الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م - ٣ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / استكمال لرفع الكفاءة وارتقاء بالجاهزية

استكمال لرفع الكفاءة وارتقاء بالجاهزية

مع بدء قوات السلطان المسلحة والجهات العسكرية والأمنية والمدنية مجريات تمريني (الشموخ2) و(السيف السريع3) تدخل كافة قطاعات الدولة في مرحلة جديدة من المسار المستمر لاستكمال رفع الكفاءة والارتقاء بالجاهزية التي تتطلب استعدادا وتجانسا بين مختلف القطاعات لتحقيق الأهداف المتوخاة من التمرينين.
فبدءا من الأول من أكتوبر المقبل وحتى 3 نوفمبر القادم تستمر مجريات التمرين الوطني “الشموخ 2″، والتمرين المشترك “السيف السريع 3″، مع القوات البريطانية حيث إن التمرينين يأتيان استكمالاً للجهود الهادفة إلى إبراز كفاءة التخطيط والتنفيذ للعمليات المشتركة التكاملية لقوات السلطان المسلحة وكافة الجهات العسكرية والأمنية والمدنية للارتقاء بمستويات المنظومة العسكرية والأمنية وفق ما يستجد من أسس وخطط تدريبية.
وبتصميم التمرينين لمحاكاة واقع عدوان افتراضي خارجي يتم التدرب إضافة على مفاهيم الحروب التقليدية سيكون هناك أيضا تدرب على النوع الجديد من الحروب المتمثل في الحروب غير المتماثلة والهجينة مع الاستفادة من الدروس المكتشفة من التمارين العسكرية السابقة لترسيخ مفهوم العمليات المشتركة الموحدة والتكاملية الذي تبنته قوات السلطان المسلحة خلال السنوات الماضية.
وسيشارك في التمرينين إضافة إلى الجهات العسكرية جهات أمنية ومدنية لإسناد العمليات العسكرية في مراحل محدودة، علاوة على مشاركة قوات من المملكة المتحدة الصديقة بهدف تحقيق أقصى استفادة في كيفية التعاطي مع هذه النوع من الأحداث مع تطبيق مفهوم العمل المشترك التكاملي بين قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية والمدنية وممارسة الأدوار الرئيسية لأسلحة قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية المدنية في وقت الأزمات من خلال تفعيل قانوني الطوارئ والتعبئة العامة وممارسة العمليات المشتركة الموحدة مع القوات الصديقة.
وباستكمال مرحلة التخطيط والإعداد العملياتي واللوجستي والدخول في مرحلة العمليات الفعلية وما بعد العمليات تتحقق الغايات الاستراتيجية والأهداف الوطنية المتوخاة من التمرينين والتي أهمها الارتقاء بالجاهزية.

المحرر

إلى الأعلى