Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

تطوير لمصدر تقليدي لاستدامة المياه

فيما تعد الآبار أحد المصادر التقليدية التي تعول عليها السلطنة لتوفير إمدادات المياه فإن تطوير هذا المصدر يعد أحد الأولويات التي تعمل عليها السلطنة من أجل ضمان استدامة موارد المياه.
فمياه الآبار تحتل جزءا كبيرا من إجمالي استخدامات المياه بالسلطنة حيث تعمل الجهات المختصة على إصدار التراخيص والتي منها ما يتعلق بحفر آبار جديدة أو تعميق أو استبدال آبار قائمة أو تركيب مضخات عليها أو صيانتها وذلك في إطار الدراسة المستمرة للأوضاع المائية بالسلطنة.
وفي إطار تطوير الآبار كأحد أهم مصادر المياه يأتي قيام الهيئة العامة للكهرباء والمياه بتشغيل وربط 7 آبار في حقل وادي العين بحوض المسرات بمحافظة الظاهرة حيث تم الربط وبدأت أعمال الضخ في الآبار التي تضاف إلى الآبار العاملة ليبلغ إجمالي عدد الآبار في الحقل 57 بئراً بقدرة إنتاجية 1500 متر مكعب من المياه في الساعة.
فهذه الآبار ستعمل على تغطية الطلب المتزايد على المياه ولضمان مياه مستدامة في محافظة الظاهرة والتي تتغذى من حقل مياه وادي العين وحقل أبو كربة بحوض المسرات حيث ستحقق إضافة هذه الآبار نتائج جيدة في ظل الاستهلاك المتزايد للمياه خلال الفترة الأخيرة.
وستعمل هذه الآبار على تعظيم الاستفادة من حوض المسرات الذي تم إنشاؤه بمباركة سامية من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ والذي يعد أحد أكبر مصادر المياه الجوفية بالسلطنة.

المحرر


تاريخ النشر: 11 سبتمبر,2018

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/282434

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014