Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

الرئيس السوداني : نواجه تحديات جراء حصار اقتصادي جائر

الخرطوم ـ وكالات: حيا الرئيس السوداني عمر البشير ما ابداه الشعب من صبر ومصابرة إزاء تحديات أفرزها حصار اقتصادي جائر وتضييق بل إغلاق مخطط على منافذ الموارد الخارجية جراء تمسك البلاد بمبادئها، وصيانتها لاستقلالها، وعدم ارتهان مواقفها المبدئية لإغراءات الدعم والمساندة.
جاء ذلك في خطاب ألقاه البشير بالقصر الجمهوري مساء الاثنين بمناسبة حل حكومة الوفاق الوطني، بحسب وكالة الانباء السودانية(سونا).
وعين البشير معتز موسى رئيسا للوزراء الوزراء بعد عقد اجتماع طارئ ليلة الاحد ويريد خفض عدد الوزراء في مجلس الوزراء من 31 الى 21 وزيرا.
وتأثر اقتصاد البلد الغني بالنفط سلبًا عندما انفصل جنوب السودان في عام 2011.
في وقت سابق من هذا العام هزت احتجاجات الخرطوم ، حيث تظاهر الناس ضد ارتفاع أسعار الخبز.
كما تم تنظيم احتجاجات مماثلة في السودان في أواخر عام 2016 ،بعد أن قامت الحكومة بتخفيض دعم الوقود.
وقال الرئيس السوداني عمر البشير الاثنين إن بلاده ستشكل حكومة جديدة في غضون يومين.
ويحاول السودان خفض الإنفاق في الوقت الذي يواجه فيه الاقتصاد أزمة، إذ تضرر في الشهور القليلة الماضية بسبب نقص العملة الصعبة والسلع الأساسية مثل الوقود والخبز.
وبعد اجتماع عاجل للحزب الحاكم لبحث الوضع الاقتصادي الأحد ، عين البشير معتز موسى رئيسا جديدا للوزراء وطلب منه تشكيل حكومة تضم 21 وزيرا بدلا من 31 في إطار جهود لخفض التكاليف.
وقال البشير إن الحكومة الجديدة سوف تتطلع إلى خفض الإنفاق “لحده الأدنى” دون يحدد طبيعة التخفيضات.
وقال “سوف يتم خلال اليومين القادمين تشكيل حكومة الوفاق الوطني لتنفيذ برامج خفض الإنفاق الحكومي وإصلاح الخدمة المدنية واستئصال الفساد بكافة أشكاله وتوفير البيئة الجاذبة للاستثمار”.
ولم يتم الإفصاح عن الوزارات التي سيتم إلغاؤها، لكن مسؤولا في الحزب الحاكم قال أمس إن وزراء الخارجية والدفاع والشؤون الرئاسية سيحتفظون بمناصبهم.
وتسبب النقص الحاد في العملة الصعبة في النظام المصرفي الرسمي في انتعاش السوق السوداء للدولار حيث يجري تداول العملة الأجنبية حاليا بزيادة تبلغ نحو 40 في المئة.
ورفعت تلك الزيادة كلفة الواردات وأسهمت في وصول التضخم إلى حوالي 64 في المئة في يوليو.
وشحت السيولة بالعملة المحلية أيضا في البنوك التجارية خلال الأشهر القليلة الماضية حيث يصطف الناس في طوابير طويلة أمام البنوك كما انخفض حد السحب اليومي في بعض الأماكن إلى 500 جنيه (17.06 دولار).


تاريخ النشر: 12 سبتمبر,2018

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/282569

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014