الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 م - ٣ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / إشادة كبيرة بنجاح برنامج ” الملاعب الخضراء ” من بنك مسقط في دعم الفرق الأهلية
إشادة كبيرة بنجاح برنامج ” الملاعب الخضراء ” من بنك مسقط في دعم الفرق الأهلية

إشادة كبيرة بنجاح برنامج ” الملاعب الخضراء ” من بنك مسقط في دعم الفرق الأهلية

وسط متابعة إعلامية وجماهيرية كبيرة
خالد المعشني :فخورون بنجاح البرنامج وبما يقدمه من دعم للشباب العماني
وسط متابعة جماهيرية و إعلامية كبيرة ، يواصل برنامج ” الملاعب الخضراء ” من بنك مسقط ، تحقيق انجازات و نجاحات تتمثل في إنشاء ملاعب خضراء للفرق الأهلية تساهم في تعزيز البنية الأساسية للرياضة العمانية وخاصة رياضة كرة القدم والمساهمة في ظهور مزيد من المواهب الشابة العمانية في كرة القدم وذلك بهدف رفد المنتخبات الوطنية وتعزيز مشاركتها في المحافل الإقليمية والعالمية ويشهد البرنامج ، الذي يعد الأول من نوعه بالسلطنة ، متابعة من قبل جميع الرياضيين والمهتمين بشؤون الرياضة وخاصة كرة القدم وذلك من خلال الأحاديث الجانبية بين مسؤولي الفرق والأندية وبين فئة الشباب كما قامت وسائل الإعلام المختلفة في رصد ومتابعة البرنامج حيث خصصت الصحف اليومية في ملاحقها الرياضية مساحات جيدة وقام عدد من الصحفيين والإعلاميين بكتابة مقالات صحفية تشيد ببرنامج ” الملاعب الخضراء ” و بدور بنك مسقط في دعم الرياضة العمانية بشكل عام ورياضة كرة القدم بشكل خاص وذلك في إطار المسؤولية الاجتماعية التي يتبناها بنك مسقط .
ومنذ تدشين برنامج ” الملاعب الخضراء ” في منتصف عام 2012 قام البنك بتنظيم العديد من المناسبات والفعاليات التي شهدت تفاعلا كبيرا من المشاركين والحضور من بينها الاحتفال بتوقيع اتفاقيات التمويل مع الفرق الأهلية وذلك بمشاركة أصحاب السعادة ومسؤولي الفرق والأندية الرياضية في مختلف محافظات وولايات السلطنة كما قامت لجنة ” الملاعب الخضراء ” باستلام وفرز الطلبات والقيام بزيارات ميدانية لملاعب الفرق بهدف الوقوف على كافة التفاصيل والإجراءات ومدى جاهزية الفرق في تنفيذ المشروع وتنفيذها للوائح والاشتراطات التي تم اعتمادها من اللجنة والإعلان عن أسماء الفرق الفائزة بدعم البرنامج ، وترجمة لهذا النجاح الذي يحققة برنامج ” الملاعب الخضراء ” فقد احتفل بنك مسقط خلال الفترة الماضية بافتتاح عدد من الملاعب الخضراء الخاصة بالفرق الأهلية وذلك بعد اكتمال المشروع وبهذه المناسبة تم تنظيم عدد من الفعاليات وبمشاركة أصحاب المعالي والسعادة وبمتابعة إعلامية وجماهيرية كبيرة ، هذا ومن المتوقع أن يقوم بنك مسقط خلال الفترة المقبلة بافتتاح مزيد من الملاعب المعشبة الجديدة التابعة للفرق الأهلية في مختلف محافظات وولايات السلطنة .
وبهذه المناسبة أعرب الشيخ خالد بن مستهيل المعشني ، رئيس مجلس إدارة بنك مسقط ،عن سعادتة واعتزازه بالنجاح الكبير وبالمتابعة الجماهيرية والإعلامية التي يحظى بها برنامج ” الملاعب الخضراء ” – والذي والحمدلله – نجح في فترة قياسية من تحقيق إنجازات واضحة تتمثل في إنشاء عدد من الملاعب المعشبة الجديدة الخاصة بالفرق الأهلية العمانية والمساهمة في تحقيق حلم الفرق الأهلية بوجود ملعب معشب بإمكانيات ومواصفات جيدة تساهم في تنمية وتطوير المواهب العمانية الشابة مؤكدا المعشني على أهمية ودور الفرق الأهلية في ظهور المزيد من المواهب الشابة وخاصة في كرة القدم حيث تعد هذه الفرق رافداً مهما للأندية وللمنتخبات الوطنية لتحقيق المزيد من الإنجازات وتمثيل السلطنة في المحافل الإقليمية والدولية ونحن فخورون في بنك مسقط أن نكون جزءاً من هذا النجاح وهذا التقدم للرياضة العمانية .
وأوضح الشيخ خالد المعشني أن بنك مسقط من المؤسسات الرائدة في دعم الأنشطة والفعاليات الرياضية سواء على مستوى المنتخبات الوطنية او على مستوى الأندية الرياضية وفي مختلف المجالات كما يقوم بنك مسقط برعاية العديد من الأحداث الرياضية التي تستضيفها السلطنة كجزء من استراتيجيته في دعم أنشطة المجتمع العماني المختلفة وسيواصل البنك ريادته في دعم كافة المجالات التي تخدم الشباب العماني وتساهم في تطوير وتنمية قدراتهم مضيفاً إن برنامج ” الملاعب الخضراء ” وما يحققه من نجاحات وإنجازات سيكون له دور كبير في تطوير الفرق الأهلية في السلطنة وسيساهم في تطوير المواهب الشابة وصقل قدراتهم لكي يتمكنوا من الاستمرار في مشوارهم الرياضي وتحقيق نتائج إيجابية على كافة المستويات .
وأكد الشيخ خالد بن مستهيل المعشني ، رئيس مجلس إدارة بنك مسقط ، إننا نولي أنشطة وفعاليات وبرامج المسؤولية الاجتماعية اهتمام كبير في مجلس الإدارة ويحرص البنك على إطلاق البرامج والمبادرات التي تساهم في تعزيز هذا المفهوم بين أفراد المجتمع موضحا أن برنامج ” الملاعب الخضراء ” يعد واحداً من البرامج المهمة والناجحة التي أطلقها بنك مسقط خدمة للمجتمع العماني بشكل عام وللشباب العماني بشكل خاص حيث نجح البرنامج في تسليط الضوء على الفرق الأهلية المنتشرة في كافة محافظات وولايات السلطنة وماتحتاجه من إمكانيات وتجهيزات بهدف استقطاب أعداد كبيرة من الشباب وتوفير المكان المناسب لهم لتنمية مهاراتهم سواء في رياضة كرة القدم أو الرياضات الأخرى مضيفاً إن وجود ملعب معشب بلاشك يساهم وبشكل كبير في تنظيم البطولات والدورات الرياضية التي لها فوائد عديدة تنعكس ايجابياً على الشباب ونحن في بنك مسقط فخورون بإطلاق هذا البرنامج وما يحققه من نجاح وتقدم يساهم في دعم الشباب العماني .
وتتويجاً للإنجازات والنجاحات التي يحققها برنامج ” الملاعب الخضراء ” واستجابة للطلبات التي تقدمت بها الفرق الأهلية للاستفادة من دعم البرنامج ، فقد أعلن بنك مسقط خلال الفترة الماضية عن زيادة عدد الفرق الأهلية المستفيدة من الدعم لعام 2014 مقارنة بالأعوام الماضية وتعد هذه الخطوة من الخطوات الإيجابية والمبادرات التي تعكس اهتمام البنك في استمرار نجاح البرنامج واستفادة أكبر عدد ممكن من الفرق الأهلية العمانية التي ترغب في إنشاء ملاعب جديدة معشبة لها تساهم في تنمية وتطوير مواهب الشباب العماني في الرياضة بشكل عام ورياضة كرة القدم بشكل خاصة وقد فازت الفرق التالية بدعم البنك لعام 2014 وهي فريق بندر الخيران الرياضي من مسقط وفريق شباب الأشخرة من الأشخرة وفريق التضامن الرياضي من ولاية القابل وفريق فلج المشايخ من ولاية جعلان بني بو حسن وفريق إتحاد دغمر من ولاية قريات وفريق القادسية الرياضي من ولاية عبري وفريق العربي الرياضي من ولاية المضيبي – لزق وفريق السد الرياضي من ولاية الخابورة وفريق أفي الرياضي الثقافي من ولاية وادي المعاول وفريق العربي الرياضي من ولاية السويق وفريق وادي بني عمر من ولاية صحم وفريق الحضيب الرياضي من ولاية بركاء وفريق الخشبة من ولاية المضيبي وفريق الحصن الرياضي من ولاية جعلان بني بو حسن .
وكان عدد من الشخصيات الرياضية والإعلامية قد أشادت بدور بنك مسقط في دعم الأنشطة والفعاليات التي تساهم في تنمية وتطوير مواهب الشباب العماني كما أشادوا بدور البنك في إطلاق برنامج ” الملاعب الخضراء ” ومساعدة الفرق الأهلية العمانية في إنشاء ملاعب معشبة لها تخدم الرياضة العمانية ورياضة كرة القدم تحديداً وقال الشيخ سيف بن هلال بن سلطان الحوسني ، نائب رئيس اللجنة الأولمبية العمانية ، رئيس إتحاد ألعاب القوى أن برنامج ” الملاعب الخضراء ” والذي أطلقة بنك مسقط من البرامج المهمة التي تخدم الشباب العماني والفرق الأهلية بالسلطنة وبرنامج فريد من نوعه بالسلطنة وسيكون له دور كبير في ظهور المواهب العمانية الشابة في كرة القدم إضافة إلى أنها تشكل إحدى مجالات الدعم للفرق الأهلية والتي تعد رافداً مهماً للأندية والمنتخبات الوطنية موضحاً أن البرنامج خطوة موفقة ورائدة من بنك مسقط في مجال المسؤولية الاجتماعية ، حيث يعد البنك من المؤسسات الداعمة لمختلف المجالات والأنشطة التي تقام في السلطنة كما أن البنك من المؤسسات الرائدة في دعم الرياضة العمانية وخاصة رياضة كرة القدم ودعم مختلف المنتخبات الوطنية في مشاركاتها الخارجية وبدورنا نشيد بجهود بنك مسقط وندعو المؤسسات الأخرى وشركات القطاع الخاص أن تحذو حذو بنك مسقط في دعم كافة المجالات والقطاعات والمشاركة في دعم جهود الحكومة في مختلف المجالات مؤكداً أن الملاعب التي سيتم افتتاحها في المرحلة المقبلة ضمن البرنامج ستشكل إضافة مهمة للفرق الأهلية وللأندية ولقطاع الشباب كما ستساهم في ظهور المزيد من المواهب الشابة في كرة القدم وسيكون لهذه الملاعب العديد من الإيجابيات خلال الفترة المقبلة .
وقال الإعلامي حسين العميري أن بنك مسقط من المؤسسات المتميزة بدعمها لكافة الفعاليات والأنشطة المختلفة بالسلطنة كما إنها نجحت خلال الفترة الماضية في إطلاق عدد من البرامج والمبادرات والتي كانت لها صدى كبير وواسع في المجتمع مشيرا ان برنامج ” الملاعب الخضراء ” يعد برنامجا ناجحا ولقد تابعنا خلال الفترة الماضية قيام البنك بافتتاح عدد من الملاعب المعشبة في محافظات وولايات السلطنة مما يؤكد نجاح البرنامج وتحقيق أهدافه مؤكداً ان الفرق الأهلية تشكل شريحة كبيرة ومهمة وتستقطب الشباب العماني وبلاشك أن البرنامج سيساهم في دعم وتطوير هذه الفرق وايضاً إيجاد مساحة جيدة ونموذجية للشباب العماني لممارسة كرة القدم بشكل جيد كما سيساهم إنشاء الملاعب المعشبة في إمكانية تنظيم بطولات كروية واستفادة الفرق الأهلية من تعزيز دورها في ظهور مزيد من المواهب الشابة التي تخدم الأندية والمنتخبات الوطنية مقدماً الشكر لبنك مسقط على جهوده المستمرة في مجال دعم الشباب العماني ودعم الرياضة العمانية .
وقال عماد الحوسني نجم منتخبنا الوطني لكرة القدم وأحد أبرز النجوم التي أفرزتها الفرق الأهلية خلال السنوات الماضية لقد سمعت وتابعت هذا البرنامج والحقيقة انها فكرة رائدة ومتميزة وتستحق الإشادة حيث إن الفرق الأهلية منتشرة في بعض المحافظات وبشكل لافت ولها دور كبير في ظهور المواهب وهناك العديد من لاعبي الأندية والمنتخبات الوطنية بدأوا مشوارهم الكروي في الملاعب الترابية التابعة للفرق الأهلية وبلاشك أن وجود ملاعب معشبة سيساهم في إيجاد بيئة رياضية مناسبة للاعبين الصغار والشباب وصقل مواهبهم بشكل أفضل مقدما الشكر لبنك مسقط على هذه المبادرة وإطلاق هذا البرنامج الذي يحقق نجاحا كل عام ونتطلع الى تحقيق المزيد من النجاحات في هذا المجال خلال الفترة المقبلة .
وأضاف الحوسني إن اللاعب في الفرق الأهلية يشعر بأهمية وجود ملعب معشب يستطيع من خلاله إظهار مواهبه وصقلها ونحن بدأنا في ملاعب ترابية تابعة للفرق الأهلية وكنا نلعب على شاطئ البحر لعدم وجود ملاعب معشبة ومهيئة في ذلك الوقت ولكن اليوم من الصعب أن تلعب في ملاعب ترابية لذلك فإن فكرة بنك مسقط بدعم الفرق الأهلية ومساعدتها في إنشاء ملاعب معشبة من خلال إطلاق برنامج ” الملاعب الخضراء ” تعد خطوة ممتازة ورائدة في هذا المجال وستخدم الشباب العماني وستساهم في صقل مواهب الشباب في كرة القدم وسيكون لها آثار إيجابية على الشباب وعلى الفرق
والأندية والمنتخبات الوطنية متمنياً من الفرق الأهلية والقائمين عليها الاستفادة من هذا المشروع وتنظيم البطولات الكروية واستضافة المباريات بين الفرق الأخرى الموجودة في الولاية أو الولايات المجاورة والمحافظة على المشروع في نفس الوقت حتى يستفيد منه أكبر عدد من الشباب العماني .

إلى الأعلى