الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - ١٥ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بحث إنشاء مدينة صناعية يابانية بالدقم
بحث إنشاء مدينة صناعية يابانية بالدقم

بحث إنشاء مدينة صناعية يابانية بالدقم

طوكيو ـ “الوطن”:
استقبل معالي كينتارو سونورا المستشار الخاص لدولة رئيس الوزراء الياباني بمكتبه في طوكيو أمس معالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.
وتم خلال اللقاء بحث إنشاء مدينة صناعية يابانية في الدقم، وحث معالي يحيى بن سعيد الجابري الجانب الياباني على الاستثمار في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، مبيّنا المزايا الاستثمارية والأهمية الاقتصادية للمنطقة وقدرتها على مواكبة تطلعات المستثمرين اليابانيين، مشيرا إلى أن الدقم تقع بالقرب من الأسواق الرئيسية لليابان في آسيا وافريقيا ويمكن للشركات اليابانية إنشاء مصانع لها في المنطقة.
وشدد معاليه على أهمية الموقع الاستراتيجي للدقم بعيدا عن مضيق هرمز وبالقرب من الأسواق الاستهلاكية في آسيا وافريقيا ودول مجلس التعاون، مشيرا كذلك إلى عدد من المشاريع التي تشهدها المنطقة حاليا مثل محطة رأس مركز لتخزين النفط، موضحا الأهمية الاقتصادية لهذه المحطة، كما تطرق معاليه إلى المكونات الأخرى للمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم كميناء الدقم والحوض الجاف ومطار الدقم وغيرها من المشروعات الأخرى.
من جانبه رحب معالي كينتارو سونورا المستشار الخاص لدولة رئيس الوزراء الياباني بهذا المقترح ووعد بدراسته مع المختصين والشركات اليابانية، مثنيا على العلاقات الطيبة التي تربط السلطنة باليابان، مبديا ارتياحه للمباحثات التي أجراها في السلطنة خلال زيارته لها مطلع الشهر الجاري والتي شملت زيارة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.
وقال: إننا ندعم التعاون الاقتصادي بين البلدين ونشجع الشركات اليابانية على الاستثمار في السلطنة، ونتطلع إلى أن نشهد في المستقبل ازدياد أعداد الشركات اليابانية العاملة في السلطنة.
وتم في ختام اللقاء الاتفاق على تشكيل فريق عمل من هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم والجانب الياباني لبحث مقترح إنشاء مدينة صناعية يابانية في الدقم.
من جانب آخر استقبلت معالي يوريكو كويكي عمدة مدينة طوكيو أمس معالي يحيى بن سعيد الجابري رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.
وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات الاقتصادية المتنامية بين السلطنة واليابان، وقدم معاليه شرحا عن المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم وما تتميز به من مناخ استثماري وما تشهده من مشروعات.
وأوضح معاليه أن الهيئة تعمل على جعل الدقم مدينة تلبي تطلعات المستثمرين في العمل والعيش والإقامة وتتوفر فيها جميع متطلبات الحياة العصرية، مشيرا في هذا الصدد إلى أن المنطقة تضم عددا من الخدمات اللوجستية المتكاملة كميناء الدقم والمطار والطرق التي تربط المنطقة بعضها ببعض، بالإضافة إلى المنطقة السياحية والأحياء التجارية والسكنية.

إلى الأعلى