الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - ١٥ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / ركن أساسي من شمولية التغطية الصحية

ركن أساسي من شمولية التغطية الصحية

كجزء لا يتجزأ من المنظومة الصحية تعد الإجراءات الوقائية ركنًا أساسيًّا في توفير التغطية الصحية الشاملة نظرًا لأن هذه الوقاية تعمل على الكشف المبكر، الأمر الذي يختصر مراحل تطور المرض حفاظًا على حياة المريض بالمقام الأول، ومن ثم توفيرًا لنفقات العلاج التي تتكبدها المنظومة الصحية.
ومن ضمن الإجراءات الوقائية التي تعمل عليها السلطنة ممثلة في وزارة الصحة تأتي الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي والتي ستبدأ غدًا وتستمر حتى الرابع عشر من شهر مارس من العام القادم، والتي تدشنها دائرة صحة المرأة والطفل بالتعاون مع الجمعية العمانية للسرطان.
وتنبع أهمية هذه الحملة من أنها تسعى للوقاية من مرض يأتي في مقدمة أنواع السرطانات التي تصيب النساء في العالم بنسبة تصل إلى (25%) وأن حوالي أكثر من نصف مليون امرأة تموت سنويًّا بسبب هذا المرض، كما أنه يشكل أعلى نسبة بين حالات السرطان المسجلة بين النساء بالسلطنة، حيث تشير آخر الإحصائيات الصادرة عن وزارة الصحة إلى أن نسبته حوالي 23% من مجموع أعداد السرطانات.
وستجوب قافلة الحملة جميع محافظات السلطنة، حيث تبدأ في محافظة ظفار وتنتهي في محافظة الظاهرة، لتعمل على تعريف وتثقيف المجتمع عن الكشف المبكر لأمراض الثدي المختلفة، كما سيتم إجراء فحص الماموجرام (الأشعة الخاصة بفحص الثدي) للنساء في الفئة العمرية من عمر 40 سنة إلى 69 سنة.
كما تتضمن الحملة محاضرات في المجتمع للنساء وللرجال ومحاضرات في المدارس والمعاهد والكليات وحلقات عمل تدريبية للكادر الصحي، كما تضم الحملة الوحدة المتنقلة للماموجرام والتي ستقوم بفحص النساء على فترتين صباحية ومسائية، ويكون مقرها المراكز والمجمعات الصحية.
ويعد وعي المشمولين بالحملة وتفاعلهم معها، وإقبالهم على إجراء عملية الكشف، العامل الرئيسي لنجاح هذه الحملة وتحقيقها لأهدافها.

المحرر

إلى الأعلى