السبت 15 ديسمبر 2018 م - ٧ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / العراق : توقعات بترشيح برهم صالح لمنصب رئيس الجمهورية

العراق : توقعات بترشيح برهم صالح لمنصب رئيس الجمهورية

بغداد ـ وكالات:
أفادت مصادر اعلامية عراقية امس بأن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني صوت على عودة برهم صالح إلى الحزب الذي انشق منه نهاية العام الماضي ونصبه نائبا لرئيس حزب الاتحاد الوطني الكردستاني . وقالت المصادر إن اجتماعا للمجلس القيادي لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني عقد أمس وشهد انسحاب رئيس الهيئة الإدارية للمكتب السياسي في الاتحاد الوطني الكردستاني ملا بختيار من الاجتماع اعتراضاً على فكرة عودة برهم صالح للحزب . وأضافت المصادر أن الحزب صوت ايضا على تنصيب صالح نائبا لسكرتير حزب الاتحاد الوطني الكردستاني. وتوقعت مصادر في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني أن برهم صالح ربما يكون المرشح الوحيد للحزب لمنصب رئيس جمهورية العراق.
وكان مجلس النواب العراقي قد أعلن، الأحد، فتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية ابتداء من التاسع عشر من سبتمبر الجاري. وأوضح رئيس البرلمان الجديد في العراق، محمد الحلبوسي، أن الترشيح للمنصب سيكون إلكترونيا، عبر إعلان الموعد عن طريق الموقع الإلكتروني لمجلس النواب. ومنذ عام 2004، هيمن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني على منصب رئيس الجمهورية بعدما جرى اختيار زعيمه السابق جلال الطالباني لهذا المنصب لدورتين متتالتين، ثم الرئيس الحالي فؤاد معصوم الذي تولى منصبه في 2014. وبموجب قانون أحكام الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية الذي صادق عليه مجلس النواب في 2012، فإن الترشيح للمنصب يجري خلال مدة ثلاثة أيام من تاريخ انتخاب رئيس مجلس النواب ونائبيه فيما يتم غلق باب الترشيح بعدها بثلاثة أيام. وبحسب الدستور، يجب أن يتم انتخاب رئيس جديد للجمهورية خلال 30 يوما من تاريخ انعقاد أول جلسة لمجلس النواب الجديد، ويفوز المرشح الحاصل على أغلبية ثلثي عدد أعضاء مجلس النواب.
على صعيد اخر، كشف مسؤول بوزارة المالية العراقية عن أن الموازنة الاتحادية لعام 2019 تعتمد مبلغ (55 ـ 60) دولاراً لبرميل النفط، وبمعدل تصديري يصل إلى أربعة ملايين برميل يوميا تشمل الصادرات من إقليم كردستان. ونقلت صحيفة “الصباح” عن وكيل الوزارة ماهر حماد جوحان القول إنه “تم إعداد الموازنة الاتحادية للعام المقبل 2019، على ألا تكون نمطية، كون الموقف العام للعراق تغير عن الموقف الذي كان فيه للأعوام الماضية، وعليه هناك حاجة كبيرة إلى أن تغيير أو تعزيز صيغ التمويل المختلفة”. وأضاف أن أسعار النفط الحالية تساعد على إحداث هذه التغييرات، إذ أن الموازنة التقديرية التي سيتم رفعها إلى مجلس الوزراء حددت سعر برميل النفط المصدر بين 55 و 60 دولاراً، ما يمنح الدولة مجالا أوسع لتعزيز الخدمات والمصاريف. ولم يوضح المسؤول القيمة المقترحة للموازنة. كان مجلس النواب العراقي أقر في مارس الماضي موازنة العراق لعام 2018 وبلغت قيمتها نحو 88 مليار دولار وبعجز 11 مليار دولار. واعتمدت الموازنة سعر بيع النفط بـ 46 دولاراً للبرميل بمعدل يبلغ ثلاثة ملايين و888 ألف برميل باليوم.
ميدانيا، تمكنت القوات الأمنية العراقية من تصفية 15 إرهابيا خلال عملية أمنية في محافظة الأنبار نفذتها قيادة عمليات الجزيرة بالتنسيق مع التحالف الدولي.وقال المركز الإعلامي الأمني العراقي في بيان: “تمكنت قطعات فرقة المشاة الآلية الثامنة في قيادة عمليات الجزيرة، وبالتنسيق مع التحالف الدولي من قتل 15 إرهابيا”. وتابع: “الإرهابيون كانوا يختبئون في كهف بمنطقة عكاشات في محافظة الأنبار، وكانوا يحملون أحزمة ناسفة وأعتدة”.

إلى الأعلى