أن واحد في بناء هذا الوطن بمنظومة التنمية باستراتيجياتها المختلفة وخططها المستقبلية، وذلك من أجل غدا أجمل لهذا الوطن ، ولا يمكن تحقيق هذا الهدف إلا ببناء الإنسان بمنطلقات مستقبلية قابلة للتغيير، والمتمثلة في توفير مصدر رزقه ومسكنه وصحته وتعليمه، فمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ـ دائما يوجه ويناشد في أكثر من خطاب سامي بمناسبات متعددة في إيجاد وابتكار البدائل والحلول المناسبة من أجل الارتقاء بهذا المواطن في شتى المجالات، ولا يمكن تحقيق هذه التوجيهات والمناشدات السامية بصورها المختلفة إلا من خلال الاقتراب من واقع هذا المواطن، ومعايشة ظروفه وآلامه بهدف التخفيف عنه بشتى الطرق المناسبة ، إن منظومة التغيير التي يسعى إليها هذا الوطن بكافة شرائحه لا يمكن أن تتحقق بنفس الوسائل السابقة تأكيدا لمقولة أينشتاين الشهيرة” من السذاجة أن تعمل نفس الشيء، بنفس الطريقة، ثم تتوقع نتائج مختلفة” ومن هنا فإن الواقع المحكي للوطن في أمس الحاجة إلى وسائل مختلفة من أجل بناء الإنسان تتمثل في إستراتيجية وطنية بمنطلقات مستقبلية ولاسيما ونحن في بداية القرن الواحد والعشرين وما يتميز به من تغيرات جذرية اقتصادية واجتماعية وتربوية ، بالرغم من التغيرات الجذرية التي تحققت خلال الفترة الأخيرة ، لكن واقع المواطن لم يتغير كما يحلم به، لكون المنهجية التي اتبعت كما كانت سابقة متبعة بوسائل متكررة فحتما سيكون الواقع الذي سيعيشه المواطن كما كان سابقا، تجسيدا لمقولة اينشتاين ،ومن واقع هذا المواطن أقترح على مجلس الوزراء الموقر في تبني دراسة بحثية وفق استرتيجية مسحية لذوي الدخل المحدود والمتوسط تقوم على هدف الوقوف على الواقع الفعلي لهذا المواطن من خلال مصدر دخله في القطاعين العام والخاص وكذلك المتقاعدين القدماء أصحاب الدخل المتوسط والمحدود،وهل هذا الدخل براتبه يتناسب مع المعطيات الحالية في ضوء عولمة الاقتصاد من أجل توفير حياة كريمه له من خلال راتب يستحقه يتناسب مع واقعه، وبالتالي وبعد أجراء الدراسة بعدها لتوصل إلى نتيجة منطقية تخدم هذا المواطن ، نعم كل شيء متاح في هذا الوطن من مقومات جغرافية وطبيعية وموارد متنوعة فقط بحاجة إلى كفاءات تخطط وتوظف هذه المتغيرات التي يتميز بها الوطن إلى واقع يساعد في النهوض به وفي الختام لابد أن يكون هناك سعي من أجل ابتكار حلول أخرى تساعد هذا المواطن في توفير أدنى مقومات معيشته.

حمد بن سعيد الصواعي
Hamads.alsoai@moe.om

إلى الأعلى