الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م - ١٦ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يهدم منزل شهيد فلسطيني برام الله .. ويصعد اعتداءاته بأنحاء الضفة المحتلة
الاحتلال يهدم منزل شهيد فلسطيني برام الله .. ويصعد اعتداءاته بأنحاء الضفة المحتلة

الاحتلال يهدم منزل شهيد فلسطيني برام الله .. ويصعد اعتداءاته بأنحاء الضفة المحتلة

القدس المحتلة ـ الوطن:
هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس الثلاثاء، منزل الشهيد محمد طارق دار يوسف في قرية كوبر شمال غرب رام الله. وقال رئيس البلدية عزت بدوان: إن قوات الاحتلال برفقة جرافة اقتحمت القرية، وداهمت منزل الشهيد دار يوسف، وشرعت بهدمه. وأضاف أن قوات الاحتلال داهمت عددا من المنازل، وفتشتها وعبث بمحتوياتها، واعتقلت المواطن محمد عبد الله أبو الحج (35 عاما). يشار إلى أن الشهيد دار يوسف (18 عاما)، استشهد بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار عليه بزعم تنفيذه عملية طعن في مستوطنة “ادم” شرقي القدس أدت لمقتل مستوطن وجرح اثنين آخرين، ولا يزال الاحتلال يحتجز جثمانه.
الى ذلك، أصيب عدد من المواطنين واعتقل أربعة آخرون قبل ظهر امس، خلال أعمال تجريف نفذها الاحتلال الإسرائيلي في قرية راس كركر غربي مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة. وقال رئيس مجلس قروي راس كركر راضي ابو فخيدة لوكالة “صفا” إن مستوطنين أحضروا صباح امس جرافات ومعدات وشقوا طرقًا ترابية في منطقة جبل الريسان، وهي يتبع لقريتي راس كركر وكفر نعمة المجاورة. وأضاف أن قوة كبيرة من جيش الاحتلال وشرطته وقوات معززة من “حرس الحدود” اقتحمت المنطقة لحماية المستوطنين وضمان استمرار التجريف، وأعلنت جبل الريسان منطقة عسكرية مغلقة وشرعت بقمع الأهالي الذين حضروا من عدة قرى للتصدي لأعمال التجريف. وذكر أن الاحتلال اعتدى بالضرب المبرح على عدد من المواطنين وأطلق القنابل الغازية على الأهالي ما أدى لإصابة عدد من المواطنين جرى نقل أربعة منهم إلى مستشفيات مدينة رام الله. ولفت أبو فخيدة إلى أن الاحتلال اعتدى بالضرب المبرح على المصور في وكالة “وفا” الرسمية بهاء نصر قبل اعتقاله، كما اعتقل رئيس مجلس قروي كفر نعمة خلدون الديك إلى جانب اعتقال الشابين محمد أحمد أبو فخيدة وعبد الله ابو فخيدة. وبحسب رئيس المجلس، فإن منطقة جبل الريسان تعتبر المنطقة الحيوية لأهالي قرية راس كركر لارتفاعها، وهي مزروعة بأشجار الزيتون.
ويقيم الاحتلال في المنطقة منذ أكثر من 15 عامًا نقطة عسكرية، وحواجز طيارة (غير ثابتة) لاعتراض المركبات الفلسطينية واحتجازها.

إلى الأعلى