الثلاثاء 20 أغسطس 2019 م - ١٨ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / وافدون باحثون عن عمل في قرانا
وافدون باحثون عن عمل في قرانا

وافدون باحثون عن عمل في قرانا

ربما يستغرب البعض من اختيارنا لهذا العنوان لموضوعنا، وحقيقة الأمر أن هذا المشهد واقع في قرى عبري .. وافدون ممن يمتهنون الاعمال الزراعية وتمديد الكهرباء وتسليكات المياه والبناء .. وغيرها من المهن الذين جاءوا بمأذونيات عمل لدى المواطن وقاموا بتسريحهم في أرض الله الواسعة نظير مبلغ معين متفق عليه شهرياً لأرباب العمل.
فمنذ شروق الشمس وحتى ساعات الضحى تجد هؤلاء العمال منتشرين بين المحلات التجارية وعلى قارعة الطرق لعل وعسى يجدون فرصة عمل مهما كانت .. فما يهم من ذلك العائد المادي يعينهم على مواكبة معيشتهم وقوت يومهم وسداد إجارات المسكن وفواتير الكهرباء والمياه وإدخار ما يتبقى لأسرهم.
حقيقة هذا المشهد يتكرر في صبيحة كل يوم بصورة مذهلة وكبيرة عمال وافدون يبحثون عن رزق يومهم وبأي عمل وبأي مقابل مادي .. الموضوع يحتاج الى آلية ومتابعة من فرق التفتيش وتعاون من الأهالي واصحاب الاعمال، فمسألة تسريح العمال في القرى تمثل خطورة جسيمة في النهاية لاتحمد عقباها اجتماعياً واقتصادياً وأخلاقياً فلابد من القضاء على جذورها وأن نرى تكاتف للجهود المشتركة من المجتمع مع الجهات المسئولة وإلزام اصحاب الاعمال بالتقيد بالأنظمة التي تضمن حقوق العامل أو تسفيره في حالة عدم وجود عمل له .. فلنكن الساعد في كل ما يهم الوطن والمجتمع ومعول بناء وليس هدماً لنحقق المصلحة العامة لهذا الوطن الأبي.

سعيد بن علي الغافري
مسئول مكتب (الوطن) بعبري
said11alghafri@gmail.com

إلى الأعلى