الجمعة 15 ديسمبر 2017 م - ٢٦ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / استشهاد 5 فلسطينيين وصحفي إيطالي بانفجار صاروخ من مخلفات العداون
استشهاد 5 فلسطينيين وصحفي إيطالي بانفجار صاروخ من مخلفات العداون

استشهاد 5 فلسطينيين وصحفي إيطالي بانفجار صاروخ من مخلفات العداون

رسالة فلسطين المحتلة ـ من رشيد هلال وعبد القادر حماد:
استشهد خمسة فلسطينيين وصحفي ايطالي وأصيب ستة آخرون صباح امس الأربعاء ، بانفجار صاروخٍ إسرائيلي شمال قطاع غزة فيما واصل جيش الإحتلال اختراقاته للهدنة المؤقتة حيث طاردت بوارجه الحربية مراكب الصيادين قبالة ساحل القطاع بالرصاص .
وأفاد مراسلنا أن طواقم هندسة المتفجرات كانت تفكك صاروخًا لم ينفجر بمحيط مدينة الشيخ زايد قرب بيت لاهيا.
وأشار إلى أن انفجار الصاروخ أوقع ستة شهداء وستة جرحى آخرين نقلوا إلى مستشفى كمال عدوان.
من جهتها، قالت إدارة هندسة المتفجرات بوزارة الداخلية الفلسطينية إن تجمهر المواطنين زاد من أعداد الإصابات والشهداء.
ومن بين ضحايا الإنفجار صحافي ايطالي يعمل لوكالة الانباء الاميركية اسوشيتد برس بسبب الإنفجار.
واعلنت وزارة الخارجية الايطالية في بيان ان الاجنبي الذي قتل هو الصحافي الايطالي سيموني كاميلي بينما اكدت وكالة اسوشيتدس انه يبلغ من العمر 35 عاما ويعمل فيها منذ 2005.
وهو اول صحافي اجنبي يقتل منذ بدء العدوان الاسرائيلية على قطاع غزة في الثامن من يوليو الماضي، التي ادت الى استشهاد نحو الفي فلسطيني معظمهم من المدنيين.
واضافت الوكالة الاميركية ان مصورها الفلسطيني حاتم موسى اصيب بجروح خطيرة في الانفجار.
وكان اياد البزم المتحدث باسم وزارة الداخلية في غزة اعلن “استشهاد عدد من أفراد هندسة المتفجرات أثناء قيامهم بتفكيك صاروخ من مخلفات الاحتلال في منطقة بيت لاهيا (شمال قطاع غزة) بينهم مسؤول هندسة المتفجرات في شمال قطاع غزة الرائد تيسير الحوم”.
وفي مستشفى كمال عدوان كان اقرباء للضحايا يبكون وفي حالة صدمة.
وفي روما نقل بيان لوزارة الخارجية الايطالية عن وزيرة الخارجية فيديريكا موغيريني قولها ان “موت سيموني كاميلي مأساة لعائلته وللبلد. مرة اخرى يدفع صحافي ثمن حرب مستمرة منذ سنوات طويلة”.
من جهة أخرى اخترقت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح امس الأربعاء، التهدئة المؤقتة للمرة الثانية على التوالي، وأطلقت النار بكثافة صوب الصيادين في عرض بحر رفح جنوب قطاع غزة.
وكانت قوات الاحتلال أطلقت النار في نفس المنطقة على الصيادين صباح أمس الأول .
من جانبها نعت الامانة العامة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين أمس الشهيدين الصحفيين علي ابو عفش من الوكالة الفرنسية والايطالي كاميلي سيمون من وكالة الاشيوتدبرس اللذان استشهدا أمس الاربعاء 13-8-2014 اثناء تواجدهما في مكان انفجار صاروخ من مخلفات الاحتلال الاسرائيلي في بيت لاهيا شمال القطاع. خلال تاديتهما واجبهما الصحفي. اضافة الى اصابة الزميل حاتم موسى مصور الاشيوتدبرس اصابة خطيرة.
وتتقدم نقابة الصحفيين الفلسطينيين من عائلتي الشهيدين خاصة والاسرة الصحفية عموماً بالعزاء والمواساة، والشفاء العاجل للزميل حاتم.

إلى الأعلى