الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / المنتدى الأدبي يقيم ندوة الفنون الشعبية العمانية بالبريمي .. سبتمبر القادم

المنتدى الأدبي يقيم ندوة الفنون الشعبية العمانية بالبريمي .. سبتمبر القادم

كتب ـ خميس السلطي
يقيم المنتدى الأدبي يومي الثلاثاء والأربعاء الموافق 9 و 10 سبتمبر 2014م ندوة عن الفنون الشعبية العمانية بقاعة المحاضرات بغرفة تجارة وصناعة عُمان بمحافظة البريمي، تتناول الندوة التي تقترب من التراث العماني غير المادي بأنواعه المختلفة عددا من المواضيع المعلقة بالفنون الشعبية، وسيتم مناقشة فنون عدة منها فنون الرزحة بأنواعها، فن الباكت والنيروز، فنون الزراعة، فن العازي بأنواعه، فن المالد وفنون الأفراح، وستتركز محاور الندوة على دراسات معمقة للبنى اللغوية لنصوص تلك الفنون، طرق الاداء ودراسات عن الفضاءات التواصلية، وقراءات في نصوص تلك الفنون، مع النظر إلى البنى الايقاعية والفضاءات المكانية والزمانية لأداء تلك الفنون. ويشارك في هذه الندوة عدد من المتخصصين والباحثين العمانيين في مجال الفنون الشعبية.
هذه الندوة ستطرح العديد من أوراق العمل ضمن جلسات متعددة، ففي الجلسة الأولى التي تديرها الدكتورة عائشة بنت حمد الدرمكية سوف تتضمن ورقتي عمل الأولى بعنوان (دراسة البنية اللغوية لنصوص الفنون الشعبية العمانية وخطابها اللساني)، فن الرزحة بأنواعها أنموذجا، يقدمها الشاعر علي بن سالم الحارثي، كما تأتي ورقة العمل الثانية تحت عنوان (دراسة طرائق أداء الفنون الشعبية العمانية وتمظهراتها الدرامية)، فن الباكت والنيروز أنوذجا، يقدمها الباحث والكاتب جمعة بن خميس الشيدي.
أما الجلسة الثانية التي يديرها الشاعر مسعود الحمداني فستتضمن أيضا ورقتي عمل، الأولى بعنوان (دراسة الفضاءات التواصلية للفنون الشعبية العمانية)، فنون الزراعة أنموذجا تقدمها الباحثة والكاتبة حمدة بنت سعيد الشامسية، أما الورقة الثانية فستكون تحت عنوان (دراسة أسلوبية نصوص الفنون الشعبية)، فن العازي بأنواعه ويقدمها الباحث والشاعر المكرم محمد بن حمد المسروي.
أما الجلسة الثالثة والتي تديرها الكاتبة حمدة بنت سعيد الشامسية فستتضمن ثلاث أوراق عمل الأولى تحت عنوان (دراءة البنية الإيقاعية للفنون الشعبية العمانية)، والتي من خلالها سيتم تقديم عددا من النماذج وسيقدم الورقة الباحث راشد بن مسلم الهاشمي، أما الورقة الثانية والتي ستكون بعنوان (دراءة الفضاءات المكانية والزمانية للفنون الشعبية العمانية) فن المالد أنوذجا سيقدمها الشاعر مسعود الحمداني، أما الورقة الثالثة والأخيرة ستكون بعنوان (الفنون الشعبية العمانية والنمو المعرفي للإنسان العماني)، فنون الأفراح أنموذجا ستقدمها الكاتبة والشاعرة الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية.
تأتي هذه الندوة ضمن الأجندة الثقافية التي يقوم بها المنتدى الأدبي خلال الفترة الحالية، والتي تعكس اهتماماته في قطاع الفنون التي تتميز بالغنى والتنوع، خاصة وأن هناك حاجة للعمل على إحيائها والاشتغال على تطويرها لتكون عنصراً إيجابياً في الحياة العمانية الحالية العصرية، كما أن الفنون الشعبية العمانية تكتسب الاهتمام البالغ وذلك لارتباطها الوثيق بالحياة اليومية في السلطنة في مختلف المحافظات والمناطق.

إلى الأعلى