الجمعة 21 سبتمبر 2018 م - ١١ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا وإيران توقعان وثيقة للتعاون الدفاعي والتقني
سوريا وإيران توقعان وثيقة للتعاون الدفاعي والتقني

سوريا وإيران توقعان وثيقة للتعاون الدفاعي والتقني

دمشق ـ طهران ـ وكالات: وقعت وزارتا الدفاع الايرانية والسورية في دمشق على وثيقة للتعاون الدفاعي والتقني.وذكرت وكالة أبناء فارس الإيرانية أن مذكرة التعاون التي وقعها وزير الدفاع الايراني العميد امير حاتمي والسوري العماد علي أيوب تشدد على تطوير التعاون الدفاعي العسكري بين البلدين.
واشار وزير الدفاع الايراني خلال هذه المراسم الى التوقيع على وثيقة التعاون وقال ان “هذه الاتفاقية تمهد ارضية واسعة امام التعاون الثنائي”.
ولفت العميد حاتمي إلى “العلاقات الاستراتيجية بين طهران ودمشق وقال إن سوريا تعبر من مرحلة الأزمة وتدخل مرحلة إعادة الإعمار ومن هنا فان هذه الاتفاقية تمهد الأرضية للحضور والمشاركة والتعاون الثنائي بين طهران ودمشق” .
واشار وزير الدفاع السوري إلى أنه “في ظل هذا التعاون الثنائي ستتحقق مصالحنا الوطنية ولن نسمح لأي جانب ودولة المساس بالعلاقات الراسخة والثابتة للبلدين” .
وأعلن أن “دمشق تؤمن بأن السياسة لا تقوم على المصالح الوطنية فقط بل تقوم على المباديء والقيم بين إيران وسوريا ومن هنا فإن العلاقات الثنائية بين طهران ودمشق مستمرة وتتطور ويجري الاستفادة من تجارب بعضهما البعض قدر الإمكان” .
وفي تصريحات تلفزيونية قال وزير الدفاع الإيراني “الاتفاقية التي وقعناها تمت في ظروف أفضل لسوريا من الوضع السابق”، مشيراً إلى أن أهم بند في هذه الاتفاقية هو “إعادة بناء القوات المسلحة والصناعات العسكرية الدفاعية السورية لتتمكن من العودة إلى قدرتها الكاملة والجمهورية الإسلامية تستطيع أن تقدم خدمة جيدة في هذا المجال والمشاركة في إعادة بناء القوات المسلحة والصناعات العسكرية”.

إلى الأعلى