الإثنين 19 نوفمبر 2018 م - ١١ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / الاتحاد الآسيوي للسباحة يحتفل بمرور أربعين عاما على تأسيسه

الاتحاد الآسيوي للسباحة يحتفل بمرور أربعين عاما على تأسيسه

احتفلت أسرة الألعاب المائية الآسيوية في جاكرتا بالذكرى الأربعين على تأسيس الاتحاد الآسيوي للسباحة وذلك خلال الانعقاد الثالث عشر للجمعية العمومية للاتحاد القاري على هامش استضافة اندونيسيا لدورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة جاكرتا بالامبانغ 2018 وقد مثل الاتحاد العماني للسباحة في الاجتماع قيس الزكواني امين سر الاتحاد العماني للسباحة وقد حضر الاحتفالية كل من الأوروغوياني خوليو ماغليوني رئيس الاتحاد الدولي للسباحة “فينا” والكويتي حسين المسلم النائب الأول لرئيس الفينا عقدت الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي للسباحة اجتماعها بمشاركة رؤساء وممثلي 42 اتحادا وطنيا من أصل 45 اتحادا عضوا بالاتحاد القاري للسباحة حيث أعلن طه بن سليمان الكشري أمين عام الاتحاد الآسيوي للسباحة اكتمال النصاب وليعطي بدوره الكلمة للهندي فيرندرا ناناواتي نائب رئيس الاتحاد الآسيوي ليترأس الاجتماع نيابة عن الشيخ خالد البدر الصباح الذي اعتذر عن الحضور حيث رحب ناناواتي بالحضور والمشاركين من الاتحادين الدولي والآسيوي وقال في كلمته الافتتاحية: بالنيابة عن رئيس وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد الآسيوي للسباحة فإنه لمن دواعي الفخر والاعتزاز أن نحتفل اليوم في جاكرتا وعلى هامش دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة بذكرى مرور أربعين عاما على إنشاء هذا الكيان الرياضي القاري الذي تأسس في العام 1978 في بانكوك على هامش استضافتها لدورة الألعاب الآسيوية الثامنة حيث نتشرف بحضور رئيس ونواب رئيس الفينا ومشاركتهم لنا في الاجتماع.
وأضاف نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للسباحة: نفخر باننا وخلال الستة أعوام الأخيرة منذ رئاسة الشيخ خالد البدر الصباح لمجلس إدارة الاتحاد وهذا الكيان يواصل ازدهاره وتحقيق أهدافه في تطوير الألعاب المائية الآسيوية عبر مختلف مناطق القارة ويسرني هنا توجيه التحية والإشادة بجهود وخدمات الأمين العام للاتحاد الآسيوي للسباحة طه الكشري وحسن إدارته لمقر الاتحاد القاري في مسقط والتزامه الكامل تجاه مجلس الإدارة والاتحادات الوطنية الأعضاء من اجل النهوض بالألعاب المائية وتنسيق وتكامل الجهود والتعاون بين مختلف الأمم الآسيوية والاتحادات الوطنية الأعضاء من جهة وبين الاتحاد القاري والاتحادات الدولية والقارية والاقليمية من جهة أخرى.
واختتم رئيس الانعقاد : ندرك حجم التطور الذي تشهده الألعاب المائية على مستوى العالم ونطمح لمواصلة الجهود خصوصا وأننا حققنا خلال العام الماضي والنصف الأول من العام الجاري العديد من الأهداف والانجازات التي نطرحها بين أيديكم هنا للإطلاع والمناقشة بهدف الاستفادة منها والبناء عليها والمضي قدما نحو الأفضل.
بعدها أعطيت الكلمة لرئيس ونواب رئيس الاتحاد الدولي للسباحة “فينا” الذين تواجدوا في الاجتماع بالإضافة إلى رئيس الاتحاد الأندونيسي للسباحة حيث أشاد الأوروغوياني خوليو ماغليوني رئيس الفينا في كلمته بهذا الانعقاد وقدم تهنئته بمناسبة مرور أربعة عقود على تأسيس الاتحاد الآسيوي للسباحة مشيدا بالإنجازات وبالتطور الذي تشهده الألعاب المائية الآسيوية على صعيد ارتفاع أعداد الممارسين وتحقيق الأرقام والميداليات بالإضافة إلى بناء أحدث وأكبر المنشآت والقدرة على استضافة منافسات الألعاب المائية في كبرى البطولات العالمية والدورات الأولمبية والقارية.
وتناوب نواب رئيس الاتحاد الدولي للسباحة “فينا” عن قارات آسيا وأفريقيا وأمريكا الشمالية المشاركين في الانعقاد بالإضافة إلى رئيس الاتحاد الأندونيسي للسباحة في تقديم التهنئة للحضور والمشاركين بمناسبة الاحتفال بأربعينية الاتحاد الآسيوي للسباحة.
بعدها تم الانتقال إلى بنود أجندة الانعقاد والتي تم اعتمادها من قبل أعضاء الجمعية حيث تم بداية اعتماد محضر الاجتماع السابق للجمعية العمومية والذي عقد في مدينة الدوحة عاصمة قطر بتاريخ 9 أكتوبر 2016 ومن ثم مناقشة تقرير الأمانة العامة للاتحاد الآسيوي للسباحة ومراجعة التقرير المالي وتقرير مدقق الحسابات والإجابة على الاستفسارات والمداخلات ومن ثم اعتماد هذه التقارير من قبل أعضاء الجمعية.
البند التالي تم تخصيصه لمناقشة التقارير التي قدمها رؤساء اللجان الفنية التابعة للاتحاد الآسيوي للسباحة والإجابة على الاستفسارات والملاحظات المقدمة على هذه التقارير والتعديلات واعتمادها حيث قدم الصيني يوان هوران تقرير اللجنة الفنية للسباحة والإيراني خيسرو أميني تقرير اللجنة الفنية لكرة الماء والصينية ليا نا تقرير اللجنة الفنية للغطس واليابانية ميواكو هوما تقرير اللجنة الفنية للسباحة الإيقاعية والهونغ كونغي روني وونغ تقرير اللجنة الفنية للسباحة المفتوحة والياباني شيغيهيرو تاكاهاشي تقرير اللجنة الفنية للماسترز بالإضافة إلى الإطلاع على التقارير المكتوبة المقدمة من لجنة المالية والتسويق ويترأسها الشيخ خالد الصباح من الكويت ولجنة التضامن والتنمية ويترأسها خليل الجابر من قطر واللجنة الطبية ومكافحة المنشطات وتترأسها الدكتورة لبينى سيبتان من باكستان.
أما البنود من 11 إلى 14 في جدول الأعمال فقد تم تخصيصها لتقديم العروض المرئية التعريفية والإعلان عن تفاصيل بطولات الألعاب المائية القادمة التي سينظمها الاتحاد الآسيوي للسباحة أو سيشرف على إدارتها والتنسيق لها ضمن بطولات العالم أو الدورات الأولمبية حيث جاءت العروض المرئية بالتسلسل للتعريف بأحدث المعلومات وآخر الاستعدادات والتفاصيل الخاصة بتنظيم البطولة الآسيوية السادسة للشباب لكرة الماء بمدينة طشقند عاصمة أوزبكستان في أكتوبر القادم وبطولة العالم للسباحة في مدينة غوانغجو الكورية الجنوبية في يوليو 2019 والبطولة الآسيوية العاشرة للفئات العمرية بمدينة حيدر آباد في سبتمبر 2019 بالإضافة إلى استعدادات الاتحاد الياباني للسباحة لاستضافة منافسات الألعاب المائية ضمن دورة الألعاب الأولمبية الصيفية طوكيو 2020.
كما تقدم الاتحاد الاندونيسي للسباحة بطلب استضافة البطولة الآسيوية الحادية عشرة للسباحة في العام 2020 وهي أكبر بطولات الألعاب المائية التي ينظمها الاتحاد الآسيوي للسباحة كل أربع سنوات وتضم منافسات السباحة والغطس وكرة الماء والسباحة بالمياه المفتوحة فيما قام طه بن سليمان الكشري أمين عام الاتحاد الآسيوي للسباحة بالتوقيع مع ممثلي اللجنة المنظمة والاتحاد الهندي للسباحة على العقد الرسمي لاستضافة حيدر آباد لمنافسات البطولة الآسيوية العاشرة للفئات العمرية.

إلى الأعلى