الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م - ٧ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / في كأس آسيا للناشئين .. منتخبنا الوطني يتعادل مع الأردن 2/2 ويتمسك بفرصته للتأهل
في كأس آسيا للناشئين .. منتخبنا الوطني يتعادل مع الأردن 2/2 ويتمسك بفرصته للتأهل

في كأس آسيا للناشئين .. منتخبنا الوطني يتعادل مع الأردن 2/2 ويتمسك بفرصته للتأهل

تمكن منتخبنا الوطني للناشئين من تحقيق التعادل أمام نظيره المنتخب الأردني 2/2 في الوقت الأخير من عمر المواجهة ليرفع رصيده من النقاط إلى (4) نقاط متمسكا بصدارة المجموعة الثانية قبل نهاية الجولة الأخيرة من منافسات كأس آسيا للناشئين والمقامة حاليا في العاصمة الماليزية كوالالمبور ، حيث تمكن المنتخب الأردني من تسجيل هدفه الأول عن طريق لاعبه رزق بنهايي في الدقيقة (48) ، فيما سجل هدف منتخبنا الأول عمر السلطي في الدقيقة (53) ، ليأتي المنتخب الاردني ويتقدم مرة أخرى عن طريق أمير عامر من ركلة جزاء (75) ، إلا أن نجم منتخبنا البديل ناصر الناعبي تمكن من تعديل النتيجة عند الدقيقة (86) ، ليتقاسم الفريقان النقاط ويصل الشقيق الأردني إلى نقطتين من مواجهتين .
أداء متوسط
جاء شوط المباراة الأول بأداء متوسط من الطرفين ، حيث كانت العشوائية مسيطرة على الفريقين سواء من خلال التحركات في الملعب أو التمرير الخاطئ ، ناهيك عن التكتل الدفاعي المستغرب من الطرفين ، فيما لم نشهد سوى تسديدة قوية من لاعب منتخبنا طارق المعشري لم يكتب لها النجاح قبل الوصول للثلث الأول من الشوط ، هذه الفرصة من المفترض أن تكون دافعا قويا لمنتخبنا بالتوجه للهجوم ، إلا أن ذلك لم يحدث بل عاد الفريق للدفاع ، المنتخب الاردني وجد نفسه مطالبا بالتوجه للهجهوم لتشهد الدقيقة 25 أبرز فرصة ضائعة للنشامى عبر تسديدة قوية أطلقها اللاعب مهند سمرين لكنها افتقدت للدقة ، منتخبنا ظهر بلاحلول هجومية لفك شفرة دفاع المنتخب الأردني والتسجيل في مرماه على الرغم من الاجتهادات الفردية للاعبينا ، فيما شكل مهند سمرين مصدر خطورة دائم ومقلق لدفاعات منتخبنا ، وهدف ملغي للأردن عند الدقيقة (38) بداعي التسلل بسبب تواجد اللاعب محمد بني ياسين في وضعية التسلل ، إندفاع قصي الجرادي إلى المناطق الأمامية للأردن ساهمت في إهدار فرصة لا تهدر في الدقيقة 40 نظير تسرعه واستعجاله ، وميثم العجمي ينقذ مرمانا من هدف أردني بعد خطأ دفاعي ساذج ، لينتهي الشوط الأول سلبيا بين الفريقين .
شوط الأهداف
المنتخب الأدرني بدأ مهاجما منذ انطلاق صافرة بداية الشوط الثاني ليسجل هدفا بسرعة البرق في الدقيقة 48 عن طريق اللاعب رزق بنهايي بعد مجهود فردي رائع بعد أن أطلق كرة لولبية بيسراه على يمين الحارس ميثم العجمي ، بعد الهدف واجه منتخبنا صعوبة في التدرج بالكرة من الحالة الدفاعية إلى الحالة الهجومية بسبب البطء في الانتقال من الدفاع للهجوم ، إلا أن عمر السلطي أدرك التعادل لمنتخبنا في الدقيقة 53 بعد توغل ناجح من الجهة اليمنى قبل أن يطلق تسديدة يمينية قوية زاحفة سكنت شباك الحارس أسامة الكواملة ، هذا الهدف أعطى منتخبنا ثقة أكبر عن ذي قبل ، فسيطر الفريق على منطقة الوسط وانتشر بشكل سليم في مساحات الملعب الأمر الذي دفع مدرب منتخب الاردن عبدالله سامح باستبدال صاحب الهدف الأول رزق بنهايي والدفع باللاعب أحمد العقرباوي من أجل استعادة السيطرة على منطقة المناورات ، ليتقدم المنتخب الاردني بهدف ثاني بعد حصوله على ركلة جزاء في الدقيقة 75 لعبها بنجاح أمير عامر جاموس ، ونجح منتخبنا في إدراك التعادل عن طريق اللاعب البديل ناصر الناعبي في الدقيقة 86 مستغلا دربكة دفاعية أردنية داخل منطقة الجزاء لم يتوانى على إثرها في إيداع الكرة داخل الشباك ، لتمر الدقائق المتبقية من عمر المباراة دون جديد لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي .

إلى الأعلى