الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م - ٧ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / (لبان) يتراجع إلى عاصفة وبدء التأثيرات المباشرة
(لبان) يتراجع إلى عاصفة وبدء التأثيرات المباشرة

(لبان) يتراجع إلى عاصفة وبدء التأثيرات المباشرة

مسقط ـ العمانية : تفيد آخر تطورات الحالة المدارية الصادرة عن الهيئة العامة للطيران المدني بتراجع الإعصار المداري “لبان” إلى عاصفة مدارية سرعة الرياح حول مركزها (55 ـ 60) عقدة قابلة للتعمق والتطور خلال الـ 12 ساعة القادمة , ستتحول فيما بعد إلى إعصار مداري من الدرجة الأولى . وتستمر التأثيرات غير المباشرة على محافظة ظفار والأجزاء الجنوبية لمحافظة الوسطى بأمطار متفرقة ورياح نشطة تقدر بين 20 إلى 25 عقدة (37 ـ 46 كم / ساعة) وارتفاع إمواج البحر من 6 إلى 8 أمتار.
ومن المحتمل أن تتأثر محافظة ظفار بالتأثيرات المباشرة اعتباراً من اليوم السبت بأمطار غزيرة تكون رعدية تتسبب في جريان الأودية ورياح نشطة تقدر بين 30 إلى 40 عقدة 56ـ 74 كم / ساعة) ويكون البحر هائج الموج ويصل أقصى ارتفاع له من 6 إلى 8 أمتار .
وضمن التدابير الاحترازية والخطط البديلة، أعلنت المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار في بيان لها عن إغلاق مستشفى سدح ورخيوت إلى إشعار آخر اعتبارا من مساء أمس تحسبا للحالة المدارية المتوقعة.
كما قامت وزارة الصحة ممثلة في قطاع الاستجابة الطبية والصحة العامة واللجنة الرئيسية لإدارة الكوارث والطوارئ الصحية بالمديرية العامة لمحافظة ظفار بإعادة توزيع ونقل المرضى من مستشفى السلطان قابوس بصلالة إلى مركز طب وجراحة القلب التابع للمستشفى بواقع (56) مريضا من الحالات الحرجة ومرضى التنفس الاصطناعي (الكبار والاطفال) والاطفال الخدج ، والى مستشفى القوات المسلحة بواقع (54) مريضا من المرضى المرقدين. كما تم تعزيز عدد من المؤسسات الصحية بمحافظة ظفار بمولدات كهربائية احتياطية.
وأوضحت اللجنة الوطنية للدفاع المدني عبر حسابها على تويتر عن استعداداتها للتعامل مع الحالة المدارية لبان حيث تم تجهيز مراكز الإيواء في ولاية صلالة بمدارس القبس للتعليم الأساسي ( 1 ـ 4) والقوف للتعليم الأساسي (1 ـ 4) والدهاريز للتعليم الاساسي (1 ـ 4) وعائشة بنت أبي بكر للتعليم الأساسي للبنات (5 ـ 10) بمواد الإعاشة اللازمة.
كما أكدت وزارة البيئة والشؤون المناخية عبر حسابها على تويتر لإدارات المناطق والمنشآت الصناعية وميناء صلالة والمصانع والمؤسسات الإنتاجية التي تتعامل مع المواد الكيميائية والمواد المشعة والوقود والمخلفات الخطرة ضرورة أخذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لتأمين هذه المواد في مواقعها وتفعيل خطط الطوارئ لديها وإدارة تلك المواد وفق المعايير البيئية الصحيحة، والإبلاغ عن أي حادثة تلوث.

إلى الأعلى