الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م - ٦ ربيع الثاني ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / اختتام حلقة تدريبية حول صناعة الفخاريات بجمعية المرأة بالمصنعة
اختتام حلقة تدريبية حول صناعة الفخاريات بجمعية المرأة بالمصنعة

اختتام حلقة تدريبية حول صناعة الفخاريات بجمعية المرأة بالمصنعة

بمشاركة 13 متدربة
المصنعة ـ من خليفة بن عبدالله الفارسي:
اختتمت بجمعية المرأة العمانية بولاية المصنعة فعاليات حلقة تدريبية حول صناعة الفخاريات التي نظمتها الهيئة العامة للصناعات الحرفية بمحافظة جنوب الباطنة والتي أقيمت من الفترة 1 يوليو الى 30 أغسطس الماضي بمشاركة 13 متدربة.
حضر الحلقة رحمة بنت مبارك النوفلية رئيسة الجمعية والمدربة علياء بنت شنين المريكية.
وقد جاءت الحلقة ضمن اهتمامات الهيئة العامة للصناعات الحرفية منذ تأسيسها والتي عملت على المحافظة عليها وتطويرها من خلال العديد من الخطوات التي أكدت على أهمية هذه الصناعات لقيام مجتمع حديث مرتبط بماضيه وحريص على الأخذ بما تطرحه التقنية الحديثة من نتاجات حديثة ومتطورة، حيث قامت الهيئة بعمل خطة للبرامج التأهيلية (كفايات حرفية) من أجل الحفاظ على الحرف وتشجيع الحرفيين بالاستمرار فيها، كما نفذت دائرة الصناعات الحرفية بجنوب الباطنة برنامج “الفخار” بجمعية المرأة العمانية بولاية المصنعة والذي يعتبر من الصناعات الحرفية المشهورة في السلطنة، حيث هدف هذا البرنامج الى تعليم المنتسبات على أساسيات صنع الفخار وعمل منتجات فخارية مطورة، إضافة الى ايجاد مصدر دخل للمنتسبات في صناعة الفخار.
وقالت المدربة علياء شنين المريكية: اشتملت الحلقة على المواضيع الآتية: مقدمة عامة – تمهيد عن صناعة الخزف – طرق تحضير الطين – المراحل التي يمر بها المنتج الخزفي اضافة الى ارشادات السلامة المهنية وطرق الزخرفة والرسم والتفريغ، حيث تم القيام بزيارة لمركز تدريب صحم حيث تم اطلاع المتدربات على طرق الطلاء واستخدام الافران، هذا وقد خرجت الحلقة بإنتاج وفير من الصناعات الحرفية كصناعة الدلة العمانية والفناجين وصناعات فخرية اخرى على ايادي المتدربات.
وقد أعربت رحمة النوفلية رئيسة جمعية المرأة العمانية بالمصنعة وعضوة المجلس البلدي عن ارتياحها التام لما خرجت به الورشة من مشغولات حرفية فخارية على أيدي متدربات عمانيات والى المدربة التي ساعدت المدربات على امتهان المهنة الفخارية ولما خرجت به المتدربات من حصيلة انتاجية تساعدهن في ايجاد مصدر دخل خاص لهن والى الجهود والبرامج المتنوعة التي تقدمها الهيئة العامة للصناعات الحرفية بالمحافظة والى التعاون القائم بين جمعيات المرأة بالسلطنة، وقالت: نحن كجمعيات على استعداد تام لتنفيذ أي برنامج يهدف الى ابراز الحرف التقليدية العمانية.

إلى الأعلى