الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / محمد البوسعيدي يرعى ختام معسكر شباب الأندية بمحافظة ظفار
محمد البوسعيدي يرعى ختام معسكر شباب الأندية بمحافظة ظفار

محمد البوسعيدي يرعى ختام معسكر شباب الأندية بمحافظة ظفار

شهد مشاركة 150 شابا من مختلف أندية السلطنة
صلالة ـ من عوض دهيش:
اختتم مساء أمس الأول معسكر شباب الأندية بمحافظة ظفار الذي أقيم بمقر مهرجان صلالة السياحي بمركز البلدية الترفيهي، تحت رعاية معالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار بحضور معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وموسى بن أحمد المسهلي مدير عام الشؤون الرياضية بمحافظة ظفار وأصحاب السعادة ومدراء العموم وشيوخ المحافظة، والذي نظمته وزارة الشؤون الرياضية خلال الفترة من 16-23 أغسطس الجاري بمجمع صلالة الرياضي بمشاركة (150) شابا من مختلف أندية السلطنة، وشهد مشاركة فعالة من قبل الشباب المشاركين الذين تم تقسيمهم إلى ثلاث مجموعات
( الإبداع والإخاء والتعاون)،حيث يأتي إقامة المعسكر الذي يقام تزامننا مع فعاليات ومناشط مهرجان صلالة السياحي 2014 في إطـار اهتمام وزارة الشؤون الرياضية بشباب الأندية من خلال الملتقيات والمعسكرات، التي تنفذها الوزارة متمثلة في ( 4 ) معسكرات لشباب الأندية في ولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة وفي محافظة مسقط وفي ولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية .
وقد اشتمل المعسكر على العديد من الفعاليات والمناشط منها حلقات العمل التدريبية متمثلة في السباكة والكهرباء والميكانيكا والتصوير الضوئي والمونتاج وتصميم المواقع الالكترونية والابتكارات العلمية ،وعدة حوارات ولقاءات بالإضافة إلى المحاضرات المتنوعة والمغامرات والزيارات لأبرز المعالم السياحية .
فقرات الختام
بدأ حفل الختام بزيارة راعي المحفل والحضور لمعرض انتاجات المعسكر والذي قدم من خلالها المشاركون معروضاتهم عن مانهلوه من حلقات العمل التدريبية خلال فترة المعسكر ثم تلي احد الطلاب المشاركين آيات من القرآن الكريم بعدها ألقاء موسى بن أحمد المسهلي مدير عام المديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة ظفار المشرف العام على المعسكر بظفار رحب من خلالها براعي المناسبة والحضور وقال اليوم نطوي الصفحة الأخيرة من فعاليات وانشطة وبرامج معسكر شباب الاندية بمحافظة ظفار بعد عطاء وتفاعل دام ثمانية أيام متتالية سجل خلالها الشباب المشاركون ملحمة من العطاء والإبداع في رابع هذه المعسكرات التي اقيمت هذا العام، والذي جاء ضمن مجموعة من الأنشطة والبرامج الصيفية التي تنفذها وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في (برنامج صيف الرياضة ، برنامج شبابي – برنامج شجع فريقك – معسكرات شباب الاندية ) ، وذلك في إطار منظومة متكاملة من البرامج المنوعة التي تشترك معا في الأهداف وتختلف في نوعية وتعدد هذه الأنشطة، فقد تميز المعسكر بالعديد من البرامج التي أتاحت للشباب الكثير من الفرص للتفاعل والعطاء.
وأشار إلى أن معسكر شباب الأندية بصلالة الذي انطلق في السادس عشر من شهر اغسطس الجاري يعتبر مكملا لما تحقق من نجاحات لمعسكرات شباب الأندية التي اقيمت في كل من صحار – صلالة – صور والتي نظمتها وزارة الشؤون الرياضية هذا العام
ومعسكر صلالة هو الرابع والاخير لهذا العام 2014 فقد بلغ اجمالي المشاركين الذين استفادوا من هذه المعسكرات اكثر من (700) شاب من مختلف الأندية والمراكز الرياضية بالسلطنة . وقد كانت التجربة ثرية وناجحة نظرا لما تضمنه من برامج وأنشطة متنوعة أسهمت في إكساب الشباب مهارات القيادة والحوار الهادف البناء إلى جانب تنمية قدراتهم وصقلها ورعايتها لتكون أكثر إبداعا ونجاحا، كما أسهم هذا المعسكر في تحقيق التواصل وكسب الصداقات بين شباب الأندية من مختلف محافظات السلطنة ليجسد بذلك كل معاني الإخاء والتعاضد والوئام بين الشباب المشاركين ، كما انه عزز روح العطاء والانتماء تجاه هذا الوطن الغالي علينا جميعا ، بقيادة راعي الشباب الاول مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ، وفي الختام تقدم بشكره إلى معالي السيد وزير الدولة ومحافظ ظفار راعي الحفل الى معالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية على اهتمامه ومتابعته لهذه البرامج الهادفة.كما تقدم بالشكر إلى كافة المؤسسات والجهات الحكومية وسلاح الجو السلطاني العماني وكذلك الوسائل الإعلامية المسموعة والمرئية منها والمقروءة التي كان لها دور بارز في تغطية فعاليات وأنشطة المعسكر طوال فترة إقامته ، كما نخص بالشكر والتقدير لدائرة المهرجان ببلدية ظفار ومؤسسات القطاع الخاص المساهمة في رعاية هذا المعسكر ممثلة في الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وشركة بي بي وشركة كوكا كولا .
كلمة المشاركين
تلي ذلك كلمة المشاركين ألقاها المشارك أحمد المزروعي تطرق من خلالها عن فوائد المعسكرات الشبابية بالنسبة للشباب بفضل ما يتم طرحة من فعاليات ومناشط وبرامج تثقيفية وتوعوية متنوعة تعود على الشباب بالنفع والفائدة، وأشار في كلمته بان القائمين على المعسكرات متمثل في وزارة الشؤون الرياضية يبذلون جهودا كبيرة من أجل نحاج المعسكرات من حيث المتابعة المثالية وتوفير كافة المستلزمات وتهيئة الاجواء المثالية التي تساعد الشباب على الاستفادة والمشاركة الايجابية في مناشط المعسكرات
ثم قدمت فرق حواس الحماسية فقرة فنية تلتها توزيع الشهادات على الجهات المتعاونة والمشاركين وفي الختام قدم وزير الشؤون الرياضية هدية تذكارية لراعي الختام كما قدم المشاركون هدية تذكارية للراعي عبارة عن صورة لصاحب الجلالة ـ حفظه الله ورعاه ـ .
وكان آخر يوم من فعاليات المعسكر قد اشتمل على استمرار فعاليات حلقات العمل التدريبية متمثلة في كالسباكة والكهرباء والميكانيكا والتصوير الضوئي والمونتاج وتصميم المواقع الالكترونية والابتكارات العلمية، كما أقامت حماية المستهلك بعرض مستفيض للمشاركين عن دورها الفعال لخدمة المجتمع ، كما أقيمت محاضرة حملت عنوان ” تعزيز تقدير الذات) ألقاها الأستاذ خالد بن ناصر البراكة والتي استحوذت على اهتمام المشاركين بفضل ما تم طرحه خلال المحاضرة من معلومات ايجابية تعود بالفائدة على جميع الشباب المشاركين ،كما اشتمل اليوم الأخير على العديد من الفعاليات منها الترفيهية والرياضية التي حظيت بمشاركة واسعة من شباب المعسكر .

4 معسكرات متنوعة
قال هشام بن جمعة السناني المدير العام المساعد للمديرية العامة للرعاية والتطوير الرياضي رئيس اللجنة المشرفة على معسكرات شباب الأندية بان معسكر شباب أندية السلطنة أوصلت رسالتها التي من اجلها تم أقامتها، حيث تولي وزارة الشؤون الرياضية معسكرات شباب الأندية جل اهتمامها خاصة بعد النجاح الكبير الذي تحقق في العام المنصرم وتم خلال هذا العام إقامة أربعة معسكرات في كل من محافظة مسقط وصحار وصور ومحافظة ظفار وجمع مايقارب (700) شاب من مختلف أندية السلطنة اجتمعوا جميعهم تحت غطاء أبناء السلطنة من خلال الفعاليات والمناشط المتنوعة التي حفلت بها المعسكرات .
وأشار السناني إلى أن معسكر محافظة ظفار نال الإشادة الكبيرة والنجاح المبهر من الجميع وهذا دليل على الحضور الايجابي لشباب أندية شباب السلطنة في مختلف الفعاليات المدرجة ضمن برنامج معسكر الشباب والتي كانت متنوعة وتلامس رغبات جميع الشباب الذين شاركوا بفعالية ونهلوا من تلك الفعاليات الكثير لتعود عليهم بالفائدة .

بادرة طيبة

وقال الخليل بن احمد بن جمعه الصيادي من مجموعة الإخاء بداية معسكرات شباب الأندية هي بادرة رائعة وجميلة من وزارة الشؤون الرياضية لكي تستغل وقت فراغ الشباب في الصيف بما هو مفيد لتنمية عقولهم ومواهبهم وقدراتهم بالأنشطة التي يقدمونها فقد كان في اليوم الاول عروض لمواهب المشاركين في المعسكر وكانت مواهب رائعة ومتنوعة والتنوع هو عنصر الروعة كما قدم المعسكر رحلات ميدانية إلى عين جرزيز وشاطئ المغسيل وفي سهل أتين كانت قصة المغامرة التي أبدا فيها الجميع روح التعاون لحل الشفرات والوصول بالفريق الى نقطة النهاية ختام المغامرة كانت نشاطات رياضية برز فيها التحدي بين الفرق الذي جعل لهذا الامر متعة كبيرة ايضا اضاف لنا المعسكر من خلال الحلقات والمحاضرات معلومات جديدة وقيمة جدا بالذات الحلقة التي التحقت بها حلقة المونتاج اضافت لي الكثير من الفائدة ختاما احمد الله على هذه النعمة صلالة جنة في الأرض واشكر وزارة الشؤون الرياضية على هذه المعسكرات الرائعة والجميلة التي تضيف الفائدة للشباب وتستغل وقت فراغهم .
استفادة كبيرة
فيما قال محمد العاصمي من فريق التعاون في حقيقة الأمر المعسكر كان له العديد من الأوجه الإيجابية وكانت الاستفادة كبيرة سواء كانت اجتماعية،وذلك باجتماع رائع للشباب من مختلف أنحاء السلطنة أو فنية وثقافية وعلمية وذلك بإقامة الحلقات المتخصصة والتي بلغ عددها تسع حلقات لكل أفراد المعسكر والتي ساهمت بشكل كبير في تنمية قدرات الشباب وصقل مهاراتهم أيضا إقامة الأمسيات الرائعة والتي خلقت جوا من التحدي والمنافسة الشريفة بين المجموعات المشاركة ولا ننس المحاضرات التي تم تقديمها في مختلف المجالات ولا تخفى علينا الفائدة الرياضية والتي تجلت في المسابقات الرياضية (كرة القدم والطائرة واليد) والتي شهدت تنافسا حامي الوطيس بين جميع المشاركين.

إلى الأعلى