الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م - ٩ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / السلطنة والصين .. شراكة استراتيجية تدعم جهود التنمية والرخاء المشترك
السلطنة والصين .. شراكة استراتيجية تدعم جهود التنمية والرخاء المشترك

السلطنة والصين .. شراكة استراتيجية تدعم جهود التنمية والرخاء المشترك

40 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية وألفان من المشتركات الحضارية

تحتفل السلطنة وجمهورية الصين الشعبية بمرور 40 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية حيث تميزت العلاقات العمانية الصينية بعمق وامتداد تاريخي تقدره الوثائق الصينية بنحو ألفي عام ، وبينما كان البحارة العمانيون أول من وصل من البحارة والتجار العرب إلى شواطئ الصين ، فإن العلاقات العمانية الصينية استندت دوما إلى العديد من المشتركات بين الحضارتين العمانية والصينية.
ونمت وتطورت هذه العلاقات بشكل مطرد لتحقيق الكثير مما يعود بالنمو والازدهار على الدولتين والشعبين الصديقين في مجالات عديدة . وفي الخامس والعشرين من مايو 2018 انتقلت هذه العلاقات إلى نقلة نوعية نحو تعزيز وتعميق مجالات التعاون بين الدولتين ، حيث قرر حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وفخامة الرئيس ” شي جينبينج ” رئيس جمهورية الصين الشعبية إقامة علاقة الشراكة الاستراتيجية بين البلدين ، وهو ما
يعد تتويجا للتطور المتواصل لهذه العلاقات الراسخة ، ودفعًا لجهود تحقيق التنمية والرخاء المشترك ، وحرصا أيضا على إعطاء الأولوية للتعاون بين السلطنة وجمهورية الصين الشعبية الصديقة في كل ما يحقق المصالح والتعاون والتنسيق بشأن العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وتحقيق المزيد من الرخاء والازدهار للدولتين والشعبين العماني والصيني الصديقين في الحاضر والمستقبل أيضا .

إلى الأعلى