السبت 22 سبتمبر 2018 م - ١٢ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الخام العماني يتخطى حاجز 76 دولاراً والأسعار العالمية تصعد مع انخفاض مخزون أميركا
الخام العماني يتخطى حاجز 76 دولاراً والأسعار العالمية تصعد مع انخفاض مخزون أميركا

الخام العماني يتخطى حاجز 76 دولاراً والأسعار العالمية تصعد مع انخفاض مخزون أميركا

متوسط إنتاج النفط الروسي أكثر من 11.2 مليون برميل يومياً

مسقط ـ عواصم ـ وكالات: تخطى الخام العماني حاجز 76 دولاراً وبلغ سعر نفط عُمان تسليم شهر أكتوبر القادم أمس 29ر76 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد أمس ارتفاعًا بلغ دولارًا أميركيًا واحدًا و70 سنتًا مقارنة بسعر أمس الأول الأربعاء الذي بلغ 59ر74 دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر سبتمبر المقبل بلغ 17ر73 دولار منخفضًا بمقدار 44 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر أغسطس الجاري.
بينما ارتفعت أسعار النفط أمس الخميس مواصلة مكاسبها القوية منذ الجلسة السابقة بفعل تراجع في مخزونات الخام الأميركية وتعطيلات متوقعة للمعروض من إيران وفنزويلا.
وبلغت العقود الآجلة لخام برنت العالمي 77.40 دولار للبرميل مرتفعة 26 سنتا بما يعادل 0.3% عن إغلاقها السابق.
وارتفعت عقود الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 32 سنتا أو 0.5% مسجلة 69.83 دولار للبرميل.
وارتفع خام برنت أكثر من 9% منذ 15 أغسطس وبلغ يوم أمس أعلى مستوياته منذ 11 يوليو عند 77.48 دولار للبرميل، وزاد غرب تكساس الوسيط أكثر من 7% على مدى الفترة ذاتها.
وقال وليام أولوخلين المحلل لدى ريفكين للأوراق المالية في استراليا “أسعار النفط ارتفعت بفعل تراجع غير متوقع في المخزون الأميركي، تراجع للأسبوع الثاني على التوالي، إلى جانب بلوغ الطلب على البنزين مستوى قياسيا مرتفعا”.
وقال ألفونسو إسبارازا المحلل لدى أواندا للوساطة في العقود الآجلة “العقوبات الوشيكة على إيران بدأت تؤثر على المعروض النفطي مما يرفع أسعار الخام”.
وأبلغ مصدران بالصناعة رويترز أمس الخميس نقلا عن بيانات تشغيل أولية أن متوسط إنتاج النفط الروسي بلغ 11.208 مليون برميل يوميا في الفترة من الأول إلى التاسع والعشرين من أغسطس الجاري.
تعلن وزارة الطاقة أرقام إنتاج النفط لشهر أغسطس في الثاني من سبتمبر المقبل.
وفي يوليو، بلغ متوسط إنتاج النفط الروسي 11.21 مليون برميل يوميا ارتفاعا من 11.06 مليون برميل يوميا في يونيو ليتجاوز القدر الذي تعهدت روسيا بإنتاجه بعد اجتماع لمنتجي الخام العالميين في فيينا.

إلى الأعلى