الإثنين 24 يونيو 2019 م - ٢٠ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / جهود مقدرة يكملها الحرص الواجب

جهود مقدرة يكملها الحرص الواجب

مع بداية العام الدراسي الجديد وانتظام الطلاب على مقاعدهم الدراسية تشهد طرقات السلطنة أيضا ازديادا في المركبات التي تحمل فلذات الأكباد من وإلى مؤسساتهم التعليمية .. ومع الجهود المقدرة التي تبذلها الجهات المختصة وعلى رأسها شرطة عمان السلطانية لضمان السلامة على الطرق إلا أن هذه الجهود لابد أن تستكمل بالحرص من قبل أولياء الأمور والطلاب على حد سواء.
فشرطة عمان السلطانية تعمل على تأمين وانسيابية الحركة المرورية أمام المدارس للحفاظ على سلامة الطلبة والطالبات، فيما تعمل وزارة التربية والتعليم على متابعة الطلبة في الحافلات والتأكد من مواءمة الحافلات لاشتراطات السلامة.
ولكن الأعداد الكبيرة للطلاب تضاعف من الجهد على السائقين والمشرفين وهنا تأتي أهمية قيام المشرفين بتوجيه الطلبة بالجلوس في مقاعدهم، ووجوب توقف سائق الحافلة في أماكن آمنة ومحددة لتوفير السلامة للطلبة مع أهمية التزام الطلبة بالهدوء والانضباط في الحافلات المدرسية، وعدم التسبب في إزعاج السائقين بما يمكنهم من التركيز أثناء السياقة.
كما أن إخراج الطلبة أيديهم أو رؤوسهم من نوافذ الحافلات يمثل حطورة كبيرة وكذلك ضرورة الانتباه لهم من قبل السائق عند النزول من الحافلة أو الصعود إليها والحفاظ على نظافة الحافلة لتكون وسيلة نقل آمنة.
كل هذه الاحتياطات وإن كانت الجهات المختصة تتحمل مسؤولية تطبيقها فإن الأسرة تتحمل مسؤولية أكبر كونها المدرسة الأولى للطفل ويجب عليها توعيته بمتطلبات السلامة.

المحرر

إلى الأعلى