السبت 20 أكتوبر 2018 م - ١١ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / روسيا تزود سوريا بنظام الدفاع الجوي إس- 300

روسيا تزود سوريا بنظام الدفاع الجوي إس- 300

موسكو ـ وكالات:
أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين امس الاثنين حليفه الرئيس السوري بشار الأسد بأن موسكو ستسلّم دمشق أنظمة صواريخ دفاع جوي من نوع “إس-300″، وذلك خلال محادثة هاتفية هي الأولى بينهما منذ إسقاط الطائرة الروسية عن طريق الخطأ. وأعلن الكرملين في بيان أن “الرئيس الروسي أبلغ (الأسد) بقرار فرض إجراءات سلامة إضافية تهدف إلى ضمان سلامة الجنود الروس في سوريا وتعزيز الدفاعات الجوية السورية، بما في ذلك تسليم أنظمة صواريخ إس-300 الحديثة”، وذلك بعيد إصدار وزارة الدفاع الروسية إعلانا في هذا الشأن. وكان وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو قد قال امس الاثنين إن موسكو ستزود سوريا بنظام إس-300 أرض جو الصاروخي خلال أسبوعين. وقال مكتب الرئيس السوري بشار الأسد إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “أبلغ الرئيس الأسد بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية وتسلمها منظومة إس-300 الحديثة”. ويأتي الإعلان بعد أسبوع من توجيه وزارة الدفاع الروسية الاتهام لإسرائيل بالتسبب بشكل غير مباشر في إسقاط طائرة عسكرية روسية في سوريا.وقال شويجو في كلمة بثها التلفزيون إن سقوط الطائرة، الذي أدى إلى مقتل 15 عسكريا روسيا، أجبر موسكو على اتخاذ “إجراءات انتقامية مناسبة لتعزيز سلامة القوات الروسية التي تقاتل الإرهاب في سوريا”. وأضاف “نظام إس-300 الصاروخي الحديث للدفاع الجوي سينقل للقوات المسلحة السورية في غضون أسبوعين”. وتابع أن النظام “سيزيد بدرجة كبيرة القدرات القتالية للجيش السوري”. وقالت روسيا التي تقاتل في سوريا لمساندة الحكومة إن سوريا أصابت طائرة الاستطلاع آي.إل-20 عن طريق الخطأ بعد فترة وجيزة من ضرب طائرات مقاتلة إسرائيلية لهدف مجاور. وتحمل روسيا إسرائيل مسؤولية خلق ظروف الخطر التي أدت إلى تحطم الطائرة. وقالت إسرائيل، التي ضربت أهدافا في سوريا مرارا خلال الحرب المستمرة منذ سبع سنوات، إنها ستعمل على تحسين “منع تعارض” مهامها مع القوات الروسية لكنها لن توقف هذه المهام. وكانت منذ فترة طويلة تحث روسيا على عدم تزويد سوريا بمنظومة اس-300. وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين امس الاثنين إن قرار روسيا تزويد سوريا بمنظومة إس-300 المضادة للطائرات يهدف إلى تعزيز سلامة الجيش الروسي. وأجاب ردا على سؤال عن العلاقات مع إسرائيل بالقول إن القرار ليس موجها ضد أي دولة ثالثة. وقال شويجو إن روسيا ستزود الوحدات السورية المضادة للطائرات بنظم رصد وتوجيه روسية للتعرف على الطائرات الروسية. وجرى تحديث منظومة إس-300، التي طورها الجيش السوفيتي في بادئ الأمر، وإتاحتها بنسخ مختلفة وبقدرات متباينة قادرة على إطلاق الصواريخ من شاحنات وصممت لتسقط الطائرات الحربية والصواريخ البالستية قصيرة ومتوسطة المدى. من جهة اخرى أعلن الكرملين أمس الاثنين ان إسقاط الطائرة الروسية في سوريا الأسبوع الماضي إثر غارة إسرائيلية، سببه تصرف متعمّد للطيارين الإسرائيليين ولا يمكن إلا أن يضر بالعلاقات مع إسرائيل. وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أن “إسقاط طائرتنا أدى إلى مقتل 15 من جنودنا. وبحسب معلومات خبرائنا العسكريين، فإن السبب هو تصرف متعمّد من الطيارين الإسرائيليين، وهذا الأمر لا يمكنه إلا أن يضرّ بعلاقاتنا” مع إسرائيل. والاثنين الماضي أسقطت الدفاعات الجوية السورية عن طريق الخطأ طائرة إليوشين روسية فوق المتوسط ما أدى إلى مقتل 15 عسكريا كانوا على متنها بالتزامن مع غارة لمقاتلات إسرائيلية على موقع في اللاذقية في شمال غرب سوريا. وتحمّل موسكو إسرائيل مسؤولية إسقاط الدفاعات السورية لطائرتها مؤكدة أن الجيش الإسرائيلي لم يبلغها بالغارة إلا قبل دقيقة واحدة من شنها وأن الطائرات الإسرائيلية استخدمت الطائرة الروسية “غطاء” لها لتفادي الصواريخ السورية ما تنفيه إسرائيل. وأمس الاثنين وصف بيسكوف الحادثة بأنها “سلسلة صدف مأسوية”، مكررا اتهامه للطيارين الإسرائيليين. وقال بيسكوف إن “الطائرة (الروسية) لم تسقط بصاروخ إسرائيلي، والحمد لله. إلا أن تصرف الطيارين الإسرائيليين هو ما سمح بحصول سلسلة الصدف هذه”، مضيفا ان “معلومات خبرائنا العسكريين تؤكد ذلك بكل وضوح”.

إلى الأعلى