السبت 22 سبتمبر 2018 م - ١٢ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / افتتاح الجولة الأولى لدوري عمانتل 2018/2019م
افتتاح الجولة الأولى لدوري عمانتل 2018/2019م

افتتاح الجولة الأولى لدوري عمانتل 2018/2019م

في افتتاح الجولة الأولى لدوري عمانتل 2018/2019م

مواجهة مرتقبة بين صحم (المتجدد) وظفار (المتحفز) لتسجيل بداية نموذجية وتحقيق الانتصار

لقاء التكافؤ بين مرباط ومسقط بحثا عن النقاط الثلاثة وسط ظروف متشابهة

متابعة ـ صالح البارحي :
وتمر الأيام … وتعود عجلة قطار دوري عمانتل للدوران مجددا بعد فترة زمنية لالتقاط الأنفاس … موسم جديد ينبري له (14) فريقا لصراع محتدم على لقب متفرد أو ميدالية ترضية أو مركز آمن … وصراع محتدم في مؤخرة الترتيب للهروب من براثن السقوط للدرجة الأولى … هو سيناريو مكرر في كل موسم بكل دوريات العالم … ينجح فيه من (اجتهد) ويفشل فيه من (تراخى) عن أداء مهام عمله وواجباته تجاه فريقه وتجهيزه بالشكل المناسب …
مدرب (ذهب) وآخر (عاد) وآخر (جديد) … واختيارات متفاوتة من مجالس إدارات الأندية … فمنهم من ارتأى أن (الوطني) هو الأنسب لتحقيق المراد … ومنهم من ارتأى أن (الخواجه) ليس هناك سواه لإرضاء طموحاته … وآخرون اختاروا (العربي) لأسباب عديدة قد يروها مسوغات لهذا القرار … وبين هذا وذاك مجال مفتوح لإثبات الذات والقدرات التدريبية في هذا الموسم … وبين هذا وذاك – توقعات – لا تخلو من ظهورها سريعا في شأن (إقالة) مدرب أو (استقالة) آخر وبينهما فض الاشتباك بـ (التراضي) … خاصة وأن مجالس إدارات أنديتنا ترضخ لصوت (الجماهير) قبل أن تقيم واقعها الذي تعيشه والأجواء التي تحيط بهذا المدرب في عمله … كل هذا وذاك سيأتي تباعا لأن صوت (التريث) غير موجود في أجندة أغلب مجالس ادارات أنديتنا … فتجدنا نضرب أرقاما قياسية في كل موسم … وفي النهاية بلا جديد … فالمدرب الذي (أقيل) قبل موسم ما بسبب سوء النتائج … ها هو يعود لقيادة فريق آخر في موسم آخر من أجل تحسين النتائج … وهكذا دواليك … فهل نشهد تغييرا في هذا الموسم أم يسير الوضع كما هو عليه !!!
……………………………..
نادي عمان يستجمع قواه لتخطي عقبة العروبة في مواجهة عصيبة
متابعة ـ سليمان بن خميس المخيني :
في لقاء عصيب سيجمع نادي عمان على أرضية ملعب استاد السيب بنادي العروبة في تمام الساعة ٥:٥٥ مساء في أولى مباريات دوري عمانتل لموسم ٢٠١٨/٢٠١٩ في إطار الجولة الأولى وعين كل فريق على اقتناص نقاط المباراة الثلاث، يدخل نادي عمان المباراة وعينه على أول ثلاث نقاط وبالأخص بأن اللقاء سيكون على أرضه ووسط جماهيره، في المقابل يدخل نادي العروبة اللقاء وعينه على الانتصار بلا شك سيعزز من موقفه في المنافسة المبكرة على حصد لقب الدوري، المدرب الصربي الجديد لنادي عمان دافور بيربير يعرف ان المباراة صعبة جدا وبالأخص بأنها أمام فريق منافس ويملك لاعبين جيدين، في المقابل المدرب القدير رأفت محمد مدرب نادي العروبة بلا شك يعي جيدا ان اللقاء لن يكن سهلا وعكف خلال الأيام الماضية على تجهيز الفريق للقاء ووضع الخطة المناسبة للعودة من مسقط بنتيجة إيجابية كما ان الحالة المعنوية بلا شك عالية لدى الاعبين، لقاء صعب ومهم بين الفريقين فمن سيظفر بالنقاط الثلاث بلا شك سيقطع شوطا كبيرا نحو اللقب.
خالد محمد آل فنة : إعدادنا قصير وثقتنا كبيرة
قال خالد آل فنه أمين السر بنادي العروبة، استعداد نادي العروبة لدوري عمانتل بدأ منذ ثلاثة أسابيع تخلله معسكر إعدادي في مسقط كانت التمارين فيه على ثلاث فترات وتجربة ودية وحيدة مع نادي مسقط. بشكل عام الإعداد كان قصيراً وذلك لأسباب عدة مختلفة ولكنها ظروف معظم الأندية وكذلك ثقتنا في لاعبين الفريق وجهازه الفني تجعلنا مطمئنين لتجاوز أزمة سوء التحضيرات وقادرون بإذن الله على تحقيق نتائج إيجابية من خلال الدخول في معترك التنافس وأخذ لياقة المباريات.
نادي العروبة هذا الموسم نسعى كإدارة لإرجاعه إلى وضعه الطبيعي بين الكبار في الدوري من خلال تعاقدنا مع المدرب القدير رأفت محمد وطاقمه المعاون وهو من الكفاءات التدريبية السورية المعروفة بالإضافة إلى إرجاعنا للكثير من النجوم المهاجرة لفريقهم من أمثال عيد الفارسي وأحمد سليم وحمد الداؤدي وكذلك التجديد لمعظم تشكيلة اللاعبين والتي تألقت الموسم الماضي برغم صغر سنهم وهم الآن قد وصلوا لمرحلة النضج الكروي ويعدون بالكثير خلال الموسم الحالي بإذنه تعالى. مباراة نادي عمان ستكون بداية للموسم نسأل الله التوفيق فيها وحصد النقاط الثلاث لتكون دافعا لما هو قادم بما يخدم مصلحة النادي في المنافسة على اللقب والله ولي التوفيق.
علي بن عبدالله الرئيسي : نسعى لنتيجة إيجابية في بداية المشوار
تحدث المشرف العام لكرة القدم بنادي عمان علي الرئيسي عن استعداد الفريق للمباراة، مباراتنا مع نادي العروبة هي بلا شك مباراة في غاية الأهمية كونها المباراة الافتتاحية للدوري، ومجلس إدارة النادي قد شهد خلال الفترة الماضية تدريبات اللاعبين على ملعب النادي بقيادة المدرب الصربي الجديد دافور بيربير، ورأينا جميعاً عزيمة اللاعبين على تحقيق شيء أمام فريق العروبة المعروف بإمكانيات لاعبيه الكبيرة، وأتمنى أن تخرج المباراة بنتيجة إيجابية تعزز من رفع الروح المعنوية للاعبين لتقديم العطاء الأمثل في مسابقة الدوري بمشيئة الله.
………………………………….

في قمة منتظرة
السـويق بثوبه الجديد في مواجهة نادي الشباب الفريق العنيد
متابعة ـ محمد بن علي البلوشي :
تعود رحى دوري عمانتل للدوران من جديد وتشرق شمس الدوري مع موسم جديد وانطلاقة جديدة بين أربعة عشر ناديا ستتنافس فيما بينها على من سيحصد “درع بطولة الدوري” في نهاية المطاف، موسم منتظر بحلته الجديدة ورغبة الاندية الجامحة في المنافسة على “الدرع” هذا وسيبدأ نادي السويق “حامل اللقب” مشوار الحفاظ على لقبه بمواجهة نادي الشباب “الوصيف” في الموسم الماضي، ومن محاسن الصدف مع انطلاقة الدوري بأن جدول الدوري وضع الفريقين في أولى مباريات الموسم، هذا ويستضيف نادي السويق نظيره نادي الشباب على أرضية المجمع الرياضي بصحار في تمام الساعة التاسعة وخمس دقائق.
استعدادت الفريقين
بالنظر الى الفريقين وفترة الإعداد الجاد لم تتجاوز فترة الاسبوعين وذلك للتأخر في التعاقد مع لاعبين لتدعيم الصفوف كما ان بعض اللاعبين كانوا متواجدين مع فرقهم العسكرية في دوري القوات والذي أقيم في مدينة صلالة الشهر الفائت، الا ان الفريقين اعدوا العدة حسب الامكانيات المتاحة وخاض كل فريق مباراة رسمية ودخل اجواء الموسم الرياضي، حيث خاض نادي السويق مباراة كأس السوبر وخسرها من نادي النصر بضربات الحظ الترجيحية بعد ان انتهى الوقت الاصلي للمباراة بالتعادل السلبي فيما خاض نادي الشباب مباراة قوية عندما حل ضيفاً على نادي الهلال في ذهاب بطولة الاندية العربية في الرياض وخرج خاسراً بهدف مشكوك في صحته، وقدم الفريقان خلال مباراتيهم مستوى فنيا جيدا وغلب الجانب التكتيكي على الفريقين والذي أوجده مدربا الفريقين مع وضع الاعداد الذي لم يكن بتلك الصورة المرسومة لظروف مختلفة.
تعاقدات الفريقين
في فترة الانتقالات فقد الفريقان العديد من لاعبي الموسم الماضي وتغير كل فريق بنسبة كبيرة ولربما النصيب الاكبر لحامل اللقب نادي السويق والذي رحل عنه اكثر من لاعب وكذلك الحال لنادي الشباب ولكن رغم هذا وذاك الا الفريقين أبرموا العديد من التعاقدات لتدعيم صفوف الفريقين بالتعاقد مع لاعبين محليين والبحث عن لاعبين أجانب، ونجح نادي السويق في إبرام التعاقد مع اللاعب السوري ثائر كروما والذي يلعب في خط الوسط وجاري البحث عن لاعبين آخرين لتدعيم خطوط الفريق، فيما جدد نادي الشباب لاعب خط الوسط الغاني أرنست واستعاد اللاعب السوري عمرو جنيات من جديد واتفق مع لاعبين برازيليين ولكن لم يتم التوقيع معهم لعدم ظهور بالمستوى المأمول منهم.
إدارة فنية وطنية
يقود الفريقين في هذا الموسم طاقم تدريب وطني، حيث يقود الإدارة الفنية في نادي السويق المدرب الوطني علي الخنبشي والذي سبق له في الموسم الماضي قيادة نادي الشباب ويساعد الخنبشي في تدريب نادي السويق سعيد الرقادي والذي درب في الموسم الماضي نادي بوشر وتأهل معه للمرحلة الثانية ولم يواصل المشوار حينه لظروفه الخاصة، فيما يقود دفة التدريب في نادي الشباب المدرب الوطني خالد العلوي والذي درب نادي المصنعة في الموسم الماضي ويساعده كل من المدرب حسن البلوشي ويونس الدوحاني وجميعهم خاض العديد من التجارب مع العديد من المدربين، وما يميز مدربو الفريقين بأنهم من المدربين الشباب الطموحين والذين يمتازون بالهدوء وحسن قراءة المباريات وهذا ما لمسناه من خلال المباريات الرسمية التي خاضها الفريقين سواء السويق في مباراة كأس السوبر او الشباب في البطولة العربية حيث أثبت المدربين بأنهم قدم مباراتين ذوي تكتيك عال وفق الامكانيات المتاحة لهم وفترة الاستعداد القصيرة ورغم خروجهم بالخسارة الا انهم كانوا راضين كل الرضا على ما قدمه اللاعبون في المباراة وتطبيق للخطة التي وضعها المدربان لهم.
مواجهات الفريقين
في آخر عشر مواجهات بين الفريقين تفوق نادي السويق في خمس مباريات وتعادل الفريقين في خميس مباريات ولم يحقق نادي الشباب أي انتصار على السويق وكان آخر انتصار لنادي الشباب على أصفر الباطنة يعود لموسم 2014/2015 عندما تفوق بنتيجة هدفين مقابل هدف في الاسبوع (11) في ذلك الموسم، ولم يعرف الفريقان نتيجة التعادل السلبي ويعود اخر تعادل سلبي بين الفريقين في بطولة الدوري لموسم 2012/2013، هذا وقد سجل نادي السويق (18) هدفا خلال العشر مواجهات الاخيرة فيما سجل نادي الشباب (8) أهداف.

………………………………….

مواجهة مرتقبة
مواجهة مرتقبة تدور رحاها بأرضية مجمع صحار بدءا من السادسة وخمس دقائق .. مباراة طاحنة لا تعترف بأنصاف الحلول … صحم الذي عانى الأمرين في الموسم الماضي وكاد يسقط للأولى لولا خبرته في التعامل مع سباق الأمتار الأخيرة … وظفار الذي عاش أسوأ مواسمه الكروية على الإطلاق في الموسم المنصرم وكاد ينزلق للأولى للمرة الأولى في تاريخه كذلك … اليوم يضربان موعدا مع أولى مواجهاتهما بدوري عمانتل 2018/2019م … فالبداية يجب أن تكون نموذجية لكليهما وذلك نظير ما قاما به استعدادا لهذا الموسم سواء من ناحية التعاقدات أو من ناحية التجهيز لصراع مرير محتدم في موسم لا يعترف بأنصاف الحلول كما هو معلوم …
سالم سلطان أخذ على عاتقه قيادة فريق صحم بهذا الموسم … فهو المدرب الذي يعرف أدق تفاصيل دورينا … ويدرك تماما بأنه في مهمة صعبة للغاية عندما يقود فريقا اعتاد على المنافسة لكنه دخل في نفق مظلم بالموسم الماضي … لذلك فإن عليه عمل مضن لإعادة الفريق للواجهة مجددا بعد موسم عصيب … صحم جدد عقود جميع لاعبي الفريق بالموسم الماضي وتعاقد مع عبدالمعين المرزوقي وخليل الكحالي وعاهد الهديفي محليا … وتعاقد مع ممادوا لاعب وسط ارتكاز قادما من اكسفورد الإنجليزي ومشادوا البرازيلي صانع ألعاب قادما من الباطن السعودي وأمرسلان الإيراني القادم من تركتور الإيراني في خط الهجوم والمدافع دانيال من نادي المنامة البحريني ..
صحم لعب (5) مباريات ودية ، تعادل سلبيا مع السلام والرستاق ، وخسر مع مجيس 1 / 2 ، وفاز على الشباب 1/صفر ، وفاز على الفريق الرديف بنادي صحم 6/صفر ، وهي المباريات التي من خلالها وقف الجهاز الفني على إمكانيات اللاعبين وتثبيت طريقة اللعب التي سيدخل بها أولى مواجهاته اليوم أمام ظفار .
المصري محمد وهبه استعان ظفار بخبراته التدريبية لقيادة الفريق الأحمر في هذا الموسم من أجل إعادة الفريق للواجهة بعد (زلزال) أصابه في الموسم الماضي كاد يسقطه للأولى للمرة الأولى في تاريخه لولا سباق الأمتار الأخيرة … لذلك فإن ظفار يأمل من خلال كل ما قام به في هذا الموسم هو العودة للمنافسة على الألقاب … فقد قام مجلس إدارته بعمل كبير بالتعاقد مع كوكبة مجيدة من نجوم الكرة العمانية مثل حارب السعدي وعلي البوسعيدي ومحمد المعشري وبلال البلوشي والمنذر العلوي وأحمد الخميسي ومحمد المسلمي والأردني عدي القري … وهذه أسماء قادرة على صنع الفارق رفقة الأسماء التي أبقى عليها مجلس الادارة من الموسم الماضي مثل علي النحار وعصام البارحي وعبدالسلام عامر ورياض سبيت وباسل الرواحي وحاتم الروشدي وصلاح السيابي وبقية نجوم الزعيم … خاض الفريق معسكرا تدريبيا خارجيا في مدينة الإسماعيلية بجمهورية مصر العربية لعب خلاله (4) مباريات … فاز على المعلمين 5/صفر وتعادل مع الاسماعيلي 2/2 وفاز على القناة 2/1 وعلى العدالة السعودي 3/2 ، وهذه نتائج تبشر بالخير وتعطي مؤشر جيد لجماهير الزعيم قبل إنطلاقة الموسم .
سالم سلطان : مباراة صعبة ونسبة جاهزيتنا كبيرة
قال سالم سلطان مدرب الفريق الكروي الأول بنادي صحم عن مواجهة ظفار بأمسية اليوم : مباراتنا مع ظفار في إفتتاح الدوري ستكون صعبة للفريقين ، الفريق جاهز بنسبة كبيرة ، نتمنى أن نقدم فيها مستوى يرضينا ويرضي جماهيرنا خاصة وأن المباراة على أرضنا .
واضاف مدرب صحم : ظفار فريق كبير ولديه لاعبون مميزون وأبرم العديد من التعاقدات المميزة ، ولديه لاعبيه على مستوى عالي من الاداء والكفاءة ، وبطبيعة الحال هو من الفرق المرشحة للبطولة ، وفي جميع الأحوال نحن جاهزون رغم العدد الناقص في المحترفين ، ولكن عندي ثقة في بقية اللاعبين بتقديم المطلوب .

…………………………………

لقاء التكافؤ
لقاء التكافؤ ذلك الذي ستجري أحداثه بين مرباط صاحب الأرض والجمهور ومسقط فارس العاصمة … مواجهة لا يجب أن يبدأها الطرفان كما انتهى عليه الموسم الماضي … فالفريقان مرا بظروف عصيبة ربما لا يستطيع على تجاوزها الفريق مرة أخرى … فلربما الظروف لا تخدمه مثل ما وقفت بجانبه في الموسم الماضي … وربما السيناريوهات تتغير والمباريات تتغير والفرق المتواجهة تتغير في نهاية الموسم … فليس كل مرة تسلم الجرة كما يقال … وبات على الفريقين الإدراك التام بأن أفضل الحلول لتغيير الواقع المرير الذي مر عليه الفريقان في الموسم الماضي هو تسجيل بداية نموذجية ينفض من خلالها لاعبو الفريق وجماهيره ومجلس ادارته غبار ما عاناه الفريق سابقا … ويعيد للاعبين الثقة بالنفس قبل السير في صراعات محتدمة بين الفرق في قادم الوقت …
مسقط اختار المدرب الوطني إبراهيم صومار ليواصل المشوار مع الفريق للموسم الثاني على التوالي … وهو المدرب الذي عرف عنه الجرأة والجسارة والمجازفة في كثير من الأحيان … وعرف عنه الرغبة في إحداث التغيير وتسجيل الجديد في مسيرة كل فريق يشرف عليه … فمعرفته بلاعبي الفريق الأحمر زادته اصرارا على إستلام المهمة وقبولها رغم كل الظروف … لذلك فإن المؤمل من صومار الكثير في إعادة مسقط للواجهة حتى لو في مراكز الوسط الدافئة ولكن بعيدا عن الأخطار التي إعتاد عليها الفريق في المواسم السابقة …
مرباط استعان بالمدرب المصري القدير محمد عبدالعظيم (عظيمة) والذي كان يشرف على تدريب منتخب الشباب قبل عدة سنوات … المدرب له الكثير من النتائج الإيجابية في مسيرته التدريبية وهي التي تحكي عن تاريخه وعن عطاءاته في تلك الفترة … إلا أن الوضع في نادي مرباط لا زال غامضا وصعبا للغاية ، فالإدارة السابقة تنحت في توقيت صعب ، واحتاج الأمر إلى وقت من أجل لملمة الأوراق ومحاولة إعادة الوضع كما كان عليه سابقا ولو بدرجة أقل ، الفريق استعداده ضعيف للغاية بحسب ما ذكره المقربون منه ، والتعاقدات (خجولة) مقارنة بالطموح المرسوم للفريق في هذا الموسم بعد النتائج الغريبة في الموسم الماضي والتي كانت بإمكانها إعادته للدرجة الأولى لولا سباق الأمتار الأخيرة … إلا أن كل الأمور هذه يجب أن تذوب قبل لقاء اليوم ، ويجب على الفريق تقديم مستوى يبرهن من خلاله أن المؤشرات السلبية التي صاحبت مسيرة الفريق في هذا الموسم ليست إلا (دافعا) لبذل الافضل وتجاوز المرحلة بطريقة مثالية بدءا من مواجهة اليوم ..
عظيمة : رغم تأخر فترة الإعداد إلا أن الانطباع جيد ومتفائلين
قال الكابتن محمد عبدالعظيم عظيمة مدرب مرباط : التجهيزات في معظم الأندية متأخرة ، معنا لاعبون متواجدون في بطولة قوات السلطان المسلحة ، سجلنا لاعبين محترفين ، مباراة اليوم ليست بالسهلة ، فريق مسقط جيد ، لديهم تعاقدات جديدة ، ونتمنى أن نقدم مباراة تليق بسمعة واضاف : تدرب الفريق تحت اشرافي حوالي (5) أيام قبل مباراة اليوم ، لعبنا مع النصر مباراة ودية ، لكن نسأل الله أن نوفق في الدوري ، رغم الفترة القصيرة التي استلمت الفريق لكن الحمد لله وجدت انطباعا جيدا من الجميع ، خلال الفترة القادمة سنقيم الفريق بشكل أفضل ، متفائلين ولدينا مباراة مهمة اليوم وتكون نتجيتها إيجابية إن شاء الله تعالى ، لدينا بعض النواقص في مراكز اللاعبين بسبب بعض الظروف التي حالت دون التحاقهم بالفريق ، ومع التحاقهم سيضيفون لنا قوة أكثر بطبيعة الحال .
خالد الوهيبي : نثق في قدراتنا وتعاقداتنا مدروسة
قال خالد بن سعيد الوهيبي مدير الفريق الكروي الأول بنادي مسقط عن لقاء فريقه اليوم أمام مرباط : بإذن الله تكون لنا بصمة في هذا والموسم وقد تكون التعاقدات ليست بالمستوى الكبير لكنها مقبولة نوعا ما ، ونحن في نادي مسقط نؤمن بمقولة (الكيف وليس الكم) ، الحمد لله بدأنا الإعداد بداية في شهر يوليو وكان الحضور في البدايه ما بين المتوسط الضعيف والأسبوع الثاني بدا الحضور يتزايد وكالعاده الرئيس أول الحضور في التمارين ولعبنا عدد من المباريات الودية وكانت بدايتها مع فريق أهلي (فريق روي) وانتهت بالتعادل السلبي وثاني مباراه لعبنا مع نادي قريات و فزنا 4/1 ، وبعدها لعبنا مباراه على ملعبنا امام نادي السويق وانتهت بالتعادل الايجابي 3/3 ولعبنا المباراه الرابعه ضد نادي عمان وخسرنا 1 / 2 ولعبنا المباراه الخامسه مع نادي العروبه و خسرنا صفر/2 .

واضاف الوهيبي : هناك خطة من مجلس الاداره وبالاخص الرئيس ثقته بالمراحل السنية وتطويرها والزج بها الى الفريق الاول لكي يصبح يوم من الايام منجم من اللاعبين المميزين ، صحيح هذا العمل يحتاج له صبر لكي تنتج ثماره وهذا الهدف من ذلك ، وعن التعاقدات جددنا مع لاعبنا السابق المهاجم مصطفى كويات وتعاقدنا مع لاعب خط الوسط قادر فال والمهاجم السنغالي حسن موترلا وجددنا مع بعض اللاعبين مثل الحارس مازن الكاسبي ومهنا الحبسي ويعقوب السيابي ومعتصم البلوشي وقاسم البلوشي وطارق بيت مستهيل وعبد المجيد العويسي وتعاقدنا مع بعض اللاعبين المحليين ، ونرجو من الجماهير الوقوف مع الفريق ومع الادارة ومع اللاعبين .
…………………………………

……………………………….

إلى الأعلى