Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

ختام منافسات بطولة فردي السلطنة للبراعم والأشبال والناشئين لكرة الطاولة

s4

اختتمت مساء أمس الأول منافسات بطولة السلطنة للبراعم والأشبال والناشئين لفئة الفردي لكرة الطاولة، والتي أشرفت على اقامتها وتنظيمها اللجنة العمانية لكرة الطاولة وذلك بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وسجلت البطولة مشاركة عدد من اللاعبين الذين يقدر عددهم بأكثر من 50 لاعبا في مختلف فرق المراحل العمرية.
وعلى مستوى فئة الناشئين، فقد تمكن اللاعب مشعل الشحي من التتويج باللقب بعد فوزه في الختام على حساب اللاعب معاذ الشحي بنتيجة 3/1، وتوج اللاعب معاذ الشحي بلقب فئة فردي الأشبال اثر تغلبه في المباراة النهائية على حساب اللاعب المنذر الغساني بنتيجة 3/1، وقررت اللجنة تأجيل اللقاء النهائي لفئة البراعم إلى شهر أكتوبر المقبل ليتزامن مع البطولة المخصصة لفئة البراعم (الفرق).
وتأهل على مستوى مرحلة الناشئين اللاعبان مشعل الشحي ومعاذ الشحي إلى المباراة النهائية، حيث تفوق الأول على محمد البلوشي بنتيجة 3/1 وفاز الاخر على حساب المنذر الغساني بنتيجة 3/0 ضمن لقاءات المربع النهائي، وعلى مستوى البراعم نجح أحمد الريامي في حجز مقعده في النهائي بجوار زميله الآخر محمد المطوع بعد فوزيهما على أيمن الشحي وعمر الغساني على التوالي.
وشهدت البطولة على كافة فئاتها، تقديم مستويات فنية متقدمة من قبل اللاعبين المشاركين، حيث تنافس الجميع بحجز المقاعد المخصصة للأدوار النهائية وحصد المراكز الأولى، فعلى مستوى فئة الناشئين، تأهل إلى المرحلة النهائية الخاصة بخروج المغلوب اللاعبين: محمد البلوشي وحمزة البوسعيدي وعمار الفهدي وعيسى الريامي ومشعل الشحي ومعاذ الشحي وطلال البوسعيدي وحمود السيابي وعبدالرحيم الزيدي والمنذر الغساني، أما على مستوى الاشبال فقد تأهل اللاعبون: معاذ الشحي وعمر الغساني وبدر الجساسي وحمزة البوسعيدي وعمار الفهدي وحمود السيابي وأحمد الريامي وعبدالرحمن الزعابي ومهند الخروصي وعيسى الريامي وأيمن الشحي ومحمد المطوع ولقمان الفاري والمنذر الغساني، وعلى مستوى البراعم تأهل اللاعبون: أحمد الريامي والخليل الغساني وأحمد المرزوقي واياد الغساني واياد الجساسي وأيمن الشحي ومحمد المطوع ولقمان الفارسي ومحمد الزعابي ومؤيد المطوع ومعاذ الحوقاني وعمر الغساني، وأقيمت البطولة بنظام فئة الفردي، وتطببيق نظام المجموعات في الدور الأول، حيث تأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى الادوار النهائية ومن ثم خاض اللاعبون المواجهات بنظام خروج المغلوب.
وتضطلع اللجنة العمانية لكرة االطاولة جهودا كبيرة في قطاع المراحل السنية، حيث يولي القائمون في اللجنة اهتماما بالغا بأهمية الاستثمار في قطاع المراحل العمرية ومن ضمنهم البراعم والأشبال والناشئين، وذلك بهدف تمهيد الطريق من أجل الحصول على أفضل العناصر المميزة لتمثيل المنتخبات الوطنية في المرحلة المقبلة.
وسجلت البطولة طوال أيامها الماضية تواجد عدد كبير من المدربين الوطنيين المتخصصين لكرة الطاولة الى جانب حضور مدرب المنتخب الوطني لكرة الطاولة الاردني محمد أمين عتوم، ويأتي هذا التواجد من قبل الأجهزة الفنية ليشكل حافزا مهما للاعبين الصغار في توجيههم وارشادهم للطريقة الفنية المناسبة في بعض فترات اللقاءات، الى جانب ادلائهم بعض النصائح الفنية للعبات السلبية.
وأشرف على ادارة وسير المباريات الخاصة بالبطولة عدد من الحكام الدوليين وحكام الدرجة الأولى الى جانب تواجد الحكام المستجدين، حيث ضمت قائمة الحكام كلا من: الحكم الدولي خالد الزعابي والحكم الدولي هشام السيباني الحكمة الدولية عائشة السعيدية والحكم سليمان الحاتمي والحكم المستجد فهد الفارسي والحكم المستجد احمد الاوبري والحكم المستجد أيمن الجهضمي والحكم العام هاشم السالمي ومدير البطولة محمد الجساسي.
بطولة السلطنة للعموم
من جانب اخر، تواصل اللجنة العمانية لكرة الطاولة من انهاء التحضيرات الخاصة بإقامة نهائيات بطولة السطنة للعموم وفرق الناشئين والشباب وذلك خلال الفترة من 20 سبتمر ولغاية 23 من ذات الشهر، وتعد البطولة هي الأكبر على المستوى المحلي ويتم من خلاله اقامة المواجهات النهائية لمختلف الفئات، وتقوم الأندية المحلية واللاعبون باستعدادات مكثفة خلال هذه الفترة من أجل الاستعداد الأمثل لنيل القاب البطولة والتنافس على الجوائز الفردية.


تاريخ النشر: 10 سبتمبر,2018

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/282059

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014