الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / خروج سفينة البحرية السلطانية العمانية (المبروكة) من الخدمة
خروج سفينة البحرية السلطانية العمانية (المبروكة) من الخدمة

خروج سفينة البحرية السلطانية العمانية (المبروكة) من الخدمة

بعد مشوار حافل استمر لأكثر من 30 عاما

أقامت البحرية السلطانية العمانية صباح أمس احتفالا بخروج سفينة البحرية السلطانية العمانية (المبروكة ) بعد أكثر من ثلاثين عاما من الخدمة وقد رعى الاحتفال الذي أقيم بهذه المناسبة في قاعدة سعيد بن سلطان البحرية ، اللواء الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي قائد البحرية السلطانية العمانية .
وبهذه المناسبة ألقى اللواء الركن بحري قائد البحرية السلطانية العمانية ، كلمة أشار فيها إلى مآثر هذه السفينة وما أحدثته من نقلة نوعية في مسيرة تطور البحرية السلطانية العمانية ، منذ انضمامها للخدمة في نوفمبر من عام 1983م ، وإسهاماتها المقدرة في تنفيذ الواجبات المناطة وإسنادها الدائم لأسلحة قوات السلطان المسلحة وأدوارها الوطنية الأخرى مؤكدا أن البحرية السلطانية العمانية تمضي قدما في تنفيذ إستراتيجيتها في تحديث وتطوير أسطولها البحري.
وقد أشاد قائد البحرية السلطانية العمانية في كلمته بالقادة والضباط والأفراد الذين عملوا على ظهر هذه السفينة مقدراً الجهود التي بذلوها والأعمال الجليلة التي نفذوها من خلال السفينة ، مبينا في كلمته أن صدى هذه السفينة لن يخفت كلما مخرت شقيقاتها من سفن الأسطول ، وستظل ذكراها عالقة في الأذهان كلما أبحرت سفن الأسطول مؤكدا بأن السفن ضمن مشروع خريف ومشروعي ” الأفق ” و ” بحر عمان ” التي تتواتر للانضمام إلى أسطول البحرية السلطانية العمانية في ظل الرعاية والاهتمام الساميين الذين يوليهما حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة – حفظه الله ورعاه – لقواته المسلحة الباسلة ستكون مبعث الفخر والاعتزاز ، نستلهم منها العزيمة والإصرار لتقديم المزيد من التضحية والفداء لهذا الوطن الغالي وشعبه الوفي.
كما ألقى قائد السفينة (المبروكة) بهذه المناسبة كلمة تناول فيها الأدوار الوطنية التي قامت بها السفينة والمهام والواجبات المناطة بها خلال فترة خدمتها ضمن أسطول البحرية السلطانية العمانية ، التي امتدت لثلاثين عاما ، ومشاركاتها المحلية والإقليمية والدولية في التمارين البحرية والعمليات المشتركة ، إلى جانب إسهام السفينة والدور الكبير الذي قامت به وطاقمها في عمليات البحث والإنقاذ والتصدي لعمليات الهجرة غير الشرعية ، ومكافحة أعمال التهريب والقرصنة البحرية ، بالإضافة إلى مشاركتها في عمليات المسح الهيدروغرافي منذ عام 2002م.
حضر الاحتفال عدد من كبار الضباط وقادة القواعد والسفن البحرية ، وعدد من كبار الضباط المتقاعدين ، وعدد من الضباط وضباط الصف والأفراد ، وعدد من طاقم السفن في أسطول البحرية السلطانية العمانية .

إلى الأعلى