الأحد 23 سبتمبر 2018 م - ١٣ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: بناء الثقة الخطوة الأولى في المحادثات

اليمن: بناء الثقة الخطوة الأولى في المحادثات

جنيف ـ وكالات: ذكر مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث أن محادثات السلام بين الطرفين المتحاربين في اليمن ستبدأ بمحاولة بناء الثقة بين الجانبين اللذين يحرص كل منهما على الموافقة على إطلاق سراح السجناء، على أن تأتي الموضوعات محل البحث لاحقًا.
وقال جريفيث إنه ليس منزعجًا من تأخر وصول وفد جماعة أنصار الله، مضيفًا أن زعيمهم عبد الملك الحوثي تواق لإحراز تقدم سريع في المحادثات.
ويخطط جريفيث لعقد جولة أولى من المحادثات في جنيف مدتها ثلاثة أيام ويأمل إحياء المفاوضات الرسمية.
وترعى الأمم المتحدة في جنيف اليوم المشاورات في محاولة للتفاهم حول إطار لمفاوضات سلام تنهي الحرب.
واستبق الطرفان جولة المشاورات بالتقليل من احتمال حدوث اختراق ما.
ولن تعقد اجتماعات مباشرة بحسب ما أعلن وزير الخارجية اليمني خالد اليماني.
وانهارت الجولة الأخيرة من محادثات السلام 2016، بعد الفشل في التوصل إلى اتفاق لمشاركة السلطة عقب 108 أيام من المفاوضات في الكويت.
وفي وقت سابق أمس، أعلنت الحكومة اليمنية أنها ستطلب خلال مشاورات جنيف “الإفراج” عن جثمان الرئيس السابق علي عبدالله صالح.
كما طلب من الوفد مناقشة إطلاق سراح أبناء صالح وقادة في حزب “المؤتمر الشعبي العام” الذي كان يترأسه.

إلى الأعلى