الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / تواصل توزيع المساعدات العمانية على المتضررين من العدوان الإسرائيلي على غزة
تواصل توزيع المساعدات العمانية على المتضررين من العدوان الإسرائيلي على غزة

تواصل توزيع المساعدات العمانية على المتضررين من العدوان الإسرائيلي على غزة

عبر رجال الإطفاء في مديرية الدفاع المدني ورجال الإسعاف في وزارة الصحة في محافظة شمال غزة عن بالغ شكرهم وامتنانهم للمبادرة الأهلية العمانية ” بادر ” على ما قدمه لهم من مساعدات مالية في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشونها في قطاع غزة حيث جاءت مساعداتهم لتعالج جراحهم وتخفف عنهم بعد أن اشتد الحصار عليهم وضاقت بهم السبل “.
جاء ذلك عندما وزعت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين أمس مساعدات مالية وذلك بتمويل المبادرة الأهلية العمانية ” بادر ” ويأتي هذا التوزيع بعد الجهود الحثيثة التي بذلتها لجنة الطوارئ في جمعية الفلاح الخيرية من أجل تقديم الدعم والمساعدات الإنسانية الطارئة لرجال الإطفاء والإسعاف الذين يضحون بأنفسهم ويحملون أرواحهم على اكفهم في سبيل تقديم يد العون وإسعاف المصابين وإطفاء الحرائق .
وقال الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين : هذه المساعدات المالية هدية المبادرة الأهلية العمانية ” بادر ” إلى رجال الإطفاء في مديرية الدفاع المدني ورجال الإسعاف في وزارة الصحة في محافظة شمال غزة مؤكدا بأن سلطنة عمان تسعى دوما من اجل نصرة غزة وأهل غزة بكافة الإمكانات المتاحة لديها والمبادرة الأهلية العمانية “بادر ” واهتمامها بتقديم كل ما من شأنه التخفيف عن الفلسطينيين في ظل الظروف الاقتصادية والسياسية الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني مع استمرار الاحتلال والواقع المرير الذي نعيشه وأكد أن توزيع المساعدات المالية يندرج في إطار سياستنا الرامية إلى تخفيف المعاناة عن شعبنا الفلسطيني متعهدا بمواصلة العمل في توفير ما يمكن أن يساعد في التخفيف من معاناة شعبنا ” .
كما أكد ” أن المبادرة الأهلية العمانية ” بادر ” وعدت جمعية الفلاح الخيرية بتقديم مساعدات إغاثية خلال الأيام القليلة القادمة للتخفيف عن معاناة الأسر المتضررة من جراء الحرب ” وأشار إلى نية الجمعية تنفيذ العديد من المشاريع الإغاثية والتنموية داعيا المؤسسات المحلية والدولية إلى تقديم المزيد من المساعدات والإغاثات حتى يتمكن المواطن من التغلب على الظروف الصعبة التي يعيشها مؤكدا على أن الجمعية تعمل بشكل مستقل بعيداً عن الحزبية وتستهدف نشاطاتها كافة المواطنين بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية.
كما تقدم محافظ الشمال في مديرية الدفاع المدني المقدم أنور أبو العمرين بالشكر والتقدير للاخوة في المبادرة الأهلية العمانية ” بادر ” ممثلة برئيسها أحمد عبد الله باعمر ” أبو عبد الله ” ولجمعية الفلاح الخيرية ممثلة برئيسها الشيخ الدكتور رمضان طنبورة على جهودهم في خدمة الشعب الفلسطيني والتخفيف من معاناته سائلا الله ان يكونوا سندا وذخرا للإسلام والمسلمين”

إلى الأعلى