الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م - ٧ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق تبحث مع تركيا (المياه) وتصفها بـ(القضية المصيرية)

العراق تبحث مع تركيا (المياه) وتصفها بـ(القضية المصيرية)

بغداد ـ وكالات: وصف الرئيس العراقي برهم صالح أمس الخميس قضية المياه بين تركيا والعراق بأنها حيوية ومصيرية لأعداد هائلة من سكان العراق، ولابد من اتفاقات استراتيجية بشأنها.وشدد الرئيس العراقي- خلال استقباله وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو والوفد المرافق له في قصر السلام ببغداد “على حرص العراق على تطوير علاقات حسن الجوار التاريخية والحيوية بين البلدين في كافة المجالات، وسعيه إلى بناء علاقات متوازنة ومثمرة مع تركيا ودول الجوار كافة على أساس المصالح المتبادلة، واحترام السيادة الوطنية، وأن التعاون الإقليمي في مواجهة الإرهاب، يشكل ضمانة صلبة لحماية الأمن والسلم الدوليين”.وأكد أن العراق يعطي”أولوية لتعزيز علاقات التعاون الثنائية والمصالح الأمنية والاقتصادية المشتركة عبر اللجنة المشتركة بين البلدين الجارين، والتشاور الدائم بشأن القضايا الإقليمية والدولية والثقة بالقدرة على جعل العلاقات العراقية التركية مصدر خير واستقرار لكل المنطقة، نظرا للموقع الاستراتيجي التوسطي والتكاملي في المنطقة بين البلدين”. وشدد الرئيس العراقي “على حرص العراق على تطوير علاقاته التاريخية والحيوية مع تركيا وشعبها الصديق، والحاجة إلى اتفاقات استراتيجية دائمة بشأن المياه؛ لأن قضية المياه قضية حيوية ومصيرية بالنسبة لأعداد هائلة من سكان العراق بين الأنبار والبصرة”.ومن جانبه، أكد وزير الخارجية التركي على “استعداد بلاده لتطوير علاقات استراتيجية بناءة مع العراق في مجال المياه وكافة المجالات الأخرى، واهتمامها بدعم وحدته وسيادته، وتضامنها مع الشعب العراقي بكافة مكوناته”.وأشار إلى أن “التعاون البناء بين البلدين ينعكس إيجابا على تحقيق المصالح المشتركة، ويسهم في ترسيخ الأمن والاستقرار في المنطقة”.

إلى الأعلى