الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / استعدادات مبكرة لاستضافة فعاليات سباق ماراثون خريف صلالة 2014
استعدادات مبكرة لاستضافة فعاليات سباق ماراثون خريف صلالة 2014

استعدادات مبكرة لاستضافة فعاليات سباق ماراثون خريف صلالة 2014

بمشاركة خليجية
يستعد الاتحاد العماني لألعاب القوى وبالتعاون مع لجنة المناشط الرياضية لمهرجان خريف صلالة السياحي لاستضافة فعاليات سباق ماراثون خريف صلالة 2014، وذلك في يوم الثلاثاء الموافق 26 من أغسطس الجاري بسهل أتين وبمشاركة شركة مرطبات ظفار ومشروب للطاقة الراعي الرسمي لهذا الحدث، حيث سيشهد الماراثون مشاركة كبيرة من نجوم رياضة أم الألعاب، فقد سعى اتحاد القوى إلى أن تقديم البطولة بوجه جديد تكون إضافة إلى مجموعة البطولات التي نظمها الاتحاد خلال الفترة الماضية، وذلك من خلال مشاركة ثلاث دول خليجية . وسيكشف الاتحاد العماني لألعاب القوى ولجنة المناشط الرياضية لمهرجان صلالة السياحي خلال المؤتمر الصحفي الدول المشاركة في الماراثون ، حيث سيبرز المؤتمر منتخبات الدول والفرق واللاعبين المشاركين ولجان العاملة في ماراثون “صلالة 2014″ .
وتسعى اللجنة المنظمة والتي يرأسها أحمد بن عبدالله المرهون نائب رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى إلى أبراز المكانة المتميزة للسلطنة من خلال التنظيم المشرف وتقديم أبرز الأبطال لضمان الإثارة والمتعة للجماهير العمانية التي ستكون على موعد مع أقوى المنافسات تحت رذاذ الخريف، حيث يعد ماراثون صلالة من السباقات المعروفة في محافظة ظفار التي تحمل من الرموز والمعاني الشيء الكثير لاسيما إذا عرفنا أن انطلاقته الأولى كانت بتوجيهات سامية من المقام السامي لمولانا صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ،حيث شمل برعاية السامية انطلاقته الأولى يوم الخميس الموافق 25 يوليو 1985م وكانت إحدى الفعاليات الرياضية الكبيرة كمناسبة رياضية وطنية وبرز هذا السباق بشكل إعلامي كبير في الوسط الرياضي ، وتهدف اللجنة المنظمة من ماراثون صلالة الذي ينظمه الاتحاد العماني لألعاب القوى وبالتعاون مع لجنة المناشط الرياضية لمهرجان خريف صلالة السياحي برعاية شركة ظفار على الخطوات التطويرية لجذب السياحة الرياضية للترويج لمدينة صلالة لتكون الواجهة السياحية الرائدة مع ترويج لفعاليات شركة مرطبات ظفار وكذلك اكتشاف الكثير من المواهب الرياضية لعل ما حمل اللجنة المنظمة للمسابقات إلى الانتعاش لرياضة ألعاب القوى، حيث يتابع اتحاد القوى بحرص بالغ ما تفرزه هذه السباقات من مواهب واعدة وسوف تساهم كثيرا في تغذية المنتخبات باللاعبين الواعدين مما يحقق استمرارية ماراثون خريف صلالة عبر سنوات مضت .
وقد بدأت اللجنة المنظمة تخطو خطواتها نحو تنظيم رائع وجميل يسهم في إضافة رونق مختلف على مهرجان خريف صلالة ، وذلك من خلال الانتهاء من المسات الأولية والتي أذنت بإقامة السباق والذي من المتوقع أن يكون حدثا استثنائيا يضاف إلى سجل استضافة السلطنة للفعاليات الرياضية وجاءت من منطلق المسئولية الجماعية والعمل الوطني المشترك، حيث شكل الاتحاد لجانا عاملة تشرف على المارثوان من خلال التعاون والتنسيق مع شرطة عمان السلطانية والصحة والإعلام والسياحة وسلاح الجو السلطاني وبعض الجهات الحكومية والعسكرية، وتقوم اللجنة بتهيئة كافة الترتيبات في الجوانب الإدارية والفنية والتنظيمية للوقوف ومعاينة أماكن إقامة الأنشطة وتجهيز الأدوات اللازمة وتتشكل اللجان من لجنة تجهيزات واللجنة الفنية والحكام ولجنة العلاقات العامة واستقبال الوفود ولجنة المواصلات واللجنة الإعلامية، وقد أوكلت اللجنة المنظمة كافة المهام المطلوبة من اللجان والتي بدأت في تنفيذ تلك الأعمال استعدادا لانطلاقة ماراثون صلالة .
وعن ذلك قال الشيخ أحمد المرهون نائب رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى ورئيس اللجنة المنظمة : في البداية نتقدم بالشكر الجزيل إلى شركة مرطبات ظفار ومشروب للطاقة الراعي الرسمي لهذا الحدث وإلى الجهات الداعمة لإقامة هذا السباق، حيث لمسنا كل التعاون لإقامة هذا السباق والذي يعد إضافة للمنشاط الرياضية التي تقام في أجواء خريفية تسهم في تنشيط الحركة السياحية في هذا الموسم ومن هذا المنطلق جاءت هذه الفكرة التي وجدت دعما من شركة مرطبات ظفار واللجنة الرياضية بمهرجان خريف صلالة . وأضاف : سيتواجد خلال الماراثون مجموعة من الأسماء الخليجية التي لها باع طويل في أم الألعاب، حيث من المتوقع أن تشتد المنافسة بين المشاركين في هذه البطولة في ظل الأسماء التي وردت إلى اللجنة المنظمة والتي أبدت استعدادها للمشاركة في هذا الحدث والذي يأتي امتدادا لماراثون صلالة الأول والذي شهد رعاية سامية، فهو من السباقات المعروفة في محافظة ظفار التي تحمل من الرموز والمعاني الشيء الكثير لاسيما إذا عرفنا أن انطلاقته الأولى كانت بتوجيهات سامية من المقام السامي لمولانا صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ حيث شمل برعايته السامية انطلاقته الأولى يوم الخميس الموافق 25 يوليو 1985م .

إلى الأعلى