الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م - ٩ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / أشرعة / إلى أمي

إلى أمي

_مفتاح القلب_
الصباح هذا كعينكِ
وعينك هي صباحي
تعشقين الرحمة والرحمن
أنت وحدك نور الأرض
وعروس تزف بيوم الجمعة
تزينها روائح الجنان
صباح الخير يا مفتاح القلبْ
صباح الخير يا كنزي يا حنوطا
يا جمالا يا معجزة الربْ
جلوسك هو كرسي صامد
جلوسك باق على حاله
ذهب الجسد وطار الحسد
وبقي كالعادة نجمك الصاعدْ
المئذنة تئن : الراحلات
الباقيات
والباقيات حتما راحلات
لن أواريك بيدي،
فالذاكرة كلها أمي
…صباح الخير يا مفتاح القلب
الشاي الذي تعدينه شاهد
لا تذهب للدنيا قبل شرب حليبك
فأنت كلك حليبي وحبيبي
أخذتَ من ثديي الروح
وعلمتك النهاية السعيدة
كحبات الذرة الحمراء حتما
تلبس البياض
كلما اشتدت المحن اكتسبنا البياض
الدار تتبدل يوم تتبدل الارض غير الأرض
ضميني يا نبع الحب
أضمك يا سني
يا يدي المرفوعة للسماء
أفاطم مهلا
يا غيمة تطلين من عل
أفاطم مهلا… يا أمي
هل الجنة حلوة كما وصفتها لي يوم كنت صغيرا
هل هي كما قلت حليب وعسل
هل هي كما علمتني
يا بني ارم بجوزاء (الحدال) فأن سقطتْ بعيدة تبتعد
وإن سقطتْ في عينيك تقترب
أو هي كما قلتِ لي ذات مرة
كالشعر العالق بالحنجرة
من قصر القوافي والتفعيلة الشاردةْ
أماه … هل الناس سواسية هناك؟
والفجر يطول ويطول
هل عادت (سني) التي رميتُها
إليكِ
أماه حملناكِ دفعة واحدة
ولحفتك امك الأرض
كي تلدك مرة اخرى

هذه هي امك الأرض التي كنت اوصيتني بأن أبرها

احتضنتك بلطف ولطف
آه أول مرة أراك فيها
لا تغطين عيني حينما ارى ميتا يمرّ
كل ما فعلتِه لي هذه المرة
غطيتِ وجهكِ بوشاح رملي
وفتحت عيني جيدا وقلتُ
كما قلتِ
لي لا تنظر إلى الموت يا ولدي
دعه يمرُّ بسلام
وابتسم لي وله…
فهو سيذبح بيوم عيد
وأنا سألاقيك
لنبدأ معا الكلام

عبدالله الكعبي

إلى الأعلى