Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

أنثربولوجيا الطبيخ

فوزي رمضان
صحفي مصري

” .. إن أول كتب للطبخ في العالم تعود إلى مجموعة ألواح بابلية، تحتوى على أقدم وصفات للطعام عام 1750 في عصر الملك حمورابي ببلاد الرافدين، كما عثر على ( كتاب الطبخ ) لمحمد حسين البغدادى و (كتاب الطبيخ) لابن سينا، كانت كل تلك الحضارة فى تراث بلاد العراق، وقد تعلم منها الرئيس الاميركى بوش الابن وأجاد فنون الطبيخ، فى سلق العراق وحرق أراضيه، ونحر زعيمها صدام حسين في عيد أضحى المسلمين.”
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يهتم علم الإنسان الاجتماعى بدراسة المجتمعات وسلوك البشر ماضيه وحاضره، كما يعنى الطبيخ في اللغة بأنه إنضاج الطعام، سواء غليه أو قليه أو شيه باستخدام النار، لذا كان الانسان المخلوق الوحيد على وجه الأرض الذى يقوم بطبخ طعامه، في تميز وخصوصية تفرقه بجانب أشياء أأخرى عن سائر المخلوقات، وقد اهتمت الدراسات الاجتماعية بتفحص مطبخ الانسان واشكال طعامه وانماط طبيخه، حيث يرتبط الطعام في مجمله بثقافة المجتمع وموارده الطبيعية، ويعتبر المقياس الحقيقى للمستوى المعيشى والقيم الجمالية لمجتمع معين ،كما تعكس أدواته أنواع الثراء النفسى والاجتماعى لهذا المجتمع ، حيث ان نظام الاكل وعاداته تستند الى جذورعميقة بالنفس البشرية.
ارتبط الطعام بإظهار الكرم والحفاوة للضيف بتقديم كل انواع الطعام، كما ارتبط بالانضباط العائلى والقيم العريقة للاسرة، حيث التجمع على المائدة لايكون فرادى بل الانتظار لحين تجمع كل أفراد البيت، وفي الثقافة اليابانية المطبخ يعنى العائلة، وارتبط المطبخ ايضا بعادات المجتمعات، من حيث تواضعه وقلة المأكولات وتناول الطعام بالأيدى عند أهل البادية،الى تنوع الطبخ واستخدام التوابل والفواكه وتناول الطعام بالملاعق عند اهل الحضر والمدن الساحلية.
ارتبط الطبيخ بالمرأة حيث كانت وحدها، التى تتحمل المسؤولية في صناعة الطعام خاصة المرأة الريفية من حيث انتاجه وتخزينه،هذا الطبيخ كان دليلا واضحا لمدى تكريم المرأة او تحقيرها، فما زالت حتى الان بعض التقاليد سارية في اجزاء من النيبال والهند، حيث تبعد المرأة لمدة ثلاثة ايام خلال دورتها الشهرية، ويمنع عليها دخول المطبخ تماما او لمس اى طعام، يأكله الاخرون من اهل البيت حتى حلب البقرة.
لكن في مجتمعنا العربى تم الغاء المطبخ من ثقافتنا، لذات النظرة الدونية باعتباره منتميا للمجال الخاص بالمرأة، وكان لعدم احتفاء الثقافة العربية به على اعتبار ان الطبيخ امر عادي وغير هام وليس له أدنى أهمية، حيث يعتبر حياته في مجملها طبيخا في طبيخ، لذا لم يشر في التراث العربى القديم عن الطبخ كسلوك إنسانى ومؤشر على التقاليد والعادات البشرية، رغم ان اول كتب للطبخ في العالم تعود الى مجموعة ألواح بابلية، تحتوى على أقدم وصفات للطعام عام 1750 في عصر الملك حمورابي ببلاد الرافدين، كما عثر على ( كتاب الطبخ ) لمحمد حسين البغدادى و (كتاب الطبيخ) لابن سينا، كانت كل تلك الحضارة فى تراث بلاد العراق، وقد تعلم منها الرئيس الاميركى بوش الابن وأجاد فنون الطبيخ، في سلق العراق وحرق أراضيه، ونحر زعيمها صدام حسين فى عيد أضحى المسلمين.
سيطرت الثقافة الاميركية على اذواق العالم وتغيرت ثقافة الانتاج والاكتفاء الذاتى الى ثقافة الاستهلاك، وتحولت المنتجات الغذائية الصحية الى المنتجات الصناعية والمهجنة، واصبحت البيتزا والدجاج المقلى والبرجر ومشروب الكولا، من اطعمة العولمة التى خطفت بطون الشباب من اسرهم. وحولتهم الى اجساد خاوية من العافية.
الطبيخ الان هو موضة العصر، حيث تغيرت النظرة المتعالية على كتب الطبخ ليتحول الحال، وتصبح اكثر الكتب رواجا ونجاجا واكثرها ربحا، وتفوقت في توزيعها على ارقى كتب الادب والسياسة، وتغيرت النظرة من نعت جمهورها بالسطحية والابتذال الى توق معظم البشر الى اقتناء تلك الكتب للحصول على اطعمة لذيذة ومأكولات شهية، وكانت دهشة الناشرين من تصدر كتاب جولى شايلد حول الطبخ الفرنسى المرتبة الثانية بين اكثر الكتب مبيعا فى العالم.
الطبيخ اصبح اسلوب حياة ونهجا عصريا، وتحول المطبخ من مجرد وظيفة او خدمة الى فن ونشاط ابداعي واجتماعي، حيث انتقل الطبيخ الى الفن وتحول المطبخ الى مصدر الهام شبة دائم، بالنسبة لمئات الفنانين الذين وجدوا فيه مادة خصبة للتعبير السخى، منذ ان رسم الفنان الهولندى بان ستين لوحته الشهيرة المطبخ السمين، كما انتقلت عدوى الطبيخ الى عالم السينما، فقد حاز فيلم ( وليمة بابيت)1988 على اوسكار افضل فيلم، وايضا فيلم شوكولا والذي يدور حول امرأة تصنع اكبر منتج من الشيكولاتة وتقديمها لسكان قريتها.
وكانت لتلك الانتصارات المذهلة في عالم الطبيخ، ان انتقل بدوره الى العلاقات بين البشر بوصفه الترتيب للمؤامرات، وتتبيل للخدع وطهو للدسائس على نيران هادئة
وتطور وانتقل الى العلاقات الدولية، ليصبح الطبيخ السياسى جزءا من دبلوماسية المؤامرات وخداع الشعوب المستكينة. واصبح العالم الان طبيخا في طبيخ.


تاريخ النشر: 5 سبتمبر,2018

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/281209

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014