الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / حلقة عمل الخزف تتواصل استعدادا لمعرضها في 26 من الشهر الجاري
حلقة عمل الخزف تتواصل استعدادا لمعرضها في 26 من الشهر الجاري

حلقة عمل الخزف تتواصل استعدادا لمعرضها في 26 من الشهر الجاري

المصنعة من خليفة بن عبدالله الفارسي :
تتواصل بولاية المصنعة فعاليات حلقة العمل التدريبية في الفنون التشكيلية والتي تنظمها وزارة التراث والثقافة ضمن فعاليات الملتقى الأدبي العشرين لهذا العام وذلك في مجال الخزف ، بمشاركة 27 من الفنانين من مختلف محافظات السلطنة الى جانب المدربين والمشرفين وذلك خلال الفترة من 15 ولغاية 28 من الشهر الجاري، حيث تقام الورش التدريبية في الكلية التقنية بالمصنعة بمحافظة جنوب الباطنة وسيقام معرض نتاج حلقة العمل بتاريخ 26 من الشهر نفسه بحصن الحزم بولاية الرستاق. وتخلل حلقة العمل التدريبية تنفيذ مجموعة من الأعمال الفنية التي تحاكي الواقع العماني من خلال فن الخزف الذي يعتبر من الفنون الخالدة حيث تكاد لا تخلو أي حضارة من الحضارات الإنسانية من ممارسته عبر مختلف العصور، حيث يجسد فن الخزف للثقافة المرسخة عبر الزمان في مختلف الأجيال المتعاقبة.
وخلال الايام الماضية لبدء حلقة العمل تم التعرف على بعض التقنيات والاساليب الفنية الخاصة بالتشكيل الخزفي وخطوات التشكيل الخزفي وتطبيق البطانات الطينية الملونة والجليزات الملونة وفي اليوم الثاني قام الدكتور بدر المعمري والدكتور قيس الصالحي بتقديم بعض التجارب حول تطبيق البطانات الملونة والجلزات الملونة على مجموعة من البطانات الطينية وتم شرح طرق التشكيل الخزفي المختلفة كالتشكيل بالضغط والتشكيل بالحبال والتشكيل بالشرائح وتم تجربة الفرن الخاص بالخزف في قاعة الورشة من خلال وضع بلاطات طينية ملونة وفي المرحلة القادمة سيتم التشطيب النهائي للاشكال الخزفية التي انجزت من قبل المشاركين وذلك بعد انجاز تجربة البلاطات في نهاية اليوم وقال سلطان بن سيف الرواحي مدير دائرة المسرح والسينما والفنون التشكيلية لقد تمت الاشارة في افتتاح حلقة العمل الى اهمية فن الخزف باعتبارة احد الفنون العمانية التقليدية المهمة حيث تعمل الوزارة الى خلق قاعدة من الفنانين العمانين التشكيلين المتخصصين في هذا المجال كما تمت الاشارة الى سعي الوزارة الدووب الى نشر الثقافة الفنية في المجتمع باعتبار ان الانتاج سوف يعرض في ختام حلقة العمل حيث تمثل الانتاجات جرعات فنية وثقافية بصرية والوزارة جاهدة على تنويع مثل هذة الثقافات بتنوع حلقات العمل الفنية. وأضاف “الرواحي” لقد تمت الاشارة كذلك إلى اهمية تواجد المشاركين في حلقة العمل في مختلف الفعاليات والمسابقات والانشطة والبرامج التي يقيمها مرسم الشباب لا سيما مسابقة الاعمال الفنية الصغيرة السنوية لا التي يشارك بها الفنانون العمانيون والمقيمون بالسلطنة واضاف بان عدد المشاركين في حلقة العمل 27 بالاضافة الى المشرفين والمحاضرين من مختلف محافظات السلطنة.

إلى الأعلى